بدء ورشة عمل أساسيات البحث في مجال خدمات التمريض

اكدت فاطمة الرفاعي مديرة الادارة المركزية للتمريض بوزارة الصحة, اهمية تكثيف البرامج التدريبية الخاصة بالارتقاء بمستوى الاداء العلمي لاعضاء الكادر التمريضي من خلال اطلاعهم على اهم مشكلات الواقع والاساليب السليمة للتغلب عليها بما يضمن الارتقاء بالمستوى النوعي للخدمات والالتزام بمعايير الجودة . وقالت خلال كلمة افتتحت بها امس ورشة العمل حول تطبيق مبادىء واساسيات البحوث في جودة العمل بفندق هوليداي ان كراون بلازا بأبوظبي ان الادارة المركزية للتمريض وضعت خطتها للعام الجاري والمقبل, على اساس من متابعة مشكلات الواقع الميداني والسعي إلى الاخذ بأساليب البحث العلمي الموضوعية. واضافت ان الورشة التي تأتي ضمن برنامج تدريبي يضم 10 ورشات عمل وتستمر لمدة ثلاثة ايام, ستركز على تدريب 30 ممرضة مواطنة على الاساليب المثلى لاعداد الدراسات العلمية المتعلقة بالواقع الميداني ورصد مشكلات, بما سيساهم في اشراك الكوادر المواطنة في التخطيط للمستقبل وتحديد اهم ملامحه ومنطلقاته وخطوطه العريضة. وتشرف على ورشة العمل انيتا دير ميروري خبيرة ادارة التمريض بالوزارة. وكانت الورشة قد استهلت اعمالها امس بمحاضرة حول اهمية البحث العلمي كوسيلة صادقة لرصد المشكلات واقتراح الحلول لها مع تحديد اهم المبادىء الواجب الاعتماد عليها لانجاح البحث. كما تناولت المحاضرة اساليب اعداد استمارات البحث وتوزيعها وتفريغ بياناتها مع التركيز على اهمية خدمات التمريض كخدمات ذات اسهام كبير في الارتقاء بالمستوى النوعي للخدمات الصحية بالدولة. أبوظبي ـ مكتب البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات