ولي عهد دبي يشهد حفل توزيع جائزة راشد للتفوق العلمي ، تكريم 300 متفوق ومتفوقة من أبناء الامارات

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي شهد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع بفندق جميرا بيتش، دبي مساء أمس الحفل الثالث عشر لتوزيع جائزة راشد للتفوق العلمي الذي تقيمه ندوة الثقافة والعلوم لتكريم المتفوقين والمتفوقات من حملة الشهادات العليا وأوائل الكليات والجامعات والثانوية العامة الذين بلغ عددهم لهذا العام 300 متفوق ومتفوقة. حضر الحفل سمو الشيخ سعود بن راشد المعلا ولي عهد ونائب حاكم أم القيوين وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان وسمو الشيخ حمد بن سيف الشرقي نائب حاكم الفجيرة وعدد من الشيوخ والوزراء وأعيان البلاد وأولياء أمور ذوى المكرمين والمكرمات. استهل الحفل بتلاوة مباركة من الذكر الكريم ثم ألقى الدكتور سعيد حارب عضو مجلس إدارة ندوة الثقافة والعلوم رئيس لجنة المسابقات والجوائز كلمة ندوة الثقافة والعلوم أشار فيها الى الفرحة التى تعيشها الامارات لنجاح العملية الجراحية التى اجريت لقائد المسيرة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة وقال: ان ريادة هذا القائد التاريخى واضحة لجميع الاجيال ولجميع الاباء الذين عرفوا مقدار المعاناة الحياتية الكبرى قبل بزوغ فجر الاتحاد, وهى ايضا واضحة بالقدر نفسه لجيل الابناء الذين نعموا بخيرات الاتحاد فى جميع المناحى التربوية والاجتماعية والاقتصادية والوظيفية. وقال ان عقلية زايد الخير وقلب زايد الخير هى التى حولت الصحارى المجدبة الى واحات غناء وحولت المناطق المهملة الى قلاع صناعية شماء وانارت عقول ابنائنا بمختلف انواع العلوم والمعارف النافعة ومسحت دموع البائسين وحولتها الى ابتسامات مشرقة. واشار الى رعاية صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى الكريمة لحفل جائزة المغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم للتفوق العلمى كل عام, مشيدا برعاية سموه الواضحة واهتمامه الكبير لكل انجازات التربية والتعليم فى مختلف امارات الدولة. كما تحظى الجائزة بتشريف كريم وبتوجيه سام من الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع والذى كان طيلة المرحلة السابقة القوة الدافعة والهمة العالية وراء العديد من المشاريع التعليمية والثقافية المميزة والناجحة, ومنها على سبيل المثال وليس الحصر: مشروع الشىخ محمد بن راشد آل مكتوم لتعليم تكنولوجيا المعلومات والانترنت. كما أشاد الدكتور حارب بالشاعر ورجل الأعمال الراحل سلطان بن علي العويس لمساهمته الكريمة في دعم انشاء مبنى المقر الدائم لندوة الثقافة والعلوم, مشيرا إلى مساهمة رجل الأعمال ماجد الفطيم ورجل الأعمال سيف الغرير في دعم مجلة (حروف عربية) التي تبنتها ندوة الثقافة والعلوم. ثم ألقى الشاعر عبدالله حسن الهدية الشحي قصيدة تغنى فيها بالوطن وقياداته التي مضت به عاليا نحو سماوات العز والتطور والازدهار. كلمة المكرمين ألقتها الدكتورة أمل القبيسي أشارت فيها إلى الأهمية البالغة التي تتمتع بها جائزة راشد للتفوق العلمي عند أبناء الامارات, هذه الجائزة التي تحمل ذكرى الراحل الكبير المغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم الذي كانت حياته ومنجزاته نموذجا باهرا للقيادة الناجحة والحكيمة. واضافت الدكتورة امل القبيسي ان شفاء القائد صاحب السمو رئيس الدولة افرحنا جميعا لان ابناء الامارات عاشوا فى عهد زايد وظللتهم رعايته الابوية ولذلك نحن ندين له بكل الانجازات الكبيرة التى تحققت على ارض الامارات اقتصاديا وصحيا وعلميا واجتماعيا. وتقدمت باسم المكرمين بالشكر والتقدير والوفاء والعرفان الى صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والى راعى الحفل صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم والى الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الداعم لكل مبادرات التجديد والابتكار فى مجالات الثقافة والعلوم والتقنيات الحديثة. ثم تفضل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع يرافقه الأديب محمد المر رئيس ندوة الثقافة والعلوم والدكتور سعيد حارب بتوزيع الجوائز والدروع التذكارية على المكرمين لهذا العام. وكان سموه قد قام بجولة سبقت الحفل استعرض فيها مجموعة من الابتكارات التي صممها أعضاء نادي الامارات العلمي وأشاد بها داعيا شباب الامارات إلى المزيد من الاهتمام والارتقاء في مجال العلوم والمعرفة. متابعة: حازم سليمان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات