تنفذها البلدية بهدف انسياب الحركة المرورية: أربعة مشاريع توسعات طرق حول مطار دبي

في الوقت الذي يشهد فيه مطار دبي الدولي توسعات ضخمة لمواكبة حجم الازدياد المتوقع في أعداد المسافرين والشحن الجوي خلال القرن المقبل , باشرت بلدية دبي تطوير شبكة الطرق والخدمات القائمة حول المطار ضمانا لانسيابية الحركة على الشوارع الرئيسية حول المطار بما يتناسب مع الحركة المرورية الكبيرة المتوقعة خلال المرحلة المقبلة. ومن هذه المشاريع ما هو قيد التنفيذ حاليا, ومنها ما هو قيد التصميم وعلى وشك الطرح في مناقصات, وكثير من هذه المشاريع مرتبط بانتهاء اعداد التصاميم الخاصة بها, حيث من المقرر انجاز النسبة الاكبر منها بالتزامن مع بدء فعاليات معرض دبي للطيران في نوفمبر 1999, وافتتاح مباني المطار رقم ,1 ,2 3.. بالاضافة الى مبنى المنطقة الحرة. صرح بذلك المهندس مطر محمد الطاير مساعد مدير عام بلدية دبي لشؤون الطرق والمشاريع العامة, وقال: ان من ضمن المشاريع قيد التنفيذ, التحسينات على تقاطعي شارع الراشدية وشارع ند الحمر مع شارع المطار, والتي تشمل توسعة المسارب على التقاطعين, اضافة الى مد طريق مساعدة من شارع الراشدية الى ند الحمر مخصص للشاحنات الثقيلة وتبلغ تكلفة المشروع 28.7 مليون درهم وقد بدىء العمل به في مارس 98 ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذه في مارس المقبل. وأوضح ان مشروع طريق ومواقف مطار دبي الدولي الذي يشمل على انشاء شبكة من الطرق المجسرة للوصول والخروج من وإلى شارع المطار الى المبنى رقم (1) , اضافة الى عمل مواقف وجسور مشاة مكيفة ونفق على تقاطع البستان ووصلة حرة مباشرة من المطار الى شارع البستان, وتقدر تكلفته بــ 141.7 مليون درهم. وقد بدىء العمل به في اكتوبر الماضي, ويتوقع الانتهاء منه على مرحلتين الاولى في اكتوبر المقبل والثانية في اغسطس 2000. وأشار الى انه من ضمن المشاريع التي تقوم بلدية دبي بتنفيذها حول مطار دبي الدولي توسعة شارع القصيص ــ الراشدية الى ثلاثة مسارب مزدوجة مع السماح للمرور القادم من شارع المطار بالاتجاه الى شارع الطوار. كما يتضمن تحويل دوار القصيص الى تقاطع سطحي محكوم باشارة ضوئية. وتبلغ تكلفته حوالي 31.9 مليون درهم حيث جرى العمل به في اكتوبر 98. ومن المتوقع انجازه في مطلع يوليو من العام المقبل. وقال الطاير: ان مشروع الطريق الدائرية يمثل احد المحاور الرئيسية للحركة في امارة دبي حيث يشتمل على تنفيذ شبكة من الجسور على جميع التقاطعات مع الطرق الرئيسية ومن ضمنها شارع المطار وشارع القصيص ليوفر انسيابية المرور وسهولة الوصول الى مناطق دبي المختلفة, ومن ضمنها منطقة المطار, موضحا ان التكاليف الاجمالية لهذا المشروع الحيوي بلغت حوالي 800 مليون درهم, وجاري تنفيذه حاليا بمراحله عقوده المختلفة حيث يتوقع الانتهاء منه في عام 2000. واستعرض المهندس مطر محمد الطاير المشاريع التي لا تزال قيد التصميم وتقع ضمن مشاريع البلدية حول مطار دبي الدولي, مشيرا الى ان مشروع تحسينات شارع الطوار يشتمل على توسعته الى أربعة مسارب مزدوجة وتحويل الدوارات عليه الى تقاطعات محكومة باشارات ضوئية مع اضافة مسارب جديدة في كل اتجاه خاصة في الجهة المؤدية الى المطار. ومن المتوقع طرحه للمناقصة في ديسمبر المقبل على ان يتم الانتهاء من تنفيذه بعد عام, وتبلغ التكلفة المتوقعة للمشروع 36 مليون درهم. ويرتبط العمل به مع المبنى رقم (2) بالمطار بالاضافة الى المنطقة الحرة في مطار دبي الدولي. وقال ان المرحلة الثانية من مشروع طريق ومواقف مطار دبي الدولي يشمل انشاء طرق مجسرة للوصول والخروج من وإلى شارع المطار بالاضافة الى مواقف سطحية حيث يتوقع الانتهاء من التصاميم المتعلقة بهذه المرحلة في نوفمبر عام 99.. مؤكدا ضرورة تزامن هذا المشروع مع انشاء المبنى رقم (3) الذي تضطلع به ادارة الطيران المدني كرافد حيوي يعزز كثافة الحركة بالمطار حيث تبلغ التكلفة المتوقعة للمشروع 110 ملايين درهم. وتحدث المهندس مطر الطاير عن مشروع جسر الوصول الى معارض الطيران والذي ما زال قيد التصميم, مشيراً الى ان الدائرة تقوم حاليا بمراجعة التصاميم المقترحة, وتبلغ التكلفة التقديرية لهذا الجسر 25 مليون درهم. ومن المتوقع البدء به في يناير 99 على ان يتم الانتهاء منه قبل بدء فعاليات معرض دبي للطيران في نوفمبر 1999. كتب خالد درويش

تعليقات

تعليقات