ضمن الاحتفالات بالعين ، توزيع هدايا على العجزة والمسنين بمستشفى العين

نظم مستشفى العين امس السبت احتفالا كبيرا بمناسبة العيد الرابع و الثلاثين للجلوس وزعت فيه الهدايا على العجزة والمسنين حضره سعيد الشرقي مدير مستشفى العين بالانابة ومدير منطقة العين الطبية بالانابة, هلال العلوي مدير ادارة الخدمات بمنطقة العين الطبية, راشد سعيد المقبالي مسئول التوجيه والارشاد بادارة العلاقات العامة ودنيا عبد المحسن رئيسة قسم الاعلام الداخلي والبحوث بالعلاقات العامة. وأكد مدير المستشفى بالانابة فخره بهذا اليوم الوطني المهم في تأسيس دولة الامارات مشيرا الى ان عيد الجلوس هو بداية الانطلاقة التي حققت كل هذا التطور والازدهار وكلها اشياء ملموسة لا تحتاج لحديث او تفسير وكلها تحققت بارادة صاحب السمو الشيخ زايد لان هناك دولا لها امكانات ولكنها لم تصل لما وصلت اليه الامارات عبر 34 سنة. واضاف ان النهضة الصحية في عصر زايد وفي عصر الاتحاد تقف شاهدة على شوط التنمية الذي تم قطعه والطفرة التي حدثت بالبلاد في سنوات قليلة, واضاف: وهنا في العين فان من يرى التطور في القطاع الطبي لا يكاد يصدق ان الامر بدأ بعيادة واحدة بدائية خارجية في المويجعي عام 1966 الى ان وصلت مستشفى العين الى مستوى تقني عملاق تضم 430 سريرا وتضم احدث الوحدات العلاجية في القلب والعناية المركزة وكل هذا يعود الى بعد نظر قيادتنا الرشيدة وعطائها الذي ادى الى ان اضحت الامارات مواكبة لكل التطورات العالمية في كافة المجالات سيما الصحي منها الى ان اضحت مستشفياتنا تستقطب مرضى دول مجلس التعاون والمرضى العرب عموما. واشار الى ان الاهتمام بقطاع العجزة والمسنين والذي يتم في اطار احتفالات مستشفى العين بعيد الجلوس يأتي تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة ودعوته الرامية الى الترابط الاهلي والمجتمعي اضافة الى هدية بر الوالدين لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك قرينة صاحب السمو رئيس الدولة, رئيسة الاتحاد النسائي العام. واشار هلال العلوي مدير ادارة الخدمات لمنطقة العين الطبية في كلمته الى حجم الانجازات الطبية التي تمت بالمنطقة والتي يرجع الفضل فيها لصاحب السمو الوالد زايد وذلك خلال عام 1999 ـ 2000 حيث قال انه تم شراء 8 سيارات اسعاف مجهزة بالمعدات الطبية اللازمة وعدد 2 شاحنة مبردة لنقل الادوية من ابوظبي الى العين تم توزيعها على المراكز الصحية اضافة لتطوير خدمات قسم التغذية لتشمل الى جانب اطعام المرضى افتتاح عيادة التغذية لخدمة المرضى والمشاركة في المعارض الصحية سواء بالمحاضرات او المنشورات او غيرها وتثقيف المرضى الداخلين والزوار عن احدث الاساليب الغذائية والاشراف على المقاصف المدرسية بالتعاون مع الصحة المدرسية وتثقيف الطلاب غذائيا, وقال انه تم تجهيز مبنى الطبخ وتحديثه كما سيتم تحديث معدات المطبخ, وستقوم ادارة الخدمات بتحديث بدالة المستشفى على اعلى مواصفات تقنية لتسهيل الاتصال من والى المستشفى حيث سيصل مجموع الخطوط الرئيسية الى 100 خط والخطوط الفرعية الى 100 خط عدا خدمة الرد الالكتروني وخدمة اظهار الخط المتصل وعمل احصائيات لعدد المكالمات. وفي معرض حديثه عن الانجازات قال انه تمت صيانة دورية شملت 10 مراكز صحية وجار صيانة مبنى ادارة الصحة المدرسية بالكامل وتطوير وصيانة شاملة لمبنى الاستشارية/ رجال بمستشفى العين واستحداث مبنى لعيادة المسالك البولية. واعربت دنيا عبد المحسن رئيس قسم الاعلام الداخلي والبحوث بادارة العلاقات عن مدى ابتهاجها بهذه المناسبة الهامة والسارة لكل الموجودين على ارض الدولة من مواطنين ومقيمين وذلك لما لصاحب السمو رئيس الدولة من اياد بيضاء وخيرة على الجميع حيث تدين الامارات له بكل ما تحقق من خير ونماء ونهضة في كافة المجالات. وقالت انه احتفالا بعيد الجلوس الـ 34 هذا العام وزعت الهدايا على العجزة والمسنين حتى ندخل البهجة الى قلوبهم ونطرد عنهم شبح الوحدة والملل استجابة لتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة في اطار العناية بالمرضى في مختلف القطاعات. العين ـ لنا مهدي

تعليقات

تعليقات