الحلقة القانونية لمكافحة المخدرات تختتم فعالياتها اليوم بأبوظبي

تحت رعاية اللواء سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان, وكيل وزارة الداخلية, تختتم صباح اليوم الحلقة النقاشية القانونية لمكافحة المخدرات, التي تنظمها الوزارة بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة لمراقبة المخدرات, التي بدأت يوم الاحد الماضي بالادارة العامة لشرطة أبوظبي . وكانت الحلقة قد واصلت فعالياتها, امس لليوم الثالث على التوالي حيث ترأس المقدم عبد الله علي البديوي مدير ادارة مكافحة المخدرات بوزارة الداخلية الجلسة الاولى لذلك اليوم والرابعة للحلقة, وكان الرائد مراد محمد مراد, مقررا لها, ودارت الجلسة حول الصراع ضد غسيل الاموال, حيث قدم احد ممثلي برنامج الامم المتحدة عرضا شاملا للمشكلة, تناول فيه الظاهرة بشكل عام وعلى المستوى المحلي والاقليمي, والطرق العالمية والمحلية المستخدمة بواسطة التجار, وتحت عنوان (الجهود المسؤولة من دولة الامارات) تحدث عبد الرحيم سنكيس, مدير ادارة التفتيش والرقابة بالمصرف المركزي, حول تقييم المشكلة علي المقياس المحلي والاقليمي, والمخاطر التي يواجهها الاقتصاد الوطني, والعلاقة بين الرشوة والفساد الاخلاقي, ووجود ظاهرة المخدرات. كما تحدث احد ممثلي الامم المتحدة, تحت عنوان (الاجراءات الوقائية ضد غسيل الاموال) حول التعاون الاقليمي, والوقاية من عمليات غسيل الاموال وكيفية ردعها, كما تناول المحاضر تقريرا عن الحالات المضبوطة ومصادر اصول هذه الاموال, واكد على ضرورة ايجاد صيغه مناسبة لتحقيق التعاون اللازم بين رجال الاقتصاد والنيابة والمحاكم والشرطة. وتحت عنوان (القانون الدولي واطار المخدرات) تحدث احد محاضري برنامج الامم المتحدة, حول الوسائل الدولية والمنظمات المتعلقة بالموضوع, وتوصيات مجموعة دول الاربعين, ونموذج قانون الامم المتحدة. ومن المنتظر ان تشهد الحلقة اليوم جلستين يترأس الاولى المقدم احمد العوضي والرائد جاسم المرزوقي, مقررا, وهما من الخبراء العاملين بالمختبر الجنائي بشرطة أبوظبي, وفي هذه الجلسة يقدم المقدم عبد الله البديوي, ورقة عمل بعنوان الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات, ويقدم المستشار عبد المعز ابراهيم, رئيس محكمة الجنايات بمحكمة أبوظبي الشرعية, عرضا لقوانين الدولة في مكافحة المخدرات, يتناول فيه انواع وقوانين النشاطات المشروعة والمخالفات والغرامات المتعلقة بالمخدرات تصوير محمد حكيم أثناء فعاليات الحلقة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات