وفد عسكري يزور كوسوفو لمشاركة قوات الامارات الاحتفال بعيد الاضحى

قال اللواء الركن مطر سلطان الظاهرى رئيس هيئة الادارة والقوى البشرية فى القوات المسلحة ان ماتقوم به قوة الامارات لحفظ السلام فى كوسوفو عمل عظيم يعبر تعبيرا صادقا عن توجيهات القيادة العليا لقواتنا. وأوضح اللواء مطر الذى وصل امس الى كوسوفو على رأس وفد عسكرى يضم عددا من كبار ضباط القوات المسلحة لمشاركة ضباط وجنود قوة الامارات لحفظ السلام فرحتها بعيد الاضحى المبارك ان ماشاهده خلال جولته على وحدات وسرايا القوة شيء كبير لايقدر بثمن مشيرا الى انه يردد ماقاله الفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس اركان القوات المسلحة من ان المكاسب التى تعود على قواتنا المسلحة من خلال التدريب الميدانى فى مسرح العمليات يفوق بكثير ماتتكلفه هذه القوات من اموال لتنفيذ مهمتها فى كوسوفو. وذكر اللواء مطر فى تصريح لبعثة وكالة انباء الامارات ان المكاسب الكبيرة التى تتوفر لقواتنا تأتى من خلال التدريب الميدانى ومن الاحتكاك مع قوات الدول الاخرى المتواجدة فى كوسوفو خاصة وان جيوش هذه الدول تملك خبرة كبيرة فى العمل العسكرى لتمرسها فى هذا الميدان ولامتلاكها اساليب تكنولوجية واسلحة حديثة. وأوضح ان احتكاك جنود الامارات مع هذه الجيوش يفيدها كثيرا كما ان تواجد قوة الامارات فى كوسوفو وتنفيذها لبرامج التدريب التى حصلت عليها فى الوطن فى مسرح عمليات مختلف جغرافيا وجويا عن الوطن يجعلها متميزة فى ادائها واكتسابها للخبرة العسكرية. وكان اللواء مطر الظاهرى والوفد العسكرى المرافق قد وصل الى مقر قيادة قوة الامارات حيث استقبله العميد الركن سعيد محمد خلف الرميثى ضابط الارتباط نائب قائد اللواء الفرنسى لشئون قوة الامارات لحفظ السلام فى كوسوفو والعقيد الركن محمد سعيد بن مران الظاهرى ضابط الارتباط لمجموعة المعركة الثالثة وضباط القوة. وبعد استراحة قصيرة بمقر القيادة عقد اجتماع بين اللواء مطر والعميد الرميثى والعقيد محمد سعيد والوفد العسكرى المرافق حيث قدم العميد الرميثى ايجازا عن المهام الامنية والانسانية التى تقوم بها قوة الامارات فى الميدان حيث تنتشر وحدات وسرايا القوة فى نقاط استراتيجية مهمة وفى مواقع محددة ضمن منطقة الحماية الخاضعة لها فى القاطع الشمالى الفرنسى. وبعد ذلك قام سعادة اللواء مطر الظاهرى والوفد المرافق بجولة على سرايا ووحدات القوة والتقى مع ضباطها وافرادها وهنأهم بعيد الاضحى المبارك وشد على ايديهم مثمنا جهودهم المخلصة لتأدية واجبهم العسكرى الذى يعود مردوده بالخير على الوطن. كما زار رئيس هيئة الادارة والقوى البشرية بعد ذلك المستشفى الميدانى التابع للقوة واطلع على تقرير من الرائد الدكتور محمد سبيل الظنحانى قائد المستشفى عن الخدمات العلاجية المجانية التى يقدمها للمرضى الكوسوفيين والسمعة الرفيعة التى يتمتع بها المستشفى. وبعد ذلك زار اللواء مطر والوفد المرافق المركز الاعلامى التابع للقوة وقدم الرائد محمد صالح المجينى مدير المركز ايجازا عن الدور المهم الذى يبذله حيث يتابع نشاط القوة الامنى والانسانى تساعده فى ذلك بعثة من وكالة انباء الامارات ويرسل تقارير اخبارية الى وسائل الاعلام فى الدولة كما يزود المركز الاعلامى التابع للامم المتحدة باخبار ونشاطات قوة الامارات ويصدر جريدة اسبوعية باسم (القوة) تتضمن ابوابا اخبارية وعسكرية وثقافية. وفى القاطع الامريكى قام اللواء مطر سالم الظاهرى والوفد العسكرى المرافق بجولة فى هذا القطاع حيث زار القوة الجوية الاماراتية العاملة فى هذا القطاع وكان فى استقبالهم المقدم الركن طيار عبدالله الشامسى قائد قوة الواجب 2 صقر الامارات 2 وضباط القوة. وخلال جولته على وحدات القوة الجوية التي رافقه خلالها العقيد الركن محمد سعيد بن مران الظاهرى والمقدم الركن ابراهيم الشحى نائب قائد مجموعة المعركة الثانية قدم ركن عمليات اللواء الامريكى ايجازا عن عمل القوات الجوية الامريكية والاماراتية فى القطاع والتنسيق القائم بينهما مشيدا بالجهود التى يبذلها شباب الامارات لاداء مهامهم وبالتعاون الوثيق بينهما. وانتقل الوفد الى مقر قيادة القوة الجوية الاماراتية حيث اعطى المقدم الركن طيار عبدالله الشامسى قائد القوة فكرة عن عملها الميدانى وما يقوم به صقور الامارات خلال طلعاتهم الجوية. وقال ان طائرات اباتشى الاماراتية تمضى نحو 12 ساعة طيران يوميا وان شباب الامارات يؤدون مهامهم بكفاءة عالية حيث يجرون يوميا مسحا شاملا لمناطق الحدود الكوسوفية الصربية لمراقبة عمليات التهريب التى تتم على جانبى الحدود. ويقدم الطيارون تقارير فورية عن نتائج رحلاتهم الى غرفة العمليات الارضية كما اشار الى وجود سرية القوات الخاصة الاماراتية والاردنية العاملة معها والتى تسير دوريات على مدار الساعة لمراقبة الطرق الرئيسية فى المدن والقرى وحمايتها من اى تهديد امنى كما تتحرك هذه الدوريات وفقا لنتائج عمليات المسح الجوى التى يقوم بها الطيارون. وزار اللواء مطر والوفد المرافق سرب طائرات اباتشى الاماراتى المتواجد فى المنطقة والتقى مع الطيارين وهنأهم بالعيد واستمع منهم الى كيفية اداء مهامهم الامنية. وقد غادر اللواء مطر سالم الظاهرى والوفد العسكرى المرافق له منطقة القوة الجوية الاماراتية بعد اختتام زيارة لقواتنا فى كوسوفو. وكان فى وداعهم فى المطار العقيد الركن محمد سعيد بن مران الظاهرى والمقدم الركن ابراهيم الشحى وعدد من ضباط قوة الامارات لحفظ السلام فى كوسوفو. ومن جانبه صرح العقيد محمد سعيد بن مران الظاهرى لبعثة وكالة انباء الامارات بأن زيارة اللواء مطر والوفد العسكرى المرافق له لقواتنا فى كوسوفو تهدف الى مشاركة ضباط وجنود القوة فرحتهم بعيد الاضحى المبارك. وقال ان هذه الزيارة لها تأثير معنوى كبير على ضباط وجنود القوة حيث يشعرون بأنهم ليسوا وحدهم فى الميدان وان جميع قادة وضباط القوات المسلحة يشعرون معهم ويشاركونهم فرحة العيد ليعوضوا عليهم شيئا من بعدهم عن الاهل والوطن. وأشار العقيد محمد الظاهرى الى ان من صفات القيادة الحميدة هى مشاركتها افرادها فى اداء مهماتها والاطلاع المستمر على هذا الاداء وهو مايحث عليه دائما صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة حيث يكون القائد هو القدوة لجنوده الذين يؤدون واجبهم باخلاص. وأوضح العقيد الظاهرى ان الفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس اركان القوات المسلحة يتابع دائما مهام قواتنا فى كوسوفو وانه دائم الاتصال مع قيادة القوة للاطمئنان عليها كما ان زياراته لقواتنا واخرها مع الملك عبدالله الثانى عاهل الاردن قبل ثلاثة ايام توكد حرص سموه على توفير كل ما من شأنه رفعة قواتنا ودعمها فى كافة المجالات.

تعليقات

تعليقات