افتتاح جمعية سنابل بلادي لرعاية المرأة والنشء ، برنامج حافل في رمضان وفعاليات متنوعة للمنتسبات

افتتحت الشيخة مريم بنت حشر آل مكتوم بالنيابة عن الشيخة حصة بنت مكتوم آل مكتوم مساء الاربعاء الماضي جمعية سنابل بلادي بمنطقة الراشدية وبهذه المناسبة اشارت الشيخة مريم في تصريحات لـ (البيان) ان المرأة في ، الامارات بحاجة دائما للتشجيع لتمارس طقوس حياتها بثقة وان تجد مجالا للمشاركة الفعالة في بناء المجتمع والاهتمام بأسرتها وتعليمها وتحقيق مكاسب اكبر على الصعيد العملي واشارت الى ان المرأة اقتحمت وبخطوات واثقة كل المجالات بجدارة لوجود الادراك والوعي الشامل بأهمية مشاركتها في بناء المجتمع وادراك انها قادرة على العطاء شأنها شأن الرجل مشيرة الى ان المرأة في الوقت نفسه هي الام والاخت والابنة وتتميز ادوارها في الحياة وتتعاظم مسئوليتها مع مرور السنوات وقد اخذت المرأة الاماراتية حقوقها في بلادها اكثر من المرأة الاجنبية وهذا كله نتيجة الرعاية الكريمة لصاحب السمو رئيس الدولة ــ حفظه الله ـ وقرينته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك فتشجيعها دائم ومستمر للمرأة لتلعب دورا قياديا في بلادها واضافت انني المس اليوم جهود المواطنات وقد ابدعن بالفعل سواء في حفل الافتتاح او المعرض الفني فكانت اعمالهن تعبر بالفعل عن موهبة تستحق الاشادة بها مضيفة ان تأسيس مثل هذه الجمعية للسيدات تعد فرصة للالتقاء وتعلم مهارات جديدة عبر الدورات التي سيتم تنظيمها واعربت عن املها في ان تشهد الفترة المقبلة تعاونا بين الجمعيات لتوسع قاعدة الانشطة ما يوفر النجاح والتوفيق لهذه الكوكبة من السيدات متمثلة برئيس الجمعية وعضواتها في المزيد من الاهتمام بالمرأة والنشء نواة المجتمع ودعائم انطلاقته. وقد بدأ حفل الافتتاح بكلمة ترحيبية للشيخة مريم بنت حشر تلتها تلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم ثم تقدمت رئيسة الجمعية لتلقي كلمتها حيث اشارت من خلالها الى ان اللقاء جاء للاحتفال بولادة جمعية سنابل بلادي, مشيرة الى ان الجمعية تحرص على القيم الاسلامية والتربية القرآنية والتمسك بما تركه لنا الآباء من ارث حقيقي واعداد للاجيال القادمة لتكون اجيالا واعية مثقفة محبة مبدعة تفخر بهم اوطانهم مشيرة الى ان الجمعية اعدت برنامجا حافلا لاستقبال رمضان وفعالياته تلا ذلك نشيد ترحيبي قدمته مجموعة من الفتيات ثم كلمة وفاء ومحبة وعرفان بالجميل مهداة للشيخ الوالد صاحب السمو زايد بن سلطان آل نهيان وبعده تم القاء كلمة عضوات الجمعية تم فيها توجيه الشكر لكل الحضور على المشاركة في هذا الافتتاح لجمعية سنابل بلادي ذات النفع العام والتي تم اشهارها من قبل وزارة العمل والشئون الاجتماعية في نهاية سبتمبر الماضي. وبعد ذلك تقدمت مجموعة من الفتيات لالقاء نشيد بعنوان (سنابل بلادي) ثم عرضت تمثيلية بعنوان تراث وآفاق وهي تحكي قصة رجل كبير من الامارات قادم من زمان بعيد خلف العصور وزار ارضه فشاهد هذه الحضارة والنهضة التي حققتها بلاده وحث ابناءه على التمسك بميراث الابوة وحب الوطن الذي هو شرف الانسان ورمز العروبة وتطرقت التمثيلية ايضا لقضية فلسطين وتضحية الاطفال الذين اتخذوا الحجارة سلاحهم للذود عن وطنهم وقدموا اجسادهم الطاهرة فداء للوطن الحبيب. واختتم الحفل بكلمة ختام القتها رئيسة الجمعية وتقديم باقة الورود وهدية تذكارية للشيخة مريم بنت حشر امتنانا لحضورها الكريم, ثم تقدمت الشيخة مريم بنت حشر آل مكتوم لافتتاح المعرض الفني الاول لجمعية سنابل بلادي والمطبخ الخيري الذي اقيم على هامش الافتتاح ورافقت رئيسة الجمعية الشيخه للاطلاع على مرافق الجمعية وقاعة المحاضرات والندوات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات