حضرها 100 طبيب ، ندوة بمستشفى دبا حول طب الاطفال حديثي الولادة

نظمت اللجنة العلمية بمستشفى دبا الفجيرة امس ندوة حول (طب الاطفال حديثي الولادة) اقيمت بفندق الهوليداي بيتش بدبا بحضور خلفان علي خلفان مدير مستشفى دبا وحوالي مائة طبيب من اطباء الاطفال العاملين بمستشفيات الدولة وذلك بهدف تبادل الخبرات في مجال طب الاطفال حديثي الولادة والاطفال المبتسرين . وركزت الندوة على اهمية الاخذ بالنظم العلمية الحديثة والاستفادة من الكمبيوتر وشبكات الانترنت في تبادل المعلومات حول كافة الموضوعات ذات الصلة بالخدمات الطبية. وافتتح خلفان علي خلفان من مستشفى دبا الفجيرة الندوة بكلمة اشار فيها الى حرص ادارة المستشفى على استضافة مثل هذه الندوات وفق برنامج سنوي تشرف عليه اللجنة العلمية بالمستشفى وذلك سعيا الى تطوير العمل وزيادة الكفاءة وتبادل الخبرة بين الاطباء المشاركين والارتقاء بمستويات العمل الطبي بشكل دائم ومستمر. وقال: ان وجود مثل هذه البرامج وما تضمه من ندوات ومحاضرات ولقاءات يشكل ضرورة هامة في ميدان الطب بصفة خاصة الذي يشهد كل يوم تطورا في اساليبه وتحديثا في وسائله مما يتطلب السعي المستمر للحاق بكل حديث ومتطور والاستفادة منه في تحقيق اعلى مستوى للخدمة العلاجية لصالح جميع المواطنين والمقيمين. وفي حديثه للندوة دعا الدكتور صدفا نيان رئيس قسم حديثي الولادة الى ضرورة الاخذ بالاسلوب الاكاديمي والعملي معا كوسيلة للنهوض بفرع طب الاطفال باعتباره فرعا هاما وتخصصا اساسيا في عالم الطب. اما الدكتور امين الجوهري استشاري جراحة الاطفال بمستشفى المفرق فقد ركز في حديثه امام الندوة على اهمية مراعاة الحالة العامة للطفل ذي التشوهات الرئوية مثل فتق الحجاب الحاجز الخلقي قبل اجراء الجراحة اللازمة واشار الى ان اجراء العمليات الجراحية للطفل داخل رحم الام اصبحت ممكنة وميسورة في الشهور الاخيرة من الحمل مما يمكن معه ضمان عدم تطور حالة الطفل بعد الولادة الى مرحلة يصعب معها الوصول الى نتائج جيدة اذا تمت الجراحة عقب الولادة. واوضحت الدكتور فارادي من مستشفى توام بمدينة العين كيفية الارتقاء بمستوى النمو العاطفي والعصبي للطفل الوليد لضمان ان ينشأ بشكل متطور في صحته وتفكيره. وذكر الدكتور سيد ابو المكارم استشاري الاطفال بمستشفى ام القيوين ان اقسام العناية المركزة تهتم بمعرفة الالم الدى الاطفال حديثي الولادة كوسيلة لعلاج الالم بالادوية العامة والموضعية وبواسطة الاجهزة الحديثة لمضادات الالم عند الطفل الوليد. وتحدثت الدكتور اميمة استشارية الاطفال حديثي الولادة عن الاساليب في اجهزة التنفس الصناعي بدءا من الاجهزة ذات النفس السريع الى اجهزة التنفس الصناعي بالمحاليل. واستعرض الدكتور ممدوح سويلم وسائل واساليب اعطاء المحاليل والادوية الضرورية في الحالات الحرجة عندما يكون الوصول الى الوريد صعبا في بعض الحالات التي تكون فيها حياة المولود في خطر. واختتم الدكتور محمد عابدين اعمال الندوة بالحديث عن اهمية اجراء الدراسة العلمية المبنية على اسس متطورة كأسس للبروتوكولات الارشادية في وحدات الاطفال حديثي الولادة. دبا الفجيرة ـ محمود علام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات