وزير العدل: ما يجري في فلسطين انتهاك صارخ لكل حقوق الانسان

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 استقبل معالى محمد بن نخيرة الظاهرى وزير العدل والشئون الاسلامية والاوقاف اليوم فارس رياض مدير فرع منظمة التضامن الدولية لحقوق الانسان فى فلسطين الذى يزور البلاد حاليا. وشدد معاليه خلال المقابلة على أن مايجرى فى فلسطين الان ضد العزل الابرياء على أيدى قوات الاحتلال الاسرائيلى يعتبر انتهاكا صارخا لكل حقوق الانسان التى تعارف عليها المجتمع الدولى ونادى باحترامها. وأضاف أن اسلوب القوة والقهر الذى تمارسه السلطات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطينى وترويعه وانتهاك حرماته وهدم منازله وتشريده يعتبرتماديا واضحا واستخفافا بالقوانين والاعراف الدولية. وأشارالى ان هذا الاسلوب لا يمكن ان يثمر الا عن حقد وكراهية وتحطيم كل مساعى السلام ونشدان الامان الامرالذى يجب على أن يتحرك على اثره المجتمع الدولى فى مصداقية وحرص على حماية الارواح والاعراض والممتلكات وكل حقوق الانسان. وقال معاليه اننا فى دولة الامارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة نستنكر بشدة كل مايحدث ضد اخواننا الفسطينيين العزل ونناشد المجتمع الدولى ضرورة التدخل السريع والحاسم. مؤكدا أن السلام وحده الوسيلة المثلى التى تضمن الامن والامان للجميع. حضر المقابلة الدكتور محمد بن جمعه بن سالم وكيل الوزارة لقطاع الشئون الاسلامية والاوقاف واحمد مبارك الكندى الوكيل المساعد لشئون المساجد. وام

تعليقات

تعليقات