جمعية الامارات لرعاية الموهوبين تناشد الجهات المسئولة بالدولة دعم نشاطاتها

السبت 28 رجب 1423 هـ الموافق 5 أكتوبر 2002 ناشدت جمعية الامارات لرعاية الموهوبين، كافة الجهات الحكومية والمؤسسات والجمعيات الاهلية بالدولة، ورجال الاعمال، دعم نشاطاتها بكل الوسائل المادية والمعنوية لكي يتسنى لها القيام بدورها الوطني الكبير الذي يهدف في المقام الاول الى خلق جيل متميز من الشباب الذين يتمتعون بمواهب علمية وابتكارية ومساعدتهم في ابراز تلك المواهب وصقلها. كما دعت الجمعية الى التنسيق بين كافة الجهات المعنية من اجل وضع برنامج موحد يخدم الاهداف الاساسية التي يمكن من خلالها تحقيق نتائج ايجابية وفاعلة لرعاية الموهوب، والاستفادة من الطاقات والخبرات والكوادر المواطنة المتوفرة في المؤسسات العلمية بالدولة من اجل وضع معايير وأسس لاختيار الموهوبين واكتشافهم وتنمية قدراتهم ومواهبهم بالشكل الصحيح. جاء ذلك خلال اجتماع مجلس ادارة الجمعية في مقرها الجديد الدائم بشارع الشيخ زايد، برئاسة اللواء ضاحي خلفان تميم، قائد عام شرطة دبي، رئيس الجمعية، وحضر الاجتماع العميد دكتور محمد احمد بن فهد، مدير اكاديمية شرطة دبي، والدكتور محمد مراد عبدالله مدير مركز دعم اتخاذ القرار بشرطة دبي، والدكتور منصور العور، مدير ادارة الجودة الشاملة بشرطة دبي، وعيسى الميدور، امين سر الجمعية، ومنيرة صقر مديرة جمعية الامارات للموهوبين، وعواطف المطوع، معلمة التفكير الابتكاري بمنطقة دبي التعليمية. وناقشت الجمعية الخطة السنوية لرعاية الموهوبين لعام 2002/2003 وتم اعتماد عدد من الفعالياتها بعد ان اوكلت لعدد من الاعضاء للاعداد لها حسب جدولها الزمني. وتضمنت الخطة السنوية للجمعية اقامة معارض للابتكارات العلمية وتنظيم عدد من المسابقات، والاجتماعات وورش العمل، واصدار نشرة فصلية تعنى بالموهوب. وقررت الجمعية توجيه الدعوات لكافة الهيئات والمؤسسات العامة والخاصة بالدولة التي اعلنت عن نشاطات تتعلق برعاية الموهوبين، من اجل عقد اجتماع تنسيقي لبحث السبل المناسبة لتوحيد الجهود والخروج بصيغة موحدة لرعاية الموهوبين على مستوى الدولة. كما جرى خلال الاجتماع مناقشة وضع ميزانية الجمعية ومصروفاتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات