محمد بن راشد يشهد حفل توزيع جائزة راشد للتفوق العلمي،تكريم213من حملة الدكتوراه والماجستير وأوائل الجامعات

شهد الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع مساء امس حفل توزيع جائزة راشد للتفوق العلمي الذي تقيمه ندوة الثقافة والعلوم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وذلك بقاعة راشد بمعسكر الجميرا , وقد حضر الحفل سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمى ولي عهد عجمان وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة وسمو الشيخ حمد بن سيف الشرقي نائب حاكم الفجيرة ومحمد خليفه بن حبتور رئيس المجلس الوطنى الاتحادي وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الاعلام والثقافة وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفه آل نهيان رئيس ديوان صاحب السمو ولي عهد أبوظبى والشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم مدير دائرة اعلام دبي وعدد من اصحاب المعالي الوزراء واعيان البلاد وكبار رجالات الدولة واولياء امور المكرمين والمكرمات وعدد من اعضاء السلك الدبلوماسي. استهل الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم للقارىء محمد عبد الهادي, ثم جاءت كلمة ندوة الثقافة والعلوم منظمة الحفل وألقاها الدكتور سعيد عبد الله حارب رئيس لجنة المسابقات والجوائز بالندوة, وكان للحضور في هذه الأمسية المميزة وقفة مع الشعر حيث ألقى الزميل الشاعر ظاعن شاهين قصيدة حملت عنوان (حيوا جموع الفكر) لتجيء بعد ذلك كلمة المكرمين والقاها الدكتور عبيد خليفة الزعابي. وعقب إلقاء الكلمات قام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزيرالدفاع يرافقه محمد المر رئيس ندوة الثقافة والعلوم والدكتور سعيد حارب بتوزيع الجوائز على المكرمين في الدورة الحالية لجائزة راشد للتفوق العلمي, وبلغ عدد الأسماء المكرمة لهذه الدورة 213 مكرماً ومكرمة توزعوا على شهادات الدكتوراه, وبلغ عددهم 28 من الجنسين. وحملة درجة الماجستير وعددهم 130 وأوائل الجامعات وكليات التقنية والشرطة وعددهم ,27 اضافة الى اوائل الثانوية العامة بفروعها العلمية والادبية والفنية وبلغ عددهم 28 طالباً. وبعد انتهاء مراسم حفل توزيع الجوائز اقيم حفل عشاء بهذه المناسبة التي تمثل دعماً وظاهرة ثقافية مميزة لدفع عجلة العلم والتعليم, والقاء الضوء على هؤلاء الذين حصلوا على أعلى الدرجات العلمية مما سيساهم دون شك في دفع عجلة التطور والتقدم والارتقاء بدولة الامارات عالياً بين امم ودول العالم.

تعليقات

تعليقات