أوائل الخريجين يهدون انجازهم لرئيس الدولة ، ويتمنون مواصلة دراساتهم العليا في القانون

رفع أوائل الدفعة الثامنة من خريجي كلية شرطة دبي اسمى آيات التهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة بمناسبة شفائه وقرب عودته الى ارض الوطن, وأهدوا انجاز تفوقهم الى سموه تعبيراً عن ولائهم واخلاصهم لقائد مسيرتهم الذي بذل ويبذل الغالي والنفيس من أجل رفعة وثقافة شباب الوطن. ويقول عبدالله سيف علي حلال السبوسي الأول في المجموع العام انني أهدي انجازي ايضا لكل من ساهم في وصولي لهذه المرحلة التي طال انتظاري لها وهي مرحلة التخرج التي اعتبرها بداية حياة جديدة اتمنى ان اكون على قدر المسئولية فيها وعلى قدر الثقة التي أوليت إياها, واتمنى التوفيق لزملائي المرشحين من طلبة الكلية واطالبهم بالجد والاجتهاد لأنه أساس النجاح وتحقيق المبتغى, واشار الى ان الدراسة كان فيها شيء من الصعوبة ولكن من جد وجد والمذاكرة والمواظبة مفتاح النجاح. اما عبدالله حسن احمد مفتاح المرزوقي الثاني في المجموع العام فبدأ حديثه بتوجيه الشكر لله عز وجل الذي وفقه بعد 4 سنوات طويلة من التعب والدراسة والتدريب والامتحانات الشفوية والتحريرية, وقال اتمنى من الله ان يكمل فرحتي بذرية صالحة واكمال مسيرة النجاح بالدراسات العليا, وعن الدراسة قال بأنها كانت صعبة وطويلة حيث اننا ندرس كافة النواحي القانونية والشرطية. عبدالله بن سليمان بن رهين الهطالي من سلطنة عمان والحائز على المركز الثالث في المجموع العام اهدى تفوقه الى السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان والى بلده الحبيب والى اهله واصدقائه ولكل من ساهم في نجاحه. وقال ان الدراسة كانت بين المتوسطة والصعبة ولا يجتازها الا الحريص على التعليم والتحصيل العلمي, وانا أوصي زملائي بالمثابرة والجد والتفوق والنظر الى أعلى دائما, وقال ان طموحه العودة للعمل في شرطة عمان السلطانية واكمال دراساته العليا في القانون الجنائي. ويقول صلاح عبدالله الحمادي الأول في التدريب العسكري انني اهنئ أهلي ووالدي وزوجتي الذين وقفوا الى جانبي وخاصة دور والدي وهو رائد متقاعد الذي كان يحثني دائما على المواظبة والجد والمذاكرة بانتظام. وقال ان الدراسة ممتازة في كلية شرطة دبي واعتبرها الكلية الثانية في الوطن العربي بعد كلية الشرطة المصرية حيث المواد الدراسية جيدة والهيئة التدريسية من افضل الموجودين, وقال ان طموحي مواصلة دراساتي العليا في القانون والعلوم الشرطية. اما احمد جمعة غريب مبارك المحيربي الأول في الاسلحة والرماية فقال: أهدي نجاحي للوالد الذي يحثني على بذل الجهد والاجتهاد ويقف الى جانبي وإلى والدتي التي سهرت على راحتي طوال الفترة الماضية ووفرت لي الجو المناسب للدراسة, وقال ان الدراسة كانت مضغوطة وصعبة لكن متابعة الادارة والهيئة التدريسية سهلت علينا. وعن طموحه خلال الفترة المقبلة قال احمد جمعة انني اتمنى الوصول للمراتب العليا واكمال الدراسات العليا في القانون التجاري وان اكون ضمن الهيئة التدريسية لكلية شرطة دبي مستقبلا. ويقول سعيد زعل بن كريشان المهيري الأول في السلوك والمواظبة انني اهدي نجاحي الى والديّ العزيزين ولكل من ساهم في نجاحي ووصولي لهذه النتيجة, وقال ان الدراسة كانت جيدة واستفدت منها خلال الاربع سنوات سواء في ليسانس الحقوق او دبلوم العلوم الشرطية. واضاف انني اتمنى ان ينعكس ذلك على حياتي العملية المستقبلية لكي اطبق القانون وانا على علم ودراية به وبمواده مشيرا الى ان طموحه ان يوفقه الله في حياته العلمية والعملية وان يواصل دراساته العليا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات