الأمم المتحدة تؤكد استخدام «الكيماوي» في 5 مواقع بسوريا

خلصت بعثة الأمم المتحدة المكلفة التحقيق في مزاعم استخدام أسلحة كيماوية في سوريا، إلى أنها استخدمت أقله في خمسة مواقع، مستهدفة مدنيين وجنوداً.

ونشرت الأمم المتحدة التقرير النهائي لعمل البعثة التي لفتت إلى أنها تأكدت من استخدام أسلحة كيماوية في خمسة مواقع هي الغوطة في 21 أغسطس، وخان العسل في 19 مارس، وجوبر في 24 أغسطس، وسراقب في 29 أبريل وأشرفية صحنايا في 25 أغسطس 2013.

 وأوضحت البعثة في تقريرها أنه في الغوطة «تم الحصول على أدلة واضحة ومقنعة باستخدام أسلحة كيماوية ضد مدنيين، بينهم أطفال، بنسبة كبيرة».

وأردفت: «أما في خان العسل، فجمعت معلومات موثوقة تؤكد استخدام هذه الأسلحة ضد جنود ومدنيين، لكن تعذر التأكد بشكل مستقل من أطلق هذه الأسلحة في ظل غياب المعلومات عن أنظمة نقل الأسلحة وأية عينات بيئية وطبية».

من جهة أخرى أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مقاتلين إسلاميين على صلة بتنظيم القاعدة خطفوا 120 على الأقل من الأكراد السوريين أمس من قرية في حلب قرب الحدود التركية.

وقال إن مقاتلين من الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش» دخلوا قرية احرص واقتادوا الأسرى وبينهم ست نساء على الأقل إلى مكان غير معلوم.

 

لمتابعة التفاصيل رجاء الضغط هنا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات