مهرة الشحي

مهرة الشحي

مهرة الشحي

أرشيف الكاتب

  • الاستقلال المادي حلم يراود العديد منا، سواء أكنا متفرغين في منازلنا أم منتظمين في مقار أعمالنا، الكل يطمح لزيادة دخله.
  • سباق القمة 19 يناير 2020
    ستكون الإمارات مختلفة في عامها الخمسين.. الطموح ما زال كبيراً والطريق طويل.. العالم من حولنا يتسابق، لذا ارتأت حكومة دولة الإمارات أن تضع منهاجيتها المقبلة من الآن لكي تستمر على تميزها الإقليمي، وتنافسيتها العالمية. نعم إنه السباق المحموم
  • السمات الشخصية التي يسعى الإنسان لاكتسابها عديدة وكثيرة، والسمات المكتسبة بشكل عام هي مطلوبة ودافعة للتميز والنجاح، فالمدير يجب أن يتّسم بصفات القائد من شجاعة واحترام وتشجيع صغار الموظفين وغير ذلك، والموظف عليه أن يتحلى بالسرعة والجودة
  • بيئة العمل السعيدة هو ما تسعى إليه الإدارات في الشركات والمؤسسات والوزارات، العديد من أرباب العمل يتفننون في جعل بيئة العمل سعيدة على قدر الإمكان، وذلك لما لها من انعكاس إيجابي على نفسية الموظف أولاً،
  • وجود هدف في حياتنا يجعل للحياة معنى ومتعة، فمن الجيد أن يضع الإنسان هدفاً كبيراً نصب عينيه ويعمل من أجله، وقد تكون عدة أهداف وليس هدفاً واحداً، لأن حياتنا تحتوي على العديد من الجوانب، فهناك هدف للجانب الروحي.
  • إن الانفتاح الاقتصادي للدول يقاس بما يتم تقديمه من قبل الحكومة والمؤسسات العاملة في الدولة لشريحة المستثمرين والتجار، لذا فإن الكثير من الدول تجتذب الاستثمارات في قطاعاتها الاقتصادية بشكل مستمر ومتطور على مدى الأعوام، وبعضها يقع في حفرة
  • مليارات من الناس سعت على هذه الأرض، وأعداد المواليد كبيرة في كل أنحاء العالم، كما أن أعداد الوفيات أيضاً كبيرة وبشكل لحظي، العديد منا يولدون ويعيشون على سطح هذا الكوكب ومن ثم يموتون وينتقلون إلى الآخرة من غير أن نعرف عنهم أي شيء، ولكن هناك
  • تحتوي حياتنا التي نعيشها على العديد من المشاعر والمواقف والذكريات، أغلبها جميل والقليل غير ذلك، فالعديد منا يتمتع بالصحة والعافية، كما أن بلداننا تنعم بالأمان والاطمئنان،
  • إن العديد من شركاتنا الوطنية تعتبر نموذجاً مشرفاً بالفعل، فقد حققت الكثيرمنها مستويات متقدمة من بين أقرانها على الرغم من حداثة بعضها، أو صغر الاقتصادات التي انطلقت منه مقارنةً بالأسواق العالمية والتي تعتبر عريقة في مجال المال والأعمال وسبقتنا بعقود إن لم يكن بقرون.
  • إن الإمارات اليوم تختلف كثيراً عما كانت عليه في السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، فالدولة الفتية، التي لم تكمل إلى اليوم يوبيلها الذهبي، أصبح العالم يشير إليها بالبنان في مدة قياسية، إذا ما قورنت بغيرها من الدول والحضارات،
  • قائمة التجارب 07 ديسمبر 2019
    إن التغيير هو الشيء الوحيد الثابت في هذا الكون، فلا شيء يدوم على حالة، وهو سنة من سنن هذا العالم، فمن التغيير ما هو إيجابي، يحدث فرقاً في حياة الإنسان، ومن التغيير ما هو سلبي، ويحدث فرقاً في حياتنا أيضاً،
  • لا يخفى على أحد الدور الاقتصادي الكبير للإمارات على المستويين الإقليمي والعالمي، فالدولة أصبحت مركزاً تجارياً بين الشرق والغرب، وبفضل الله تعالى ومن ثم السياسات التي وضعتها الحكومة أصبحت الإمارات ضمن مصاف الدول المتقدمة سواء في التشريعات
  • لجعل التغيير أسهل 23 نوفمبر 2019
    العديد من المحاضرات والدورات التدريبية تعقد يومياً لمناقشة موضوع تطوير الذات، وذلك لما له من الأثر الكبير على الشخص الذي يسعى لتطوير ذاته، بالإضافة إلى أنه متطلب في عصرنا الحالي، فالتقنيات والأدوات والمعارف اختلفت كثيراً عن العقود المنصرمة.
  • مر التداول عبر التاريخ بالعديد من المراحل، فكانت المقايضة أول نظام نقدي للتداول، حيث كان الناس في العصور الأولى يتبادلون البضائع والمنتجات ولا سيما الغذائية منها، وكانت التجارة تقوم على هذا النظام آن ذاك، وبعد ذلك بدأت أنظمة نقدية جديدة
  • التحدي، كلمة جامعة لكل ما نريد أن نحققه، والطريقة التي سنستخدمها، وهي الكلمة نفسها التي تجعلنا نصارع التسويف، ونسعى للإنجاز، ونقتل الفشل، هي كلمة نرددها كثيراً في حياتنا، وتمدنا بالطاقة الإيجابية اللازمة للوصول لأي إنجاز كبير، لذا لابد من أن يكون التحدي دائماً حاضراً في حياتنا وبقوة.
  • إن السياحة تمثل أحد أهم القطاعات الاقتصادية في العالم، فالعديد من الدول يقوم جزء كبير من اقتصادها على السياحة، وجذب السياح ليس بالأمر السهل، فهناك منافسة عالمية بين الدول من أجل جذب أكبر عدد منهم، وذلك لما يدخل في خزينة الدولة من أموال
  • العديد منا ينتظر الظروف المواتية ليبدأ بتغيير في نفسه أو شكله أو صحته أو تعليمه أو عمله، العديد من الأسباب التي تجعلنا نسعى نحو التغيير، وعلى قدر همة الإنسان يحدث هذا التغيير، ونحن جميعاً ننتظر هذا التغيير الذي نتمنى أن نراه.
  • يشهد العالم سباقاً محموماً في مجالات الابتكار والإبداع، والجميع يتسابق نحو القمة ولا مجال للتراخي أو التأخر، ولو كان التأخير لبرهة من الزمن، فلا نضمن كم من الخسائر التي سنعانيها بسبب هذه اللحظة الضائعة، وإذا كان الوقت سابقاً كالسيف، فهو
  • كيف أكون ذكياً؟ كيف أكون عبقرياً؟ كيف أطور من مهاراتي بسرعة كبيرة وأكون متميزاً؟ الكثير من الأسئلة التي نطرحها على أنفسنا يومياً والهدف منها واحد، وهو تغيير ذواتنا وصفاتنا إلى الأفضل، الكثير منا ليس راضياً تماماً عن نفسه.
  • المسرعات مصطلح جديد طفا على السطح خلال السنوات الأخيرة السابقة، والمسرعات باختصار شديد هي تسريع العمل الذي نقوم به إلى أقصى درجة ممكنة، فالعمل أو المشروع الذي يتم إنجازه في ثلاث سنوات، مع المسرعات يتم إنجازه في أشهر، وقس على هذا المثال في جميع القطاعات والمؤسسات.
  • إن من الصفات التي ينظر إليها أنها ذميمة هي صفة الفضول، فالكثير منا يصف بعض أصحابه أو أقربائه بأنه فضولي، يدخل في كل التفاصيل، ويراقب تصرفات الناس وحياتهم الشخصية عن كثب، ويحب معرفة الأخبار والتفاصيل التي قد تكون في كثير من الأحيان شخصية وخاصة للغاية.
  • إن ريادة الأعمال في الإمارات تحظى بنصيب كبير من الاهتمام الحكومي، والعديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة، التي تأسست خلال السنوات الماضية ودخلت السوق، كان أحد أسباب إنشائها واستمرارها هو الدعم الحكومي، بدءاً من ميلاد الفكرة الأولية للمشروع،
  • تمضي أيامنا بسرعة، والكثير من الحكماء والناصحين يطلبون منا أن نعيشها بسعادة، وألا نحمل هم الغد، والكثير من المفكرين في كتبهم تحدثوا عن وصفات السعادة التي ينشدها الناس في حياتهم.
  • بين جنبات وزارة اللامستحيل وبالتحديد في إدارة اكتشاف المواهب التي تتبع الوزارة، عقدت العديد من الاجتماعات المهمة حول اكتشاف المواهب الصاعدة في الأجيال الإماراتية،
  • إن تحفيز الذات هو من أهم المحركات التي تجعلنا نتجه بقوة نحو تحقيق أحلامنا، والسعي لتطوير ذواتنا ومهاراتنا، فالذي يحفز ذاته يحقق أموراً عدة منها أنه لا يعتمد على أي أحد في تحفيزه ودفعه نحو الأمام، ولا ينتظر من أحد أن يمسك يده ويدخله الطريق.
  • إن المؤسسات والشركات والمنظمات التي نراها منتشرة من حولنا تعتمد في إدارتها على الرجال الأقوياء، فهؤلاء الأشخاص هم من سيدير دفة الشركة نحو تحقيق أهدافها، وهم مع فرق عملهم سيصنعون المجد المنشود لهذه المنظمة أو الشركة.
  • إن العلوم التي تدرس للطلبة في المدارس والجامعات كثيرة ومختلفة، وكما هو معلوم فأغلب العلوم التي تدرس لها امتداد تاريخي كبير عبر العصور، منها علم المنطق الذي نشأ في قديم الزمان ومر بالعديد من المراحل التي جعلت منه أحد أهم العلوم حتى وقتنا الحاضر.
  • سبقت دولة الإمارات محيطها في مجالات التكنولوجيا والابتكار والإبداع، وحكومتها سباقة في طرح أفضل المبادرات على المستويين الإقليمي والعربي، لتصبح الدولة حاضنة الإبداع في الشرق الأوسط.. نعم كل يوم مفاهيم ورؤى جديدة تدفع عجلة التقدم في الدولة
  • حياتنا اليومية تضج بالمتغيرات، والتطور الذي نعيشه اليوم أصبح متسارعاً بحيث لو فات الفرد منا شيء لأصبح متأخراً عن الركب الشيء الكثير، نعم إنه التطور من حولنا، والذي لا يسمح لنا بأن نتأخر لحظة في أي مجال، وهنا لا نقصد التأخر التكنولوجي فقط،
  • منذ أيام وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتأسيس اللجنة العليا للتخطيط العقاري بإمارة دبي، برئاسة سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس المجلس التنفيذي.
  • استقبلت قاعة أرينا كوكاكولا في دبي قبل أيام أحد أهم الملهمين على مستوى العالم، شخص لديه من الرؤية والطموح وقوة الكلمة ما جعله أحد أهم المؤثرين الملهمين خلال هذا القرن، إنه المدرب الأمريكي أنطوني روبنز.
  • تعتبر المناطق الحرة هي حاضنات الأعمال الأكثر أهمية ونشاطاً في الدولة، حيث تعجُّ بالأعمال والاستثمار والتجارة، وفيها من المميزات ما لا تجده في العديد من المؤسسات التي ترعى الأنشطة الاقتصادية، وتنتشر العديد منها بشكل كبير في جنبات وأنحاء
  • إن الدقائق والساعات التي نعيشها يومياً تمر كأنها حلم، بالأمس بدأنا عام 2019 بالعديد من الأمنيات والأهداف، وها نحن اليوم على مشارف نهاية الربع الثالث من العام، هذه السرعة لا نستطيع مجاراتها، فالزمن الذي يذهب لا يعود مرة أخرى، ولكن على أقل
  • شهد عام 2019 تحولات كبيرة على مستوى العالم في دعم وتشجيع الاستثمار ودعم إقامة المشروعات بمختلف أحجامها وأنشطتها، ولقد استعرضنا العديد من المبادرات الحكومية على مستوى العالم في مقالات سابقة، والتي تحاول الحكومات من خلالها كسب ود المستثمرين
  • إن الطبائع البشرية في العادة مختلفة من شخص إلى آخر، نعم نحن جميعاً نشترك في أمور أساسية لا تستقيم الحياة من دونها، لكننا نختلف في التفاصيل والاهتمامات وطريقة النظر إلى الأمور والمسؤوليات، ولكن مع ذلك،
  • إن التقدم الرهيب الذي نحياه الآن، والتسارع التكنولوجي الذي نلهث جميعنا وراءه كما يلهث الصياد وراء طريدته، جعل منا آلات تمشي على الأرض، رؤوسنا للأسفل بعد أن كانت للأعلى، الكل مشغول بجهازه، هذه الأجهزة التي تزاحمنا في بيوتنا،
  • إن العملاء في أية مؤسسة كالعمود الفقري الذي يستند عليه الجسم، فالعملاء هم الفئة الحقيقية التي تحدد مدى استمرار هذه المؤسسة من عدم استمراريتها، وإن رضا العملاء يعني الكثير بلغة الأرقام، فالرضا هنا يعني الربح، الإيراد، الاستثمار، والشراء،
  • إن المبادرات الخلاقة لا تكاد تتوقف في دولة الإمارات، فلا نكاد نسمع بمبادرة جديدة سواء على الصعيد المحلي أو الاتحادي، حتى نشهد بعدها بفترة إطلاق مبادرة ثانية وثالثة، تتابع المبادرات وتتابع الأنشطة الحكومية التي يتم من خلالها تسريع الإنجازات
  • إن طبيعة التعامل بين البشر تتطلب العديد من المقومات والأساسيات التي لابد منها خلال عملية التواصل، خاصةً إذا كان هذا التواصل رسمياً نوعاً ما
  • الفوضى الخلاقة 16 يونيو 2019
    العالم الآن يعيش في بعض أقطاره في فوضى نتيجة لقرارات واعتبارات مختلفة، هذه الفوضى التي أثرت في العديد من المجالات، وأهمها الاقتصاد العالمي، بدءاً من التوترات التجارية بين قطبي الاقتصاد في العالم، الصين والولايات المتحدة، ومروراً بالأوضاع
  • إن العديد منا يحظى بوقت فراغ قد يمتد إلى ساعات طوال، ومنا من لا يجد إلا بعض الوقت ليتفرغ فيه، خاصة إذا كنا من ذوي المسؤوليات كالآباء والأمهات العاملين، فتتفاوت ساعات الفراغ فيما بيننا، ولكن جميعنا يجد نفسه خلال اليوم لديه بعض الوقت غير
  • إن العديد من حكومات الدول تتنافس في جذب الاستثمار لبلدانها، وإن التسهيلات التي تقدم للمستثمرين والأثرياء أصبح حلاً ضرورياً لا غنى عنه خصوصاً في الوقت الراهن والذي يعاني فيه العالم من النمو البطيء
  • هو حلم يراود الكثيرين منا، وهو أن نكون ناجحين مالياً، وأن نجني الثروة التي تكفل لنا حياة كريمة لما تبقى لنا من عمر، المليون الأول كثيراً.
