تكريم لائق لمسؤولي الدوريات وترقية الستة الأوائل.. ضاحي خلفان: شرطة دبي حظيت بسمعة طيبة لا تقدر بثمن

أكد اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي, ان مسؤولي وأفراد الدوريات يستحقون التقدير والتكريم لأنهم القلب النابض في جسد الامن والحركة وهم العين الساهرة على مدى الاربع والعشرين ساعة, وهؤلاء الناس حركتهم مرصودة بشكل دقيق جدا, ولهذا الجهد الذي بذلوه فهم يستحقون التقدير لأن الانسان بقدر ما يقدم لابد أن يأخذ , وشرطة دبي أخذت عهدا على عاتقها بتكريم كل المتفوقين من أبنائها. جاء ذلك خلال الحفل الذي أقامته القيادة العامة لشرطة دبي صباح أمس بمبنى الادارة العامة للشؤون الرياضية لتكريم رجال الدورية المتميزين, الذين نالوا شهادة الدولة التقديرية لحسن أدائهم وتفانيهم في سرعة انتقالهم على مستوى مراكز شرطة دبي لأماكن الحوادث خلال عام ,97 والبالغ عددهم 19 شخصا من صف الضباط والافراد من مسؤولي الدوريات على مستوى المراكز. وقال اللواء ضاحي ان المكرمين من الذين سجلوا نسبة انتقال متميزة لأماكن البلاغات والحوادث والتي بلغت 95% من سرعة الوصول خلال 15 دقيقة منهم 68% خلال خمس دقائق, مشيرا الى ان الانجاز الذي حققوه يستحق التقدير والعمل الذي قاموا به مميز من خلال الاستجابة الفورية للبلاغات. حضر الحفل مدراء الادارات العامة ومدراء الادارات ومدراء المراكز الشرطية بشرطة دبي وعدد من كبار الضباط والمكرمين. وبدأ الحفل بكلمة للواء ضاحي أكد فيها ان شرطة دبي تحتفل اليوم بتكريم جنودها المتميزين والذين تم تسجيل سرعة انتقالهم من خلال شاشات غرفة العمليات الأمر الذي جعل شرطة دبي تحظى بسمعة طيبة, وهذه الدوريات التي تجوب المناطق باستمرار تحافظ على الامن و الامان للبلد. وقال انه اذا كان هناك حسن تصرف يجب ان نفعله فهو ضرورة تكريم هذه الفئة من المتميزين من رجال الدوريات لأن عملهم ميداني وهم يتحملون عوامل الجو, واوضح اللواء ضاحي ان هؤلاء المكرمين سيكونون على رأس قوائم الترقية ونقل للمكرمين سعادة القيادة العامة لشرطة دبي بما انجزوه من عمل طيب كما اشار الى انه سيتم تكريم فئة من المتميزين لاحقا. وقال ان التكريم يدل على الاحساس بالمسؤولية وينعكس على تصرفاتكم وشهدنا خلال الفترة الماضية تميز دورياتنا بشكل ابدى ارتياح الجمهور, وهذه السمعة لا تقدر بثمن, وأكد في ختام كلمته انه كلما وصل رجل الدورية لمكان الحادث بسرعة وبشكل لا يعرض نفسه والآخرين للخطر كان الارتياح كبيرا من قبل الجمهور والمسؤولين. ثم القى النقيب عبدالله علي عبدالله مدير ادارة مراقبة الدوريات بالادارة العامة للعمليات كلمة حيث قال ان القائد العام عودنا من خلال حرصه المستمر وسعيه الدائم على تطوير قدرات الافراد والعاملين بشرطة دبي, وبهذه الجهود الحثيثة والى جانب تأهيل مسؤولي الدوريات للارتقاء الى المستوى الاحسن والامثل للوصول الى الاداء المتميز وخدمة الجمهور. وقال ان القيادة العامة لشرطة دبي لمست ذلك فوجهت جميع المراكز بتوجيه جهودها لتنمية وتوسيع اداء العاملين وبالتحديد مسؤولي الدوريات للارتقاء الى ماهو عليه و ماهو ظاهر للعيان حيث أخذت تبحث عن احدث وسائل الاتصال ووفرت لادارتها هذه الشبكة واستطاعت ان تدير شبكةا تصالات كبيرة جدا تخدم الدوريات المنتشرة على مستوى جميع الادارات والمراكز والمخافر وذلك لتقديم الخدمة المتميزة للافراد والجمهور. وعبر عن أمله في ان يستمر هذا التكريم من خلال هذه البداية الموفقة لاعطاء حافز للاداء المتميز والعطاء المستمر وخلق روح التنافس الشريف بين العاملين في جميع المجالات وليس في عمل الدوريات فقط, وتوجه بالشكر للقائد العام لشرطة دبي الذي بات يسعى لتطوير امكانيات شرطة دبي ويدعمها بكل جهده ليجعل افرادها يتحلون بالخلق الحميد والاداء المتميز كما وجه الشكر للعميد عبدالعزيز البناي مدير الادارة العامة للعمليات لحرصه على اصدار التوجيهات ومتابعة العمل بكل جد واخلاص كما خص بالشكر جميع مدراء المراكز ومن شارك في انجاح عمل هذه الدوريات. تكريم أفضل ستة ثم قام اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي يرافقه العميد عبدالعزيز البناي مدير الادارة العامة للعمليات بتكريم افضل ستة من مسؤولي الدوريات على مستوى القوة وهم الشرطي عفيف منصور محمد من مركز شرطة الرفاعة وحقق نسبة 74% والعريف أول صالح مصلح غالب من مركز شرطة نايف والذي حقق نسبة 73% والشرطي طارق محمد عبدالله من مركز شرطة الراشدية والذي حقق نسبة 67% والشرطي عبدالله شاهين محمد من مركز شرطة بر دبي والذي حقق نسبة 63% والشرطي حمود بن حمود بن سويلم من مركز شرطة المرقبات والذي حقق نسبة 59% كما أعلن اللواء ضاحي عن قرار ترقيتهم الى الرتب التي تلي رتبهم تثمينا لانجازهم وقدم لهم شهادات التقدير ومكافأة مالية. وتم تكريم افضل ثلاثة من مسؤولي الدوريات على مستوى المراكز وهم: من مركز شرطة بر دبي الشرطي عبدالله شاهين وحصل على المركز الاول والعريف مسعد احمد محمد وحصل عى المركز الثاني والشرطي خالد طه مجمل وحصل على المركز الثالث, ومن مركز شرطة نايف حصل العريف أول صالح مصلح غالب على المركز الاول, كما حصل الرقيب محمد علي صالح والرقيب صالح علي صالح على المركزين الثاني والثالث. وحصل الشرطي حمود بن حمدون بن سويلم من مركز شرطة المرقبات على المركز الاول وحصل الشرطي نصر محمد حسن والشرطي خليفة بن ساعد بن حمد على المركزين الثاني والثالث, كما حصل الشرطي علي مسعد احمد من مركز القصيص على المركز الاول, وحصل الشرطي فهد سيف محسن والشرطي صالح يحيى احمد على المركزين الثاني والثالث. ومن مركز شرطة الراشدية حصل الشرطي طارق محمد عبدالله على المركز الاول, وحصل كل من الشرطي مصلح مسعد احمد وسالم صالح سالم على المركزين الثاني والثالث, وحصل الشرطي عفيف منصور محمد من مركز شرطة الرفاعة على المركز الاول كما حصل كل من الشرطي عيسى الطاهر عيسى والشرطي حلمي ناصر فضل على المركزين الثاني والثالث. وقدم اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي اشارة التفوق للرقيب أول صلاح محمد خير لحسن ادائه وتفانيه واخلاصه في عمله مما كان له الاثر الاكبر في تنفيذ المهام الموكلة اليه في مجال مراقبة الدوريات, وفي الختام قام اللواء ضاحي خلفان تميم والعميد عبدالعزيز البناي والعقيد راشد المزروعي مدير الادارة العامة للمراكز والافراد بالتقاط الصور التذكارية مع المكرمين المتميزين. مع المكرمين وأعرب المكرمون عن بالغ شكرهم وتقديرهم للقيادة العامة لشرطة دبي على حرصها واهتمامها بتكريمهم وقال الشرطي عفيف منصور الذي امضى عشر سنوات ونصف في شرطة دبي منها 8 سنوات في الدوريات انه يلقى التكريم لأول مرة وهو يشعر بالاعتزاز والارتياح, فيما أعرب الشرطي عبدالله شاهين عن شكره وتقديره للواء ضاحي خلفان على التكريم وقال انني امضيت 11 سنة في شرطة دبي منها 6 سنوات في الدوريات والتكريم يعطيني الدافع لي ولزملائي لبذل الجهد والعمل باخلاص. وقال العريف أول صالح مصلح غالب من مركز شرطة نايف انه يعمل في شرطة دبي منذ 18 عاما ولقي التكريم للمرة الثانية حيث سبق وان القي القبض على متهم اختلس مبلغ 650 الف درهم وذلك قبل سنتين وتم تكريمه وترقيته واليوم يلقى التكريم ايضا وهو دافع له ولزملائه ووجه الشكر للواء ضاحي. وأعرب الشرطي علي مسعد احمد عن شكره وارتياحه للتكريم الذي لقيه وزملاءه وقال انني امضيت 16 سنة في خدمة شرطة دبي منها 15 سنة في مجال الدوريات وان التكريم جاء في الوقت المناسب الذي يعتبر شعار شرطة دبي دائما, وقال الشرطي حمود سويلم من مركز المرقبات انه عمل منذ اربع سنوات في شرطة دبي منها 3 سنوات في الدوريات وقال انه يشعر بالفخر والاعتزاز للتكريم ووجه الشكر للقيادة العامة لشرطة دبي واللواء ضاحي خلفان. كما وجه الشرطي طارق محمد عبدالله من مركز شرطة الراشدية الشكر والتقدير لشرطة دبي على ثنائها وتكريمها للمتميزين مؤكدا بأنه سيكون عند حسن ظن الجميع دائما. وكانت معدلات انتقال الدوريات لأماكن البلاغات قد سجلت نسبة 82% من دقيقة لعشر عام 96 و81% في نفس التوقيت لعام 97 واوضحت الاحصائية ان عدد مرات الانتقال للدوريات لاماكن البلاغات وصلت الى 91 ألفا و600 مرة انتقال. كتب - صالح الجسمي

تعليقات

تعليقات