يزعمان مضاعفة العملات الأجنبية: ضبط افريقيين بدبي بتهمة النصب والاحتيال

ألقت شرطة دبي القبض على كل من جيانا فافوكا اليزالتا (كاميروني) والمدعوة كارمبارستير (اوغندية) الجنسية وذلك بتهمة الاستيلاء على الاموال عن طريق النصب والاحتيال . وتعود وقائع القضية الى الاسبوع الاول من الشهر الجاري حيث وردت معلومات الى المباحث الجنائية بالادارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية عن ممارسة امرأة ورجل من الجنسية الافريقية للنصب والاحتيال بادعائهما القدرة على مضاعفة الاموال وخاصة العملة الامريكية من فئة المائة دولار وذلك باستخدام محاليل وأوراق خاصة. وعلى ضوء تلك المعلومات, أجرت المباحث الجنائية تحرياتها كما تم وضع خطة محكمة للقبض على المتهمين متلبسين وتم الاتصال بهما من قبل احد عناصر الكمين باعتباره احد الاشخاص الخليجيين ويود مضاعفة مبلغ (200.000) دولار امريكي وتم تحديد الساعة الحادية عشرة مساء 15 ابريل الجاري لاكمال العملية بمقر اقامة المتهمين باحدى الشقق المفروشة بمنطقة هور العنز. وفي الوقت المحدد, طلبت المتهمة الثانية التوجه الى احد الفنادق بمنطقة ديرة لجلب المحاليل الخاصة بالعملية بعد ان ضمنت حضور الزبون الخليجي وبحوزته المبلغ المتفق عليه حيث أحضرت حقيبة صغيرة ثم اتجهوا جميعا الى مقر سكنهم, وعند وصولهم اطفأ المتهم الاول انوار الشقة, وأضاء ضوءا باهتا متعللا بأن الاوراق التي تستخدم في العملية حساسة للغاية, وطلبت المتهمة الثانية من العنصر ورقة نقدية فئة المائة دولار, واستلمتها ووضعتها بين قصاصتين ورقيتين داكنتي اللون بحجم العملة ثم اخرجت زجاجة صغيرة بها محلول داكن وسكبته عليها حتى تغير لونها الى الازرق, وبعدها وضعت الاوراق داخل سطل به ماء, وطلبت من العنصر ان يضع اللفافة تحت حذائة ليضغطها ثم فتح اللفافة وغسلها داخل السطل ثم أخرج المتهم الاول ورقتين من فئة المائة دولار وترك الثالثة على انها هي الورقة الاصلية ثم قاما بتجفيف الورقتين بمكواة وسلماها للعنصر... وعندها تمت مداهمتهما من قبل افراد الكمين, والقي القبض عليهما كما تم ضبط الادوات والمواد التي يستخدمانها في عمليات النصب على البسطاء أوقفا على ذمة القضية. وأهابت الادارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بالمواطنين والمقيمين على ارض الدولة عدم الانسياق وراء الاوهام التي يبثها مثل هؤلاء الدجالين وألا ينجرفوا خلف الاكاذيب التي يطلقونها عن قدراتهم الزائفة فيفقدوا اموالهم كما اهابت بهم ابلاغ اقرب مركز شرطة عن اي شخص يعرض عليهم مثل هذه الممارسات الخاطئة لسرعة القبض عليه.

تعليقات

تعليقات