  • العمل جزء لا يتجزأ من حياتنا، نعيشه بكل تفاصيله يومياً، فمن الصباح الباكر نخرج من بيوتنا مثلنا مثل ملايين الناس حول العالم، متوجهين إلى مقار أعمالنا، وفي أماكن أعمالنا نقطع أشواطاً كبيرة من العمل والتعلم والتطوير والإنجاز، وبعد يوم مليء
  • إن تغيير الذات والسعي وراء هدف كبير ليس بالأمر السهل، فعندما تريد أن تصف شخصاً بأنه ناجح يجب أن تنظر في كل ما مر به، وكل المراحل التي قطعها،
  • إن التعليم الأكاديمي واكتساب الخبرات والمعلومات الجديدة، هو السلاح الذي سيحمي مكتسباتنا وتطورنا وكل ما وصلنا إليه، فالتعلم واستمرارية التعلم، هو أحد أهم الأسباب التي تراهن عليها الحكومة الإماراتية، لضمان التقدم والازدهار في هذا البلد، ومن
  • إن لكل منا حياته الخاصة التي يعيشها بما فيها من أحداث ومواقف وأشخاص، ساهمت هذه الأحداث بصنع شخصياتنا وصقلها عبر الزمن، ليكون المنتج النهائي هو (الأنا) التي نحن عليها الآن،
  • إن العالم من حولنا في تطور كبير ومتسارع في جميع مناحي الحياة، وفي مختلف القطاعات، هذا التسارع من حولنا، أجبرنا على أن نكون نحن أيضاً مسرعين نحو كل ما هو جديد، سواء أكان ذلك على مستوى التشريعات والسياسات، أو على مستوى العمل الحكومي أو
  • إننا نقضي قرابة نصف يومنا في مقار أعمالنا من الصباح إلى ما بعد الظهيرة، نمارس أنشطة يومية في مكاتبنا وننهي أعمالنا وإلى جانبنا العديد من الأشخاص من الزملاء
  • وزارة اللامستحيل هي جديد حكومة دولة الإمارات، التي تسعى دائماً إلى الارتقاء بمستوى العمل الحكومي وتهيئة جميع الظروف لتقديم خدمات مميزة للمتعاملين، هذه الوزارة الافتراضية من ضمن أهدافها أنها تسعى لتحديد المستحيلات والعمل على وضع الحلول
  • إن إدارة أوقاتنا لهي من المهام الأساسية والتي نباشرها يومياً بقصد أو من دون قصد، فإدارة الوقت تعني أننا نرتب مهامنا بحيث ننتهي منها خلال ساعات العمل اليومية،
  • إن الإبداع كلمة فضفاضة نراها في الكثير من المجالات، ففي الفن والرسم والنحت مثلاً نسمع من ينعت أحد الأعمال الفنية بالعمل المبدع الخلاق، وفي مجال الكتابة نسمع أن كاتب الرواية أو الموضوع مبدع في طرحه وتعريفه بموضوع الكتابة، وهو أيضاً مصطلح
  • قطاع العمل الحكومي، هو القطاع الأكثر أهمية في جميع الدول، فالمؤسسات الحكومية هي المحرك الأول والداعم لباقي القطاعات في الدولة، وهنا في الإمارات، نشهد تطوراً كبيراً في مسيرة العمل، بفضل الله تعالى، ثم بفضل الرؤية المستقبلية التي تتحلى بها
  • إن العمل المكتبي في السنوات الأخيرة قد شهد تطوراً ملحوظاً، فبعد أن كنا غارقين بين الأوراق والملفات، واستقبال المراجعين .
  • إن ممارسة الأعمال اليومية تفرز العديد من النتائج والخبرات، وتتراكم معها المعارف والمعلومات، ويصبح لدينا العديد من الموظفين من ذوي الخبرة والكفاءة في مختلف المؤسسات والقطاعات. هؤلاء الموظفون هم الذين يشكلون القوة الحقيقية للمؤسسة، وتحديداً
  • إن المهام المتعددة والمطلوب منك إنجازها يومياً سواء في العمل أو في المنزل قد تكون مرهقة في بعض الأحيان، هذه المهام متفاوتة الحجم والأهمية من شخص إلى آخر
  • صندوق الوطن، تلك الفكرة الرائدة والمميزة، التي ظهرت للنور بفعل وجهد العديد من رجال الأعمال البارزين في الدولة، صندوق الوطن هو عبارة عن مبادرة مجتمعية أسسها وموّلها مجموعة من رجال الأعمال في الإمارات،
  • الفريق المثالي 06 أبريل 2019
    إن تأسيس الأنشطة التجارية يستلزم وجود ثوابت لا يمكن الاستغناء عنها، لنضمن سير هذا المشروع بشكل سليم، فكل خطوة يجب أن تكون محسوبة ومدروسة، وكل اختيار يجب أن يخضع لمعايير سليمة وواقعية وفعالة.
  • في دولة الإمارات يلاحظ التعامل المختلف والاهتمام الخاص برواد الأعمال المواطنين وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة، هذا الاهتمام برز من خلال عدة أوجه،
  • كُن أو لا تكُن 30 مارس 2019
    إن الحياة الوظيفية مليئة بالأحداث اليومية، ومليئة بالدروس التي نتعلمها، جميعنا موظفون نعمل من السابعة صباحاً إلى نهاية الظهيرة،
  • إن حياتنا التي نعيشها مع من حولنا من الأسر والأفراد إنما هي نتيجة لما سبقها من تربية وتعليم وسلوكيات وقرارات مررنا بها جميعاً، وإن ذواتنا وشخصياتنا صنعتها مواقف مررنا بها مذ كنا صغاراً إلى يومنا هذا،
  • إن الناجحين حولنا كثر نراهم في كل المجالات، السياسة، الاقتصاد، الثقافة، المجالات العلمية والفكرية، ولكلٍ منهم قصة نجاح ملهمة،
  • العمل مع الكبار 17 مارس 2019
    إن القطاع الحكومي في دولة الإمارات قطع أشواطاً كبيرة في تطوير أدواته وموظفيه ومفاهيمه وتشريعاته، والفضل بعد الله تعالى يعود للحكومة الرشيدة التي تدير دفة التقدم والنماء في الدولة،
  • لكل منا تطلعاته وشغفه وأولوياته، ولكل منا مهاراته التي يريد أن ينميها وهواياته، وأيضاً لكل منا منغصاته التي تعمل على إبعاده بشكل تدريجي عن هذه الهوايات والرغبات والأولويات
  • إن العمل هو العملية التي نمارسها يومياً من أجل كسب المال اللازم لتستمر حياتنا، ولتحيا أسرنا، ولنقضي حوائجنا، إن ممارسة العمل في مختلف المجالات والقطاعات هي العمود الفقري للاستمرار والمعيشة والإبداع والابتكار..
  • إن أساليب الاتصال والتواصل في تبدل وتغير دائم من حولنا، فلكل حقبة أساليبها وأدواتها، وإن عصرنا الحالي قد غلبت عليه الثقافة الرقمية، وأصبح استخدام الحاسوب والأجهزة هو الغالب في تواصلنا..
  • إن عاداتنا هي المحرك الأول لنا في جميع نواحي الحياة، في علاقاتنا، في عملنا، في أسرنا، مع أهلنا وأصدقائنا، وهذه العادات مع مرور الأيام تصبح أكثر تركيزاً وثباتاً، فتظهر أثناء حديثنا أو ممارساتنا وسلوكنا بشكل تلقائي ولا إرادي،
  • إن تجار السلع والخامات منذ قديم الزمان كانوا يجوبون الصحاري والقفار عبر القوافل والركبان ويبحرون عبر المحيطات، ينقلون للناس البضائع ويتبادلون المنتجات الزراعية والحيوانية والمياه والمعادن وغيرها، ومع مرور الأيام تطورت أساليب التجارة
  • إن عملية تحديد الأهداف هي أمر شائع في التخطيط لأي إنجاز أو عمل نريد أن نقوم به، وهي عملية سهلة وبسيطة إذا ما كانت على المستوى الفردي،
  • الكلمة التي ألقتها كريستين لاغارد، مديرة صندوق النقد الدولي، خلال القمة العالمية للحكومات جاءت بالعديد من التفاصيل المهمة، على الرغم من أن الحوار معها لم يتجاوز خمساً وثلاثين دقيقة إلا أن الكلمة كانت ثرية بما يكفي للمناقشة والتعليق عليها..
  • إن الدروس المستفادة من حياتنا اليومية تكاد لا تنتهي، فنحن نتعرض يومياً لتجارب نستفيد ونتعلم منها، يتعرّض الآخرون كذلك لتجارب مختلفة كلٌّ حسب تخصصه ومجال عمله.
  • بريطانيا العظمى، الدولة التي كانت لا تغيب الشمس عنها، لاتساع رقعتها ووجود أساطيلها في الشرق والغرب. وبعد أن غابت الشمس عن الكثير من الأراضي التي حكمتها، لا تزال بريطانيا قوة اقتصادية وسياسية كبيرة لا يستهان بها إلى يومنا هذا. وتمر المملكة
  • يا له من خطاب ملهم ورائع، يلخص أفضل الصفات المطلوبة للنجاح، ويعرض أجمل المواقف والأحداث المشجعة في حياة الناجحين، وعلى الرغم من أن هذا الخطاب أذيع سنة 2016 إلا أنه لا زال يلهمني.
  • 2019 عام مليء بالتحديّات الاقتصادية على مستوى دول العالم بشكل عام وعلى مستوى الاقتصادات الكبرى بشكل خاص، فالعديد من الملفات لم تحسم خلال 2018 واستمرت تبعاتها مع بزوغ فجر العام الحالي، وبعد أن طوينا آخر صفحة من العام المنصرم بما فيه من
  • كثيراً ما نسمع بمصطلح التعلم الذاتي وكيف أنه يسهم في تشكيل حاضر ومستقبل الأفراد والمجتمعات، وهو عبارة عن ممارسة تعليمية يقوم بها الفرد نفسه، ليطور من مهاراته وسلوكه، ليصل إلى هدف منشود قد حدده لنفسه سلفاً، أو الوصول إلى نتيجة معينة تسهم في رضاه وتقدمه.
  • السقوط الكبير من على قمة جبل فوجي الياباني، والتدحرج نحو الهاوية العميقة من بعد اعتلاء عروش شركات السيارات الكبرى، هذا ما حدث مع كارلوس غُصن الذي وصل إلى قمة كل شيء:
  • هل أنت قادر؟ 26 يناير 2019
    الكثير منا يطمح لأن يكون رائد أعمال مميزاً يدير شركته الخاصة ويحصد الأموال، ويزيد من ثروته الشخصية، ولكن هل كلٌ منا يصلح أن يكون رائد أعمال؟ وهل بإمكاننا الانطلاق نحو أحلامنا، وأن نبدأ مشاريعنا الخاصة كما نريد من غير خوف أو ارتباك؟
  • ركائز اقتصادية 08 مارس 2018
    تشجيع إقامة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، من أهم الركائز التي تعتمد عليها اقتصادات الدول، لما لها من دور مؤثّر في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، نظراً لعددها الكبير، مقارنةً بنظيرتها العملاقة، فضلاً عن مساهمتها الكبيرة بالناتج المحلي الإجمالي.