الوفود المشاركة في الدورة الـ3 تعود إلى بلدانها حاملة أمل استئناف الحضارة

استقبال حاشد لبطلة «تحدي القراءة» في المغرب

Ⅶ مريم أمجون حظيت بحفاوة كبيرة رسمية وشعبية | أرشيفية

بالتمر والحليب والهتافات والزغاريد وباقات الورود استقبلت حشود مغربية، أمس، بمطار محمد الخامس بالدار البيضاء، الطفلة مريم أمجون، الفائزة بلقب بطلة تحدي القراءة العربي في نسخته الثالثة.. والذي غادرت الوفود المشاركة في منافساته، أخيراً، دولة الإمارات، حيث عاد أبطاله إلى دولهم حاملين معهم أمل استئناف الحضارة.

ورفع مستقبلو مريم أثناء استقبالها بالمملكة المغربية، صور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، خلال تكريم سموه للطفلة المغربية، الثلاثاء الماضي، في الحفل الكبير الذي احتضنته دار أوبرا دبي.

وشارك في استقبال أمجون، مسؤولون من وزارتي التربية والتعليم- والثقافة والاتصال المغربيتين، وعشرات الإعلاميين الذين حضروا لتغطية الحدث، مع حشود من المغاربة الذين استقبلوها خارج مبنى المطار.

حفاوة كبيرة

وقد نظم سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المغربي، استقبالاً حافلاً لبطلة تحدي القراءة العربي.

وأعربت مريم أمجون في تصريح للصحافة، عن سعادتها بفوزها بلقب بطلة تحدي القراءة، وتتويجها من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وكذلك عن سرورها بالمكالمة الهاتفية التي تلقتها من العاهل المغربي الملك محمد السادس الذي هنأها بهذا الفوز الباهر، ووصفها بأنها فخر للمغرب والمغاربة، ودعاها الى الاستمرار على طريق التفوق.

ونقلت وسائل إعلام ومواقع إلكترونية مغربية عودة أمجون مباشرة، وعبر المشاركون في حفل الاستقبال عن فخرهم واعتزازهم بالطفلة التي وصفوها بأيقونة الأمل المغربي.

ترفيه

وكانت الوفود المشاركة في تحدي القراءة العربي دبي، قد غادرت دبي في اتجاه بلدانها، بعدما خاضوا غمار المنافسات قبل النهائية والنهائية للتحدي، التي تزامنت مع رحلاتٍ ترفيهية أُعدت للمشاركين، حيث جال أبطال تحدي القراءة العربي في عدد من معالم مدينة دبي، حيث زاروا برج خليفة، وخاضوا مغامرات التزلج والمرح في الأجواء الثلجية في «سكي دبي»، كما اختبروا مختلف العوالم الترفيهية في «دبي باركس»، وزار بعضهم المؤسسات الإعلامية المختلفة.

حلم طفلة

وقد حققت الطالبة فرح الخميري، وهي من أصحاب الهمم المشاركين من الجمهورية التونسية، حلمها بارتداء بدلة الشرطة، بعد أن قامت شرطة دبي بتفصيل بدلة عسكرية خاصة بها ودعوتها لإحدى مركباتها والتجوال بها في طرقات دبي، مُحققةً بذلك حلم الطفولة الذي راود فرح وأفصحت عنه أثناء مشاركتها في التحدي، وقالت: «الشرطي يؤدي واجباً مقدساً تجاه شعبه ووطنه، وقد شعرت في دبي بأني لم أخطئ حين طمحت بنيل هذا الحلم».

اقرأ أيضاً:

«تحدي القراءة» يحوّل مريم أمجون «أيقونة» للمغرب

محمد بن راشـد: نراهن على 10 ملاييـــن طالب بهم نتفاءل ونستأنف الحضارة

عظمة قائد.. وحنان أب

مريم أمجون: التحدي فتح أمامي أبواب المعرفة

عبد الغفار حسين: محمد بن راشد قائد يخوض الإعمار بسلاح المعرفة

من هي مريم أمجون بطلة تحدي القراءة العربي؟

مريم أمجون بطلة تحدي القراءة العربي

جيل قارئ وأمة تستثمر في المستقبل

مسؤولون: تحدي القراءة خلق حراكاً ثقافياً واسعاً

مشاركة أصحاب الهمم.. إنجازات إنسانية لمواهب مبدعة

التحليل النقدي مهارات مكتسبة تضـاف إلى رصيد طلاب التحدي

تعليقات

تعليقات