أثنى على جهود القائمين عليها ، حمدان بن محمد بن راشد يطلع على فعاليات قريتي الغوص والتراث

صورة

قام الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم مساء أمس الأول بزيارة تفقدية للمنطقة التراثية بالشندغة, حيث زار كلاً من قريتي التراث والغوص ومسرح المنطقة التراثية وقد رافقه خلال الزيارة محمد خميس بن حارب المدير التنفيذي لادارة العمليات في دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي وعبدالله حمدان بن دلموك المشرف الأول على قريتي الغوص والتراث وبعض مسئولي الدائرة في المنطقة التراثية. وقد بدأ الزيارة بتفقد فعاليات قرية التراث وما تشمله من أسواق قديمة حيث المحلات التجارية ومصنع السيوف وصانعي الحلوى, والمأكولات الشعبية, وشاهد صناعة الخبر المحلي الذي يتم اعداده في الأماكن المخصصة له في القرية, كما شاهد بيع التحف التقليدية والمصنوعات اليدوية. ثم تفقد فريج البدو, ومقر صناعة القهوة العربية واستمع إلى شرح واف حول الجوانب المختلفة, وتوجه إلى متحف القرية وما يحويه من أدوات فخارية ومدفن دائري يضم ست حجرات للدفن ملئت ببقايا الهياكل العظمية والأدوات النحاسية والحجرية والفخارية ومجموعة كبيرة من الخرز, كما ضم المتحف مجسماً لموقع جميرا الاسلامي (القرن التاسع ـ الثاني عشر) الميلادي الذي يعد أحد أكبر المعالم الاسلامية المكتشفة في امارة دبي إذ تبلغ مساحته 20 هكتاراً. كما شاهد في قرية التراث بعض الرقصات التراثية التي تؤديها بعض الفرق الشعبية المحلية والخليجية والتي تؤدي مختلف أنواع الرقصات الشعبية, كما قام بجولة داخل معرض (زينة وخزينة) واستمع إلى شرح من عائشة بو سميط عن محتويات المعرض. وفي ختام زيارته للقرية التراثية اطلع الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على قصيدة (سيرة المجد) التي كتبها والده الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع في شجاعة وكرم صاحب السمو الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة والتي يبلغ عدد أبياتها 48 بيتا. وتوجه الشيخ حمدان بن محمد إلى قرية الغوص حيث قام بجولة داخل المعرض الشخصي للفنانة الاماراتية خولة خليفة الفلاسي, كما زار كافة الفعاليات المقامة في القرية في معرض الغوص في الماضي والذي يروي حكاية الغوص وأساليبه المستخدمة في الحياة الماضية في الامارات بالاضافة إلى صانعي شباك الصيد والأقفاص المخصصة للصيد, كما شاهد عملية فلق المحار الذي يقوم به بعض غواصي جمعية الامارات للغوص, والمسرحيات التي يتم تقديمها يوميا على مسرح قرية الغوص, وقام بتفقد المسرح الكبير المقام في مقهى (كان زمان) . في ختام الزيارة أشاد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بفعاليات قريتي التراث والغوص وتوجه بالشكر إلى القائمين عليها, قائلا ان هذه الزيارة هي الثانية لقرية التراث. وقد جاءت أكثر تدقيقا في معرفة كافة الجوانب المتعلقة بقرية التراث والغوص, أما عن أكثر ما أعجبه في المنطقة قال: الحشود الكبيرة من الزوار تعتبر أجمل ما في المنطقة التراثية وهذا ما تحتاجه دبي وان القائمين على قريتي الغوص والتراث نقلوا تراث دولة الامارات الثري في أجمل صورة عصرية إلى الزوار والمقيمين على أرضها. وأضاف ان قرية التراث تعني لي الكثير, ولولا تراثنا ما كنا نحن الشباب على هذا العهد الذي سار عليه آباؤنا وأجدادنا. كتب فهمي عبدالعزيز

تعليقات

تعليقات