وكيل الدائرة المساعد تفقد مراكز التسويق،اقبال كبير من مزارعي الامارات الشمالية على توريد التمور في العين

قام خلفان المر النعيمي الوكيل المساعد بدائرة الزراعة والثروة الحيوانية بالعين امس بجولة تفقدية بمراكز التسويق الزراعي التي تشهد حاليا ضغطا كبيرا من المزارعين القادمين من الامارات الشمالية ومناطق العين لتسويق تمورهم . واطلع الوكيل المساعد خلال الجولة التي بدأها بمركز تسويق التمور بالخبيصي على سير العمل واطمأن الى تيسير وتسهيل عملية التسويق على المزارعين خاصة اولئك القادمون من المناطق البعيدة. وقد بلغ متوسط عدد السيارات المحملة بالتمور والتي تتردد على مركز تسويق التمور بالعوهة وحده يوميا يتراوح بين 150 - 300 سيارة قد تزيد عن ذلك خلال الايام المخصصة لتوريد تمور الامارات الشمالية وهى ايام السبت, الاحد والثلاثاء بينما يخصص يومي الاربعاء والخميس لتوريد تمور مزارعي العين والمناطق المجاورة. واكد خلفان النعيمي حرص المسؤولين بدائرة الزراعة والثروة الحيوانية بالعين وعلى رأسهم احمد سلطان الحلامي وكيل الدائرة على توفير كل الوسائل الكفيلة بالتيسير على المزارعين الموردين والضمانات اللازمة لتحقيق مصلحتهم تنفيذا لتوجيهات القيادة العليا وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة الذي جاءت مكرمة سموه بتسويق تمورهم لتشحذ من عزيمة المواطنين وتزيد من دافعيتهم نحو مزيد من الاهتمام والرعاية لاشجار النخيل ورفع انتاجيتها. وبسؤاله عن الاجراءات والتدابير الجديدة المتعلقة بعملية توريد التمور اكد وكيل الدائرة المساعد على انها كما هى باستثناء الاقرار الذي يتعهد فيه المزارع بان دخله السنوي من المصادر الاخرى غير المزرعة والوظيفة لايزيد على 80 الف درهم. وطالب النعيمي خلال الجولة كافة القائمين على مراكز تسويق التمور بالعين بضرورة بذل اقصى ما في وسعهم لتجاوز آثار الاقبال الكبير على تسويق التمور وتسهيل اجراءات الفرز والوزن والاستلام على المزارعين. اقبال كبير وكان مركز تسويق التمور في العوهة قد شهد خلال الايام الاخيرة اقبالا كبيرا من المزارعين القادمين من الامارات الشمالية لتسويق تمورهم.. ويعد مركز العوهة الواقع على طريق دبي ـ العين الاقرب بالنسبة للقادمين من الامارات الشمالية عنه من مراكز التسويق الثلاث الاخرى وهى مركز مصنع التمور, مركز الخبيصي بالاضافة الى مركز الوجن. لجنة فرز التمور وداخل مركز تسويق العوهة الذي يضج حركة ونشاطا التقينا مسؤول لجنة فحص التمور الذي اكد على ان العمل بالمركز يمضي على قدم وساق خاصة بعد ان تفهم الموردون اهمية التعهد او الاقرار الذي يؤخد عليهم باعتباره يهدف اولا واخيرا الى تحقيق المصلحة.. واوضح مبارك سالم الشكيلي مسؤول اللجنة ان من اولى مهامها فرز التمور وتصنيفها بحيث تفصل التمور الجيدة عن تلك غير الجيدة مشيرا الى ان اللجنة لديها الصلاحيات برفض استلام التمور غير المطابقة للشروط الصحية المطلوبة. وقال علي سلطان تريم احد العاملين بلجنة فحص التمور بالعوهة ان الزحام الشديد الذي يشهده المركز يوميا لا يؤثر على عمل لجنة الفحص التي تدقق كثيرا جدا عند عملية الاستلام للتأكد من وزن وجودة التمور. اما يوسف سعيد علي العامل باللجنة فاشار الى ان المركز يتلقى يوميا كميات كبيرة من التمور يجري تخزينها في غرف مبردة مخصصة لها بعد تصنيفها وتحديد الجيد منها والاكثر جودة. ويشدد سيف بن حميد هضيبة احد مسؤولي لجنة الفحص على ضرورة توفر عنصر الخبرة لدى القائمين على فحص واستلام التمور وعول كثيرا على الاستمارة المعتمدة من المنطقة الزراعية التابع لها المزارع والتي يحملها معه الى مركز التسويق لانها تتضمن بيانات تفصيلية عن كمية التمور ونوعها والحالة التي عليها.. ويقتصر التوريد بمركز العوهة على نوع الساير فقط اما الانواع الاكثر جودة فيجري تسلمها في المراكز الاخرى. مع المزارعين الشقيقان جمعة, راشد سالم هاشل جاءا من منطقة شوكة برأس الخيمة يحملان ما جاد به نخيلهما من التمور وعلامات الرضى والسعادة ترتسم على وجه كل منهما لهذه المكرمة الغالية لصاحب السمو رئيس الدولة والتي كان لها بالغ الاثر على صعيد اهتمام المواطنين برعاية النخيل وتحسين انتاجية التمور. واتفق المواطنان سعيد حسن غزلان من منطقة الجير برأس الخيمة وسعيد حمد سالم من الذيد على ان العمل في المركز يجري على ما يرام وليس هناك مصدر لاي معاناة واعربوا عن تقديرهم للمسؤولين بدائرة الزراعة على ما يبذلونه من جهد في المتابعة وحرص على التيسير على المزارعين في عملية التوريد. العين ـ محسن البوشي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات