تكريم المؤسسات والشخصيات الداعمة لأنشطة جمعية المكفوفين

الاحد 21 شعبان 1423 هـ الموافق 27 أكتوبر 2002 تحت رعاية الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي رئيس الادارة العامة للمنشآت الرياضية والاجتماعية ورئيس مجلس ادارة جمعية الامارات لرعاية المكفوفين اقامت الجمعية حفل تكريم للمؤسسات والشخصيات الداعمة لنشاطات الجمعية خلال عامي 2001م و2002 وذلك مساء الخميس الماضي بفندق روتانا الشارقة. بدأت فعاليات حفل التكريم بآيات عطرة من الذكر الحكيم وبعدها القى الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي كلمة اكد فيها على الرعاية والاهتمام الكبيرين لذوى الاحتياجات الخاصة من قبل صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله في كافة الميادين الخاصة بالعمل الانساني كان بمثابة المنهاج الواضح الذي سار على نهجه اخوانه اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات. واضاف ان الاهتمام الخاص والرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة بالفئات الخاصة من المعاقين عامة والمكفوفين خاصة تؤكد ان المعاق قادر على مزاولة الحياة الطبيعية اذا ما توفرت له الظروف المناسبة لذلك. ووجه رئيس مجلس جمعية الامارات لرعاية المكفوفين الشكر الجزيل الى الدائرة الخاصة لصاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله والمجلس الاستشاري لامارة الشارقة ودائرة الثقافة والاعلام ومدينة الشارقة للخدمات الانسانية. والقت رؤية الكندي كلمة نيابة عن المتدربين في دورة برايل التي عقدت مؤخرا في مقر الجمعية بالشارقة، وجهت من خلالها الشكر والثناء الى رئيس واعضاء مجلس ادارة جمعية الامارات لرعاية المكفوفين على جهودهم المتواصلة لدمج الكفيف في المجتمع وتقديم افضل الدورات التدريبية التي ترمى الى تطوير مهارات الكفيف وجعله فردا منتجا في المجتمع. وبعدها القى احد اعضاء الجمعية قصائد شعرية متنوعة تحكي عن تحدي الكفيف لكافة الصعاب من اجل مواجهة الحياة بصبر وجلد ووجدت هذه القصائد استحسان ورضاء الحضور. وفي ختام الحفل قام الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي، بتكريم المؤسسات والشخصيات الداعمة للجمعية وشمل التكريم كلا من الدائرة الخاصة لصاحب السمو رئيس الدولة، المجلس الاستشاري لامارة الشارقة، دائرة الثقافة والاعلام، مدينة الشارقة للخدمات الانسانية، الهلال الاحمر، مطار الشارقة الدولي، المجلس الاعلى للطفولة، مطار دبي الدولي، نادي دبي للمعاقين ونادي الثقة للمعاقين بالاضافة للعديد من الشخصيات ووسائل الاعلام المحلية. الشارقة ـ اسامة احمد:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات