في أول أيام العيد اقبال متزايد على حدائق العين والاماكن السياحية، الزوار: جميع الخدمات متوفرة والمواصلات ميسرة، نستمتع بأول يوم في العين وبقية العيد بدبي والامارات الاخرى

استمتع الزوار والسياح واهالي العين بأول ايام عيد الاضحى وسط الطبيعة الخلابة والهدؤ الذي تتسم به المدينة .. وقد شهدت العين توافد اعداد كبيرة من الزوار والسياح للتنزه بين الاشجار والورود والازهار التي تزخر بها حدائق المدينة ومرافقها واماكنها السياحية المنتشرة في كل مكان. (البيان) .. عاشت مع الناس بهجة العيد والتقت بعدد من الزوار للوقوف على كيفية قضاء اول ايام العيد وطباع وعادات افراد الشعوب الاخرى من الزائرين. مذاق خاص يرى عبدالله سلطان, مهندس بترول, ان قضاء عيد الاضحى داخل مدينة العين له مذاق خاص من حيث الاسترخاء والتمتع بالطبيعة الخلابة والاستجمام الذي يحتاجه الانسان بعد عناء شهور متواصلة من العمل. وقال انه اصطحب افراد اسرته للاستمتاع بملاهي العين الفايضة وبحيرة البط والقوارب والاشجار والغابات. واشار الى ان العيد يجمع الاسر من مختلف الجنسيات على المحبة والتآلف, الامر الذي يعطي الانسان احساسا بأنه بين اهله واصدقائه. وعبر عن شكره للمسؤولين بالدولة على الرعاية والاهتمام وتهيئة الاماكن العامة لاستقبال الجميع مجانا بهدف توفير المتعة لهم, واتاحة الفرصة امامهم لقضاء وقت طيب مع الطبيعة. زيارة الأهالي ومن جانبه.. قال احمد احمد الفلاج مدرس, انه بدأ اول ايام العيد بالصلاة ونحر الاضحية ثم التزاور مع الاهل والاصدقاء والجيران ومخاطبة الاقارب هاتفيا لتهنئتهم بالعيد. واضاف قائلا: بعد ذلك قمنا مع بعض العائلات بزيارة الحديقة العامة للاستمتاع بالخضرة والهدؤ والاشجار والورود.. مشيدا باتساع مساحة الحديقة ونظافة المرافق والمقاعد المتتالية والمياه الباردة والكافتيريات الامر الذي يشجع على اقبال الزوار وقضاء وقت سعيد في الحديقة. واكد انه سيقضي بقية ايام العيد في دبي للاستمتاع بمهرجان التسوق وارتياد المراكز التجارية والشواطىء والحدائق التي تجلب السرور والفرحة الى النفس. برنامج للاجازة وفي السياق نفسه.. اعرب الدكتور يحيى عطية عن سعادته بقضاء اول ايام العيد في مدينة الملاهي بالهيلي بمصاحبة بعض الاسر. واضاف انه وضع برنامجا لاجازة العيد, يشمل زيارة معظم المعالم السياحية والحدائق العامة بالمدينة.. فاليوم الاول للملاهي, والثاني للعين الفايضة, والثالث للحدائق العامة والمنتزهات وحديقة الحيوان. الخدمات متوفرة كما نوه محمد صلاح متولي, وعاطف السعيد, وعلي حارب باهتمامات المسؤولين بمدينة العين بالخدمات والتجميل الامر الذي يبعث البهجة والسعادة بالنفوس وخاصة في اول ايام العيد. ووصفوا جميع الخدمات بأنها سهلة وميسرة. واكدوا تتابع المواصلات وسرعة تحركها مما يتيح الاستمتاع باكثر من مكان في المدينة خلال يوم واحد. وقالوا انهم سيقضون بقية اجازة العيد في دبي والشارقة وابوظبي للتعرف على معالم كل الامارات. الشواء بالحدائق وداخل الحديقة العامة التقينا بأسرة من سلطنة عمان جاءت لزيارة الاهل بالعين وقضاء إجازة العيد معهم في الحدائق والمنتزهات والأماكن السياحية, حيث قالت نعيمة مصطفى: نحن أسرة وأقارب جئنا منذ الصباح من سلطنة عمان لنقضي أول أيام العيد مع ذوينا بالعين وأخذنا معنا قطعة لحم من الاضحية بهدف الشواء. وبعد ذلك سنتوجه الى حدائق العين الفايضة وجبل حفيت للاستمتاع بالحدائق المليئة بالزهور والورود اضافة الى الطقس الرائع. واشارت الى عادة الشواء في يوم النحر وفرحة الأولاد بخروف العيد واللعب معه قبل الذبح. فرحة الطفولة ويقول الاطفال رنيا وسعاد ومحمد وخالد انهم أخذوا العيدية ولبسوا زيهم الجديد, وتزاوروا مع الاهل والجيران وانطلقوا مع الاسرة الى مدينة العاب الهيلي لأن بها كما كبيرا من الالعاب الشيقة والجميلة والمتنوعة, كما أعربوا عن سعادتهم بأيام العيد مع تواجد الاهل والاحباب والجيران مشيدين بمستوى الخدمات والمرافق بالمدينة. والتقت (البيان) أيضا بأسرة مواطنة في العين الفايضة جاءت لتستمتع بالجو الهادىء والحدائق والينابيع الدافئة وجزيرة البط والقوارب, كما يقول رب الاسرة والاولاد, وأضافوا أن لعيد الاضحى بهجة خاصة لتزامنه مع أيام الربيع والجو الجميل ورائحة الورود العطرة, وكذلك فريضة الحج, التي يؤديها بعض الاهل والاصدقاء. وقالوا أن بقية اليوم يقضونه في متابعة الفضائيات للاستمتاع بمناسك الحج والاطمئنان على الاهل في هذه الأماكن المقدسة والاستعداد للأضحية وذبحها, وتوزيعها على الجيران والأهل وبعد ذلك, يخرجون للتنزه في الحدائق العامة وزيارة امارات الدولة وخاصة دبي لمشاهدة المهرجان والمراكز التجارية التي تتسم بها المدينة. تجهيز الاضاحي كما شهد المسلخ البلدي اقبالا كبيرا على ذبح الاضاحي من الاهالي, وتكرست الجهود من كافة المسؤولين الاداريين والصحيين والجزارين. قبل الصلاة ومنذ الصباح توالت هتافات التكبير والحمد والتسبيح بمساجد المدينة قبل صلاة العيد في جو ملىء بالروحانية والتقوى والخشوع كما توافرت وسائل المواصلات المختلفة بهدف نقل المصلين الى كافة المصليات والمساجد التي تقام فيها صلاة العيد. وكانت الخطبة حول مناسبة الحج والعمرة والاضحية وقصة سيدنا ابراهيم وابنه اسماعيل وامتثاله لاوامر ربه ودعوة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان لجمع شمل المسلمين واتحادهم حتى يعم الخير والتقدم كافة الشعوب الاسلامية. ومن جانبها.. قامت جمعية الهلال الاحمر بتوزيع الاضاحي على المحتاجين وتواصل اليوم وغدا عمليات التوزيع بمقر الجمعية. العين ـ عباس محمد

تعليقات

تعليقات