وكيل الزراعة يترأس اجتماعا بمركز الأحياء البحرية لتحديد مواسم منع صيد الأسماك

ترأس راشد محمد خلفان الشريقى وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية الاجتماع الذى عقد صباح امس بمركز ابحاث الاحياء البحرية بأم القيوين التابع لوزارة الزراعة لمناقشة عدد من الامور التى تتعلق بقطاع الثروة السمكية. وحضر الاجتماع عبيد محمد جمعة المطروشى وكيل الوزارة المساعد للثروة السمكية وعبدالرزاق عبدالله مدير ادارة الثروة السمكية ومحمد عبدالرحيم الزرعونى مدير مركز ابحاث الاحياء البحرية والمهندس احمد عبدالرحمن الجناحى رئيس قسم الارشاد السمكى بالوزارة والخبراء العاملين بالمركز. وتركز الاجتماع على مناقشة تحديد مواسم منع صيد الاسماك التى نص القانون الاتحادى رقم (23) لسنة 1999م بشأن استغلال وحماية الثروات المائية وأن تحدد الوزارة هذه المواسم بناء على نتائج الدراسات والابحاث ومن ثم تعممها على السلطات المختصة فى الدولة لتطبيق المناسب منها وتم الاتفاق على ان تعقد اجتماعات مع لجان تنظيم الصيد فى مختلف الامارات لبحث عدد من المقترحات بهذا الشأن كما تناول النقاش ماهو مطبق فى عدد من دول المنطقة من تنظيمات وقرارات لمنع الصيد فى مواسم او اماكن معينة. وتدارس المجتمعون على وجه التحديد برنامج اكثار واطلاق اليرقات على سواحل وخيران الدولة الذى يقوم به مركز ابحاث الاحياء البحرية منذ فترة طويلة لتعزيزالمخزون السمكى. كما ناقش الاجتماع سبل ووسائل زيادة الانتاج الحالى مساهمة من الوزارة فى تنمية المخزون السمكى فى مياه الدولة. ووجه الوكيل الى حل بعض العوائق التى تحول دون زيادة الانتاج. وبحث الاجتماع مسألة نقل نتائج الدراسات والابحاث التى يقوم بها المركز وادارة الثروة السمكية للجهات المعنية بالصيد مثل لجان تنظيم الصيد وجمعيات الصيادين التعاونية وغيرها وذلك تعميما للفائدة ولزيادة الوعي العام بأهمية مصايد الاسماك وضرورة الحفاظ عليها وتنميتها. واتفق المجتمعون على ان يقوم المسئولون فى المركز والادارة بوضع نواة لبرنامج تدريبى لكافة المتعاملين بالثروة السمكية لاحاطتهم علما بالتطورات فى هذا المجال على الصعيد المحلى والعالمى تمهيدا لتعميم برنامج التدريب ليطال كافة المعنيين بصيد الاسماك. وركز وكيل الوزارة فى الاجتماع على مسألة التدريب والتخصص فى مجالات العمل المتشعبة للفنيين من المواطنين نظرا لاهمية ذلك فى هذا الوقت الذى يشهد فيه العالم تطورات علمية كبيرة. كما اكد الوكيل على اهتمام معالى وزير الزراعة بتوعية الصيادين وتكثيف الجهود الاعلامية والارشادية وخاصة بقانون الاتحادى رقم (23) لسنة 1999م. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات