أمل عبد الله الهدابي

أمل عبد الله الهدابي

أمل عبد الله الهدابي

أرشيف الكاتب

  • «عالم ما بعد كورونا لن يكون مثل ما قبله»، هذه فرضية باتت ترقى إلى مرتبة اليقين، أدركتها دولة الإمارات منذ اللحظات الأولى لانتشار وباء «كوفيد 19».
  • لن يقبل العرب، ولن يسمحوا لتركيا بأن تعيد سيناريو تدخلها في الأزمة السورية في ليبيا أو في أي مكان آخر في المنطقة.
  • وضعت جائحة «كوفيد 19» غالبية دول العالم في اختبار صعب بين تحقيق الأمن الصحي للمواطنين بما يتطلبه من إجراءات إغلاق اقتصادي.
  • الموقف المتشنج الذي تبنته إدارة الرئيس التركي رجب أردوغان تجاه الخطوة التي اتخذها المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي بإعلانه قبول التفويض الذي منحه الشعب الليبي.
  • بينما يكثف العالم جهوده لوقف الانتشار الخطير لوباء «كورونا» المستجد «كوفيد 19»، تشهد الساحة العالمية نقاشات سياسية وفكرية.
  • الدول كالأفراد، تظهر معادنها في أوقات الأزمات والشدائد.ومنذ ظهرت أزمة وباء «كورونا» المستجد، التي ضربت العالم شرقاً وغرباً.
  • ألقت أزمة انتشار وباء كورونا المستجد (كوفيد - 19) بتداعياتها الوخيمة على الاقتصاد العالمي، الذي دخل في أزمة شبهها كثير من الخبراء الاقتصاديين عبر العالم بأزمة الكساد العظيم التي شلت الاقتصاد العالمي في أواخر عشرينيات القرن الماضي، فمع
  • تظهر قدرات الدول وإمكاناتها وكفاءة مؤسساتها وسياساتها في أوقات الأزمات، فالدول المتطورة والناهضة التي تملك رؤى واضحة وتخطط بكفاءة للمستقبل، غالباً ما تكون أكثر استعداداً للتعامل مع أية أزمات مفاجئة؛ لأنها في تخطيطها للمستقبل تضع في حسبانها
  • في الوقت الذي قامت وتقوم فيه كثير من دول العالم بإغلاق حدودها في وجه القادمين لها من الدول الموبوءة بانتشار فيروس «كورونا المستجد» «كوفيد – 19»
  • كانت دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأسبوع الماضي على موعد مع حدثين مهمين في مسيرتها الرائدة نحو المستقبل، الأول تسلُّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.
  • احتفت الإمارات قيادة وشعباً بالأمس بجنودنا الأبطال المتوّجين بتيجان البطولة والشرف، والذين أدوا واجبهم على خير ما يكون، ورفعوا راية الإمارات عالية خفاقة،
  • اجتاحت الصين خاصة، والعالم ككل، حالة من الذعر في الأسابيع القليلة الماضية بعد الانتشار السريع والواسع لفيروس «كورونا الجديد»، الذي أودى بحياة العشرات وإصابة الآلاف داخل الصين وخارجها.
  • نجح اجتماع القمة، الذي استضافته العاصمة الألمانية برلين بمشاركة قادة ومسؤولي 11 دولة، من بينها الإمارات ومصر وروسيا وألمانيا وبريطانيا وفرنسا وتركيا، وعدد من المنظمات الدولية والإقليمية،
  • ترجل الفارس النبيل، السلطان قابوس بن سعيد، سلطان عُمان الشقيقة، عن صهوة جواده، بعد أن أدى الأمانة على أحسن ما يكون، وصنع نهضة عُمان الحديثة.. رحل آخر القادة المؤسسين لدولنا الخليجية الحديثة، بعد أن أمضى نحو نصف قرن في الحكم، شهدت عُمان
  • قائد اللا مستحيل 09 يناير 2020
    احتفلت دبي والإمارات كلها في الرابع من يناير 2020 بالذكرى الـ14 لتولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مقاليد الحكم في إمارة دبي، وهي مناسبة لا ينبغي أن تمرّ دون وقفة جادة نعبر
  • أيام قلائل ونودع عام 2019، عام التسامح، العام الذي أرادت الإمارات وقيادتها الحكيمة من خلاله إيصال رسالة واضحة إلى المنطقة والعالم كله بأن التسامح والسلام والمحبة والأخوة الإنسانية.
  • من أعظم نعم الله على الشعوب، أن يرزقها بالقيادة الواعية والحكيمة والملهمة التي تأخذ بيدها إلى طريق التقدم والرقي والازدهار، وتصنع لها الإنجازات العظيمة التي تفاخر بها الشعوب الأخرى، وتجعل من أوطانها القدوة والنموذج الذي يحاول الآخرون
  • يبدو أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد توصل إلى قناعة بأنه يمكن لبلاده تحقيق أطماعها في المنطقة بشكل علني وبالتوظيف المباشر لأدوات القوة الخشنة، ربما لإحساسه بأن ظروف المنطقة تسمح له بذلك.
  • تختزن ذاكرة الشعوب والأمم النابضة بالحياة سيرة أبنائها الأبطال الذين صنعوا لها مجدها، وضحّوا بحياتهم من أجل أن تبقى وتتقدم. ودولة الإمارات العربية المتحدة ليست استثناءً من هذه السنّة الكونية، بل تأتي في طليعة الدول التي تحرص على الاحتفاء
  • ثمة رأي يتداوله بعض الكتاب في الغرب وفي عالمنا العربي مفاده أن سياسة الحد الأقصى من الضغوط على إيران التي اتبعتها إدارة ترامب قد فشلت في تحقيق هدفها وأنها أدت إلى نتائج عكسية تمثلت في تصعيد السلوك الإيراني المثير للتوتر في المنطقة، والذي
  • توجت المملكة العربية السعودية الشقيقة جهودها الدؤوبة التي بذلتها لرأب الصدع بين الأشقاء اليمنيين باستضافتها مراسم توقيع «اتفاق الرياض» بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد
  • «محطة مهمة في الحرب ضد الإرهاب».. هكذا جاء وصف معظم قادة ومسؤولي دول العالم للعملية الاستخباراتية الناجحة التي نفذتها قوات خاصة أمريكية، وتمكنت من خلالها من قتل زعيم تنظيم داعش الإرهابي، أبو بكر البغدادي، في إدلب بسوريا،
  • انطوت الزيارة التاريخية التي قام بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، والترحيب الذي قوبلت به هذه الزيارة على المستويين الرسمي والشعبي، على العديد من الدلالات المهمة،
  • تحتفل دولة الإمارات في الثامن والعشرين من أغسطس الجاري بيوم المرأة الإماراتية، حيث وجهت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات)،
  • كلما تحدث قادة النظام الإيراني عن أسباب تفاقم التوتر في منطقة الخليج العربي يشيرون إلى وجود قوات دول كبرى في المنطقة، ويتنصلون من أي مسؤولية سواء حيال هذا التوتر
  • في خضم تزايد احتمالات نشوب صراع عسكري تقليدي بين الولايات المتحدة وإيران، قفزت إلى واجهة التغطيات الإعلامية حول الأزمة الراهنة أنباء حول هجوم سيبراني وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تنفيذه ضد إيران
  • تشير التصريحات التي أدلى بها أخيراً وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى أن النظام في بلاده يمتلك رؤية ذاتية معزولة عن متطلبات الأمن الإقليمي وأساسياته،
  • لا شك بأن الدعوة التي وجهها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية إلى قادة دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية لعقد قمتين طارئتين نهاية الشهر الجاري في مكة المكرمة،
  • اعتبر مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، أن إرسال حاملة الطائرات «يو إس إس إبراهام لينكولن»، إلى مياه الخليج العربي، بمنزلة «رسالة واضحة، لا لبس فيها لإيران»، مشيراً إلى أن هذه الخطوة،
  • بعد اختفاء عن أعين الإعلام نحو خمس سنوات، ظهر أبوبكر البغدادي زعيم تنظيم «داعش» الإرهابي بشكل مفاجئ في فيديو نشره التنظيم عبر منصاته الدعائية والإعلامية، واللافت أن البغدادي لا يزال يلقب نفسه بـ«أمير المؤمنين»! ولكن اللقطات المنشورة تعكس
  • لا يختلف أحد على أن تطوّر الأوضاع في السودان والجزائر وليبيا واليمن وسوريا يؤثر في البيئة الاستراتيجية الإقليمية، ويمثل متغيراً حيوياً لصانعي القرار في المنطقة والعالم، ومن ثم فإن ما يحدث في هذه الدول يبقى، شئنا أم أبينا، موضع اهتمام
  • لا شك أن أحد أسباب تنامي النفوذ والدور الإيراني في المنطقة، يتمثل في قصور الرؤية الاستراتيجية العربية طيلة سنوات طويلة مضت، وما شابها من ثغرات وانشغالات وإشكاليات نجم عنها التخلي عن العراق بعد الغزو الأمريكي عام 2003 ، وغيابها عن دائرة
  • لا يخالجني شك في أن «إعلان تونس» الصادر في ختام الدورة الثلاثين للقمة العربية، قد حقق أهدافاً استراتيجية عدة، وتعاطى بواقعية كبيرة مع الكثير من الملفات المطروحة للنقاش على الساحة العربية،
  • فجأة وبدون سابق مقدمات، وبعد إفلاس كل جهود وأفكار من يستعين بهم نظام الحمدين في قطر للإساءة إلى دولة الإمارات،