تنفيذا لتوجيهات رئيس الدولة، افتتاح مستشفى ميداني جديد في كوسوفو

أكد العميد الركن علي محمد الكعبى ضابط الارتباط ونائب قائد اللواء الفرنسى لشؤون قوة الامارات بأن هناك توجيهات من صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة بضرورة توسيع نطاق العمل الانسانى وتقديم كافة الخدمات الطبية والعلاج . جاء ذلك فى تصريحه لوكالة انباء الامارات بعد افتتاح المستشفى الميدانى الجديد بفوجيتير على بعد اكثر من 25 كيلومترا من العاصمة بريشتينا. وقد تفقد العميد الكعبى مختلف اقسام المستشفى وشدد على اهمية هذا الدور الحضارى موضحا بأنه سيتم زيادة الكادر الطبى قريبا. وأشار الى ان المستشفى لايقتصر على تقديم الخدمات العلاجية لمن يزوره من المرضى بل تمتد يد الخير بتقديم كافة خدمات الاسعاف والخبرة الطبية ونقل المرضى الى المستشفيات المجاورة اذا تطلب الامر فضلا عن التعاون بين المستشفى والمستشفيات الاخرى بتقديم خدمات الاستشاره والدعم الطبى والدوائى. وكان العميد الركن الكعبى قد افتتح صباح امس بمدينة فوجيتير المستشفى الميدانى الثانى والذى يشمل عددا من العيادات التخصصية وهى الحوادث ووحدة الجراحة والباطنية والعظام والاطفال. وصرح بأن هذا المستشفى الجديد انشيء من اجل مواجهة العدد المتزايد من المرضى حيث بلغ 400 مريض فى اليوم الواحد وبذلك استطاعت قوة الامارات المشاركة فى عملية حفظ السلام بكوسوفو والقيام بمهامها الانسانية على اكمل وجه بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة والفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس اركان القوات المسلحة. ويقع المستشفى الجديد فى موقع وسطي يخدم الاهالى وسكان المناطق المجاورة لمواقع قوة الامارات على بعد اكثر من 25 كيلومترا من العاصمة بريشتينا. ويضم المستشفى الجديد وحدة حوادث وطوارىء مجهزة تقدم خدمات الاسعاف والعلاج على مدار الساعة علاوة على ست عيادات تخصصية وهى الجراحة والباطنية والاطفال والعيون والعظام ووحدة اشعة ووحدة مختبر مجهزة بالكامل وغرفة عمليات متحركة وصيدلية متكاملة تضم اكثر من 500 صنف ونوع من الادوية والاحتياجات الطبية. وصرح الرائد طبيب جراح الدكتور احمد ابراهيم عبدالله قائد المستشفى الميدانى بفوجيتير ان المستشفى هو امتداد لبرنامج وعمليات الاغاثة التى امر بها صاحب السمو رئيس الدولة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة ومتابعة الفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان. وأضاف بأن الاحصائيات توضح بأنه تم علاج اكثر من 18 الف حالة مرضية من يونيو الماضى وتوقع بانه مع افتتاح المستشفى الجديد وبامكانياته المتكاملة ان يتضاعف عدد المراجعين له. واشار بأن أغلب المرضى المترددين على المستشفى هم من الاطفال والنساء وكبار السن بمعدل 200 حالة يوميا ولكنه وصل الى اكثر من 400 حالة يوميا مشيدا بالدور الكبير الذى تبذله القيادة العامة للقوات المسلحة وقيادة قوة الامارات لحفظ السلام فى كوسوفو فى توفير كافة الامكانيات اللازمة لانجاح هذه المهمة الانسانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات