تعتزم اجراء بعض التغييرات على تصور عام 2000، «العمل» تشكل لجنة مختصة لوضع الهيكل الخاص بهيئة التنمية والرعاية الاجتماعية

الخميس 4 شعبان 1423 هـ الموافق 10 أكتوبر 2002 شكلت وزارة العمل والشئون الاجتماعية لجنة للبدء في تشكيل هيئة التنمية والرعاية الاجتماعية التي وافق مجلس الوزراء على انشائها مؤخرا وسوف تبدأ اللجنة اولى اجتماعاتها مطلع الاسبوع المقبل. وقال مصدر مسئول بوزارة العمل والشئون الاجتماعية لـ «البيان» ان اللجنة تعتزم الاخذ بالتصور العام للهيئة الذي تم وضعه عام 2000 مع اضافة بعض التعديلات التي فرضتها التغيرات الاجتماعية في الفترة الاخيرة مشيرا الى ان العديد من الادارات بالتصور الموضوع ستخضع للبحث والدراسة من جديد لالحاق بعض الاقسام الجديدة التي تم استحداثها بتلك الادارات ويحتوى التصور العام للهيئة على 12 ادارة حيث تم تحويل بعض الادارات الحالية الى ثلاث ادارات مستقلة مما ادى الى زيادة عدد الادارات. واكد المصدر ان عملية تجزئة الادارة الواحدة الى اكثر من ادارة يهدف الى تحسين الخدمات وتقديم مستوى افضل من الاداء في العمل الاجتماعي الذي اصبح في حاجة الى رعاية واهتمام ودعم من القطاع الحكومي والاهلي. وسوف تسعى الوزارة الى جعل الهيئة بمثابة نقلة نوعية في خدمة العمل الاجتماعي بالدولة. كما ستسعى الى تنوع مصادر التمويل الخاصة بالهيئة حيث ستسمح بقبول الهبات والتبرعات وتحصيل بعض الرسوم لصالح العمل الاجتماعي وذلك وفقا لما جاء بمصادر تمويل العمل الاجتماعي بصندوق الامارات لدعم العمل الاجتماعي الذي من المتوقع ان يتم رفعه الى مجلس الوزراء خلال الفترة القليلة المقبلة كما ستعمل الهيئة على مشاركة القطاع الخاص في القيام بواجبه تجاه القضايا الاجتماعية المعاشه حيث ظل القطاع الخاص بمنأى طوال السنوات الماضية عن المشاركة في العمل الاجتماعي. ومن ناحية ثانية قامت وزارة العمل والشئون الاجتماعية بعدة حملات تفتيشية خلال الاسبوع الحالي بالتعاون مع الادارة العامة للتحريات بدبي شارك فيها 10 مفتشين من الوزارة اسفرت عن ضبط 43 مخالفا يعملون لدى 7 منشآت مختلفة الانشطة وتم توقيف 28 مخالفا تمهيدا لابعادهم عن الدولة لمخالفتهم للاحكام العامة لقانون العمل والعمال بينما تم الافراج عن الآخرين بكفالة لاستكمال الاجراءات الخاصة بهم. وفي السياق ذاته اكدت الوزارة ان الحملة على المدارس والمعاهد الخاصة التي بدأتها قبل شهر من الآن مستمرة حتى يتم تصحيح جميع اوضاع العاملين بالمدارس والمعاهد وقد بدأت تؤتي ثمارها حيث بدأ الكثير من المدارس المخالفة بالاسراع في تصحيح اوضاعهم وسوف توسع الوزارة من نطاق حملتها التفتيشية لتشمل كافة الانشطة وخاصة تلك التي ظلت بعيدة عن اعين مفتشي الوزارة طوال السنوات الماضية. كتب رمضان العباسي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات