سموه والرئيس الكوري يبحثان العلاقات ويشهدان تبادل وإعلان حزمة من الاتفاقيات

محمد بن زايد: ماضون في تعزيز شراكتنا الاستراتيجية مع كوريا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أن دولة الإمارات وجمهورية كوريا تجمعهما شراكة استراتيجية وثيقة تمتد إلى أكثر من أربعين عاماً، وارتقت إلى شراكة استراتيجية خاصة خلال عام 2018، وقال سموه: «نحن فخورون بأن يكون لدى دولة الإمارات هذا المستوى من الشراكة مع جمهورية كوريا».

وأكد سموه سعي دولة الإمارات إلى توسيع هذه العلاقات وتعزيزها خلال الفترة المقبلة في المجالات ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك الطاقة التقليدية والطاقة النظيفة والاقتصاد والاستثمار والتكنولوجيا الدفاعية وغيرها.

جاء ذلك خلال استقبال سموه، في قصر الوطن أمس، يون سيوك يول رئيس جمهورية كوريا الصديقة الذي يقوم بزيارة دولة إلى الإمارات والتي تعد الزيارة الأولى له منذ توليه مهامه الرئاسية.

وبحث سموه، ويون سيوك يول، فرص تنمية التعاون وتطويره إلى آفاق أوسع في مختلف المجالات، إضافة إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك. كما شهد صاحب السمو رئيس الدولة، ورئيس جمهورية كوريا، تبادل وإعلان عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تهدف إلى تطوير آفاق التعاون في مختلف المجالات في إطار العلاقات الاستراتيجية الخاصة التي تجمع البلدين.

 

لمتابعة التفاصيل:

ـــ  رئيس الدولة والرئيس الكوري يبحثان علاقات التعاون والتطورات الإقليمية والدولية

ـــ أقيمت له مراسم استقبال رسمية.. رئيس الدولة يستقبل رئيس كوريا

ـــ رئيس الدولة والرئيس الكوري يشهدان تبادل وإعلان عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين

ـــ محمد بن زايد: تربطنا بكوريا الجنوبية شراكة استراتيجية خاصة نمضي في تعزيزها

ـــ فعاليات وأهازيج شعبية في استقبال ضيف البلاد

ـــ رئيس جمهورية كوريا يزور جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي

ـــ خليفة بن طحنون يستقبل رئيس كوريا في واحة الكرامة

ـــ الإمارات وكوريا الجنوبية.. شراكة استراتيجية في وجه أمن الطاقة والتغير المناخي عالمياً

ـــ الإمارات وكوريا الجنوبية تؤكدان أهمية تطوير الشراكة الاستراتيجية بين البلدين

ـــ 1.5 مليار درهم تداولات الكوريين بسوق أبوظبي خلال 10 سنوات

ـــ الإمارات وكوريا.. علاقات استراتيجية وتعاون وثيق في السياحة والطيران

طباعة Email