الاحتفال بتخريج الدفعة التاسعة بمعهد طيران الشارقة،عروض جوية واستعراضية بالطائرات العمودية

احتفلت قيادة طيران الشرطة مساء أمس بتخريج دفعة مرشحي الطيران التاسعة وذلك بقاعدة طيران الشرطة بالشارقة بحضور محمد خليفة بن حبتور رئيس المجلس الوطني واللواء سيف الشعفار الوكيل المساعد لشؤون الأمن والعقيد محمد خليفة المعلا قائد عام شرطة الشارقة والعقيد راشد بوعفره مدير ادارة الدفاع المدني والعقيد خليفة راشد الشعالي مديرعام شرطة عجمان والرائد طيار عبد الرزاق خميس الكتبي القائم بأعمال قائد طيران الشارقة ومدراء الادارات بوزارة الداخلية. وقد ألقى الرائد مدرب طيار علي محمد الهديدي مدير معهد طيران الشرطة كلمة في بداية الاحتفال جاء فيها: ان الدفعة بلغت 14 مرشحا اجتازوا جميعهم مراحل الدراسة والتدريب خلال ثلاث سنوات بدأت بالتحاقهم بكلية الشرطة في أبوظبي لدراسة المواد القانونية والشرطية وتلقوا تدريباتهم العملية لتحويلهم من الحياة المدنية الى الحياة النظامية, ثم التحقوا بطيران الشارقة حيث تلقوا دراستهم النظرية في علوم الطيران وتدريباتهم العملية على الطيران على أيدي مدربين مواطنين. وقال ان هذا الانجاز ثمرة للتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة الداعية الى بناء الانسان والوطن, واضاف ان معهد طيران الشرطة يقوم بتخريج دفعات متتالية من الطيارين لتلبية حاجة طيران الشرطة المتزايدة من الطيارين لتمكين الشرطة من أداء الدور الملقى على عاتقها بكل كفاءة واقتدار. وهنأ في نهاية كلمته الخريجين, ودعاهم للتفاني في سبيل المجتمع وأمن واستقرار الوطن. توزيع الشهادات ثم قام اللواء سيف الشعفار بتوزيع الشهادات والهدايا على الخريجين وهم: الأول سعيد سيف عبد الله الشهياري والثاني محمد سالم خميس الحمودي, والثالث ناصر سعيد علي العيسائي وأحمد راشد سالم الملا, ومحمد عبيد سيف حماد الحفيتي, ومحمد حميد ربيع آل علي, وسليمان أحمد سليمان الشراري, وأحمد محمد مطر الخيال, وطارق جمعه محمد العوضي, وحمد عبيد مرزوق الدهماني, ومروان راشد سلطان الخضر, وسيف علي سيف لوتاه, وجاسم محمد راشد العنتلي. وفي ساحة قاعدة طيران الشرطة, قامت طائرات الهليوكوبتر التي يقودها الخريجون بتقديم عروض تشكيلية ونقل مرضى والوحدات الخاصة ونقل المعدات. ثم قام اللواء سيف الشعفار يرافقه الرائد طيار عبد الرزاق خميس الكتبي القائم بأعمال مدير طيران الشرطة بتوزيع الأوسمة على الخريجين. وفي نهاية الحفل أشاد محمد خليفة بن حبتور رئيس المجلس الوطني في تصريحات صحفية بالخريجين والذين يعتبرون مفخرة للوطن ويؤدون دورا هاما في الحفاظ على الأمن, وقال ان معهد طيران الشرطة الذي يخرج دفعات من أبناء الوطن الطيارين يقوم بدور فاعل في حماية الوطن والمواطنين. واكد اللواء سيف الشعفار الوكيل المساعد لشؤون الأمن ان طيران الشرطة يقوم بجانب مهامه الأمنية بخدمات انسانية جليلة لما له من تجهيزات هامة وفعالة وطيارين أكفاء. وأشار الى ان اعداد الدفعات تحدد حسب اعداد الطائرات واحتياجات القاعدة من الطيارين وفق سياسة وزارة الداخلية وخططها المستقبلية. وقال ان الخريجين يعتبرون مفخرة للوطن حين تجد أبناء الوطن يديرون هذه القاعدة ويدربون شبابها ليصبحوا طيارين أكفاء. مهام أمنية ورحب الشعفار بأبناء دول الخليج والدول العربية للتدريب في المعهد الا انه قال ان امكانيات المعهد في الوقت الحالي محدودة تفي فقط بحاجة طيران الشرطة من الطيارين. وعن مساهمة طيران الشرطة في ضبط المتسللين قال ان مركز الجزيرة الحمراء الذي انشئ للبحث والانقاذ والخدمات الأمنية يساهم في محاربة التسلل والتهريب في المناطق الشرقية والشمالية, مشيرا الى افتتاح مركز جديد في (خطم الملاحة) ليساند حرس الحدود والشرطة المحلية في مكافحة التسلل والتهريب والانقاذ البري والبحري. من جهة أخرى أشاد العقيد خليفة راشد الشعالي بالمستوى المتقدم للطيارين المتخرجين من معهد الشرطة وقال ان كل دفعة جديدة نعتبرها مولودا جديداً ينضم للقاعدة من الطيارين الأكفاء والمؤهلين والذين يعتبرون لبنة جديدة لبناء الوطن. وقال الرائد مدرب طيار عبد الرزاق خميس الكتبي القائم بأعمال قائد طيران الشرطة ان الدفعة التاسعة لمرشحي الطيران تلقوا دراستهم النظرية والعملية وتدريباتهم العسكرية وفق أحدث الأساليب وعلى أحدث الطائرات من خلال مدة استمرت ثلاث سنوات, وهي الدفعة الثانية التي يحصل فيها الخريجون على دبلوم العلوم الشرطية, ان هذا الانجاز الرائع ما هو الا ثمرة من ثمار توجيهات قائد المسيرة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان واصراره الدائم على الارتقاء بأبناء الوطن وقدراتهم والانتقال بانسان الامارات الى مشارف العصر الحديث على كل صعيد وفي كل ميدان. صقور الجو وقال ان ابناءنا من صقور الجو يقدمون نموذجا رائعاً لانسان الامارات الذي صنعته ارادة زايد واخوانه وتطلعاتهم وطموحاتهم ونسج احلامه تراث عريق من الاصالة والقدرة على مواجهة الصعاب والتحديات.

تعليقات

تعليقات