دائرة الصحة تحتفل بتخريج الدفعة الخامسة من المتدربين بالسجلات الطبية - البيان

دائرة الصحة تحتفل بتخريج الدفعة الخامسة من المتدربين بالسجلات الطبية

أشاد احمد عتيق الجميري مدير عام دائرة الصحة والخدمات الطبية بالدعم الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة واخيه صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي للخدمات الصحية . وتأكيدهماه على ضرورة القيام بمزيد من الابحاث والدراسات والتعمق في مختلف المجالات الطبية, كما اشاد بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة رئيس دائرة الصحة والخدمات الطبية بضرورة رفع مستوى الخدمات الصحية من خلال التدريب المستمر للعاملين وتطبيق كل جديد ومفيد لخدمة المريض والمجتمع. واشار في الكلمة التي القاها صباح امس بمناسبة الاحتفال بتخريج الدفعة الخامسة من البرنامج التدريبي في السجلات الطبية الذي اقيم بقاعة المحاضرات بدائرة الصحة والخدمات الطبية بحضور مساعدي المدير العام ومديري المستشفيات ورؤساء الاقسام الى ان سياسة دائرة الصحة تهدف الى تشجيع الدراسة والتدريب على كافة المستويات ومواكبة التطور العلمي . وقال ان عملية التدريب المستمر للعاملين في الدائرة تهدف الى صقل مهارات الموظف الفرد وتنمية قدراته وتحسين ادائه وتدعيم معرفته وتحفيزه للقيام بالمهام الموكولة اليه ورفع مستوى الخدمات الصحية التي يتلقاها المريض, مشيرا الى ان التدريب المستمر يفي بعدة اغراض في وقت واحد مما يجعل نتائجه اكبر وفوائدة اعم واشمل. من جهة اخرى اشار خليل رزق رئيس اللجنة المنظمة والمشرفة على برنامج التدريب في السجلات الطبية الى ان هذه الدورة ساهمت في اكساب الخريجين مهارات جديدة ورفعت مستوى الاداء واهلتهم لتحمل مسؤوليات اضافية في المستشفيات والمراكز الصحية. وقال ان الدورة استغرقت 16 اسبوعا بواقع ثلاث فترات مسائية اسبوعيا وتشمل كل فترة ثلاث حصص تدريبية وشارك فيها حوالي 35 شخصا مشيرا الى ان ان المواد التي تمت دراستها شمل التنظيم الداخلي والاداري للمنشأة الصحية وايجاز حول علم التشريع ووظائف الاعضاء وتفنيد الامراض والاحصائيات الحيوية والطبية وترميز الامراض والحالات حسب نظام الترميز الصادر عن منظمة الصحة العالمية. وفي نهاية الاحتفال قام احمد عتيق الجميري بتوزيع شهادات التخريج على الموظفين والموظفات الذين اتموا الدورة التدريبية بنجاح.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات