برعاية عليا بنت خليفة آل مكتوم، افتتاح فعاليات السوق الخيري 2002 بدبي اليوم

الثلاثاء 16 شعبان 1423 هـ الموافق 22 أكتوبر 2002 تحت رعاية سمو الشيخة عليا بنت خليفة بن سعيد آل مكتوم حرم صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي يفتتح معالي مطر حميد الطاير وزير العمل والشئون الاجتماعية صباح اليوم فعاليات السوق الخيري 2002 والذي تنظمه جمعية النهضة النسائية ورابطة سيدات السلك الدبلوماسي بدبي ويحمل شعار «رسالة انسانية لا تعرف الحدود». يشارك في حفل الافتتاح عدد من قناصل الدول المشاركة في السوق الخيري والذي يقام بنادي ضباط شرطة دبي في الفترة من 22 وحتى 24 اكتوبر الجاري. وتشارك في هذا الحدث الانساني الذي يعود ريعه الى مركز حتا لذوي الاحتياجات الخاصة مجموعة من الدول العربية والصديقة وهي الامارات، الاردن، المانيا، باكستان، بنغلاديش تايلاند، تركيا، سيريلانكا، السعودية، السودان، سويسرا، الصين، عمان، فرنسا، دولة فلسطين، قطر، كازاخستان، الكويت، لبنان، ليبيا، مصر واليمن. وأكدت شيخة محمد احمد مديرة جمعية النهضة النسائية بدبي. «ان اقامة السوق الخيري 2002 برعاية كريمة من شيخة العطاء الانساني سمو الشيخة عليا بنت خليفة بن سعيد آل مكتوم، حدث انساني خالص له ابعاد عميقة لاسيما وأنه ينطلق من ارض الخير في ايام الخير منتصف شهر شعبان المبارك والاستعدادات لاستقبال شهر الخير رمضان الكريم.. ومما يزيد الحدث عمقاً وبعداً انه عمل من اجل اسعاد اطفال مركز حتا لذوي الاحتياجات الخاصة لأن ريع الحدث سوف يرصد لهذه الشريحة الغالية علينا جميعاً. واضافت انها مناسبة انسانية تحمل الكثير من الابعاد والمعاني والقيم وهناك بعد انساني اخر وهو تلاقي الشعوب العربية والصديقة في دانة الدنيا دبي المضيافة مؤكدة ان اشتراك 22 دولة في هذا الحدث وقفة تأمل يحسب لها كل حساب. كما وجهت مديرة جمعية النهضة النسائية الدعوة لمؤسسات القطاع الحكومي والخاص وجمعيات النفع العام واعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في الدولة وطلاب وطالبات المدارس والجامعات وكافة فصائل المجتمع المشاركة في فعاليات هذه المناسبة الانسانية. واختتمت شيخة محمد احمد تصريحها قائلة انه مما يميز هذه المناسبة العديد من الفعاليات البناءة ومنها اصدار نداء انساني يعتمد على كافة الجهات المعنية داخل وخارج الدولة وسوف يعلن عن فحوى هذا النداء في الحفل الختامي للسوق الخيري ان شاء الله. ومن جهة اخرى.. صرحت انتصار الفواز رئيسة رابطة سيدات السلك الدبلوماسي حرم القنصل الاردني بالدولة بأن هذا الحدث الانساني يعتبر بمثابة رسالة تتخطى كافة الحدود والتخوم والتعزيز للعمل الخالص في ارض المحبة لاسيما وان الهدف الرئيسي من هذه المناسبة تقوية الروابط والتواصل بين سيدات السلك الدبلوماسي والمرأة الاماراتية وتقديم الدعم لمركز حتا لذوي الاحتياجات الخاصة الى جانب الاطلاع على مختلف الحضارات والثقافات من خلال الموروث الشعبي والتراثي لكافة الدول العربية والصديقة المشاركة في فعاليات المناسبة. واضافت ان هذه المناسبة تمثل نوافذ مفتوحة للعطاء الانساني في ارض الخير والمحبة ونشر السلام والوئام بين شعوب العالم وهو هدف نبيل تسعى دائماً رابطة سيدات السلك الدبلوماسي بدبي لتعميقه وترسيخه داعية الجميع للمشاركة في فعاليات السوق الخيري 2002 وتحقيق اهداف هذا العمل النبيل على ارض الواقع وحتى نؤكد للعالم اجمع ان دولة الامارات العربية المتحدة دائماً واحة الامن والامان الانساني. يشار الى ان فعاليات السوق الخيري 2002م سوف تبدأ اليوم الثلاثاء وتستمر حتى الجمعة المقبل بمقر نادي ضباط الشرطة بدبي. وقد تم اعداد وتقسيم اجنحة العرض والتي تشمل كافة الدول العربية والصديقة المشاركة في الحدث والجهات المعنية الاخرى الى جانب منظمي السوق: (جمعية النهضة النسائية ورابطة سيدات السلك الدبلوماسي بدبي) وسوف يتم عرض وبيع المصنوعات الوطنية والمنتجات الفلكلورية والشعبية والهدايا التذكارية الخاصة بالدول المشاركة الى جانب المأكولات والاطباق العربية والخليجية والعالمية كما يتخلل الحدث برامج عديدة لأهل الخير للمساهمة في تفعيل السوق والذي سوف يرصد ريعه لمشروعات مركز حتا لذوي الاحتياجات الخاصة اضافة الى ذلك يشتمل السوق الخيري على مفاجآت عديدة سوف تعلن في حينها. وقد انتهت كافة الاستعدادات والترتيبات الخاصة بالمناسبة كما تم توجيه الدعوات للشخصيات القيادية واعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في الدولة للحضور والمشاركة في السوق الخيري 2002 والدعوة مفتوحة للجميع للانضمام الى قوافل الخير في ارض الخير. كتب فهمي عبدالعزيز:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات