مكتب لخدمة العملاء في قاعة القادمين، تزايد ركاب حافلات المواصلات العامة بمطار دبي الدولي

الاثنين 1 شعبان 1423 هـ الموافق 7 أكتوبر 2002 حققت خدمة المواصلات العامة في مطار دبي نقلة نوعية في مجال نقل المسافرين والقادمين الى الدولة بواسطة الحافلات العامة، حيث تم منذ اطلاق الخدمة في 23 أبريل 2002 ولغاية 22 سبتمبر الماضي، نقل 193 الفا و153 راكبا عبر أسطول مؤلف من 6 حافلات. وأكد عبيد سالم الشامسي مساعد مدير عام بلدية دبي للشئون الادارية والخدمات العامة انه سيتم قريبا تخصيص مكتب لخدمة العملاء في قاعة القادمين بمطار دبي الدولي، وذلك في إطار التعاون القائم بين بلدية دبي ودائرة الطيران المدني بدبي، وتلبية للحاجة إلى توفير خدمة متميزة لنقل الركاب من وإلى مطار دبي الدولي بما يتناسب والتقدم الذي تشهده دبي في كافة المجالات، سيما التي تضفي على المدينة لمسة حضارية جديدة. وأضاف أنه تم تدشين خدمة المطار المتميزة باختيار نوعية من الحافلات صممت خصيصاً للمسافرين، وتمتاز بمواصفات عالية الجودة من تكييف، ومقاعد فخمة متحركة، وأماكن مخصصة للحقائب، بالإضافة إلى بنية تحتية تمتاز بمظلات في محطة الانطلاق بمطار دبي الدولي ومزودة بالخرائط والمعلومات عن الخدمة وخط سير الرحلات، بالإضافة إلى مواقف مميزة على مسار الخط تحمل هوية مواقف خاصة بخدمة المطار، وذلك بمعدل رحلة كل 30 دقيقة على مدار الساعة، وبتعرفة قدرها 3 دراهم للرحلة، وهذه الخدمة تتضمن خطين ينطلقان من مطار دبي الدولي وهما الخط رقم 401 الى محطة السبخة للحافلات بديرة، والخط رقم 402 الى محطة الغبيبة للحافلات ببر دبي. وفيما يتعلق بمسار الخطين تنطلق الحافلة رقم 401 من امام صالة القادمين في (المبنى1) في مطار دبي مرورا بشارع آل مكتوم فشارع مستشفى آل مكتوم فشارع بني ياس ثم تتجه يمينا الى شارع السبخة وصولا الى محطة السبخة للحافلات. وتمر الحافلات في رحلة العودة بشارع السبخة فشارع الخليج ثم تنعطف يمينا لتمر في شارع المصلى ويسارا بشارع نايف فشارع عمر بن الخطاب ثم شارع آل مكتوم لتواصل سيرها الى صالة المغادرين في المبنى 1 ومنها الى صالة القادمين في المستوى الارضي للمبنى 1 حيث تنتهي الرحلة. اما الحافلات العاملة على الخط 402 فتنطلق من امام صالة القادمين مرورا بشارع آل مكتوم حتى تقاطعه مع الشارع رقم 9 حيث تنعطف الحافلات يسارا لتمر بهذا الشارع ثم يمينا بشارع بني ياس وصولا الى بر دبي عبر جسر آل مكتوم ثم تواصل سيرها في شارع خالد بن الوليد فشارع زعبيل ثم تخترق الحافلات بعد ذلك منطقتي الكرامة والمنخول وتعود مجددا الى شارع خالد بن الوليد عبر شارع المنخول لتكمل رحلتها الى محطة الغبيبة للحافلات. وتمر الحافلات في رحلة العودة الى المطار بنفس المسار الا عند الدخول الى منطقة المنخول فتنعطف يمينا من امام مبنى سيتي بنك الى شارع خالد بن الوليد بدلا من المسار السابق. ويمر الخطان بالعديد من الفنادق ذات الفئات المختلفة ويمكن للركاب الوصول اليها او الانتقال منها الى المطار بكل سهولة ويسر حيث توجد مواقف للحافلات بالقرب منها كما يغطي الخطان المراكز التجارية والمرافق الحيوية الهامة. وأوضح مساعد مدير عام بلدية دبي للشئون الادارية والخدمات العامة ان ادارة المواصلات العامة في بلدية دبي قامت باعداد نشرة تفصيلية تشتمل على خارطة توضح مسار الخطين بالاضافة الى اسماء ومواقع الفنادق ومواقف الحافلات، وبوسع الركاب الحصول على النشرة من محطات حافلات المواصلات العامة الرئيسية، كما تم ادراج المعلومات المتعلقة بخدمة المطار على موقع ادارة المواصلات على الشبكة الدولية، ويستطيع الركاب ايضا الحصول على تلك المعلومات عبر الهاتف المجاني رقم 8004848. واكد ان هذه الخطوة تأتي في اطار مساعي بلدية دبي الرامية الى النهوض بخدمة المواصلات العامة وتلبية الطلب المتنامي على هذه الخدمة في امارة دبي حيث تقوم البلدية باعداد خطط تشغيلية تتضمن الخطوط والمحطات والمرافق الجديدة فضلا عن الموارد الاضافية اللازمة لتنفيذ تلك الخطط علاوة على تنويع الخدمات كي تلبي رغبة مختلف الجمهور. واضاف عبيد الشامسي أن اهتمامات بلدية دبي تبرز جليا في تقديم خدمة مريحة وامنة واقتصادية لجمهور المواصلات العامة من خلال خدمة المطار، والتي انعكست نتائجها على الاحصائيات التي رصدت منذ اطلاق الخدمة وحتى 22 سبتمبر الماضي حيث بلغ عدد الركاب الذين تم نقلهم على الخط رقم (401) 118 ألفا و62 راكبا، وعدد الركاب الذين تم نقلهم على الخط رقم (402) 75 ألفا و91 راكبا، أي بمعدل 529 راكبا في الاداء اليومي، وبلغ عدد الكيلو مترات المقطوعة 131 ألفا و697 كيلو مترا على الخط رقم (401)، بينما بلغ عددها 194 ألفا و473 كيلو مترا على الخط رقم (402) حيث بلغ المعدل اليومي للاداء 894 كيلو مترا، وبلغ عدد الرحلات التي نفذت على الخط رقم (401) 7 آلاف و379 رحلة، وبلغ عددها 14 ألفا و758 رحلة على الخط رقم (402)، أي بمعدل 60 رحلة في المعدل اليومي للاداء. وذكر أن الخدمة التي مضى على اطلاقها 5 أشهر، حظيت على استحسان واقبال جماهيري كبير، حيث فاق المعدل اليومي للركاب عن 600 راكب، وتتلقى ادارة المواصلات في بلدية دبي، ملاحظات واتصالات من المستخدمين يطالبون فيها بشمل الخدمة لأكبر عدد من المناطق من دبي، وتدرس بلدية دبي إضافة حافلات جديدة إلى الاسطول لتغطية كافة مناطق ديرة ، وبر دبي، مشيرا إلى انه جاري العمل بالتنسيق مع العلاقات العامة في مطار دبي على التعريف بالخدمة، وتخصيص مكتب لخدمة العملاء في قاعة القادمين بمطار دبي الدولي للتعريف بالخدمة. وحرصت ادارة المواصلات في البلدية على تقديم خدمة متميزة وذات جودة عالية للمسافرين جوا ومرافقيهم على مدار الساعة بمعدل رحلة كل نصف ساعة لكل خط نظير مبلغ مالي قدره 3 دراهم للشخص الواحد فقط. ، على ان تكون هذه الخدمة راقية بما يتناسب مع مكانة وسمعة امارة دبي عالميا حيث خصصت البلدية لخدمة المطار حافلات جديدة فخمة ومكيفة وتتمتع بمزايا اضافية كوجود حيز مستقل للامتعة. بينما يضم اسطول الحافلات الحالي لبلدية دبي 324 حافلة تعمل على شبكة متكاملة تتكون من 32 خطا داخل الامارة وتنقل ما يزيد على 130 ألف راكب يوميا. وتتميز جميع الحافلات بمواصفات خاصة كالتكييف والتقنيات المتطورة المتعارف عليها في هذا المجال عالميا كما تم تجهيزها بماكينات الكترونية لصرف التذاكر وبشاشات الكترونية لعرض بيانات الرحلة. كتب خالد درويش:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات