مدينة ويلينجتون بنيوزيلندا تشهد أولى عمليات التصويت

بـدء التصويت خارج الدولة لانتخابات «الوطني»

لمشاهدة ملف "انتخابات المجلس الوطني" بصيغة الــ pdf اضغط هنا

 

انطلقت أمس عمليات التصويت خارج الدولة في سفارات دولة الإمارات ومقار بعثاتها الدبلوماسية حول العالم، وذلك بالتنسيق مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي، حيث باشر مواطنو الدولة من أعضاء الهيئات الانتخابية، والموجودون في الخارج الإدلاء بأصواتهم للمشاركة في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019، والتي تستمر على مدى يومي 22 و23 سبتمبر الجاري.

وتم تسجيل أولى عمليات التصويت خارج الدولة في بعثة الدولة الدبلوماسية بمدينة ويلينجتون بنيوزيلندا عند الساعة العاشرة و50 دقيقة صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة ويلينجتون (الساعة 2:50 صباحاً بتوقيت دولة الإمارات)، حيث سجل المركز الانتخابي هناك المواطن حميد أحمد حميد الفلاسي الذي حضر للإدلاء بصوته كأول المصوتين في الخارج لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019.

 

انتماء

وقال معالي عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات: «إن مشاركة مواطني الدولة الموجودين بمختلف أنحاء العالم في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 تعكس مدى انتمائهم للوطن وولائهم لقيادته الرشيدة وتعزز الثقة بمكانة المجلس الوطني الاتحادي كأحد الركائز الرئيسية لمسيرة التطور التي تشهدها دولة الإمارات في جميع المجالات».

 

استثناء

وكانت اللجنة الوطنية للانتخابات أعلنت مؤخراً استثناء المواطنين الموجودين خارج الدولة والواردة أسماؤهم في قوائم الهيئات الانتخابية من إلزامية شرط إبراز الهوية الإماراتية للمشاركة في عمليات التصويت داخل المراكز الانتخابية الـ118 الموجودة في سفارات الدولة وبعثاتها الدبلوماسية في الخارج، على أن يتم تقديم صورة عنها مع جواز السفر أو أي وثيقة رسمية معتمدة تثبت هوية الناخب. كما أرسلت اللجنة رسائل نصية للمواطنين الموجودين خارج الدولة بهذا الخصوص، حرصاً على تسهيل مشاركة المواطنين من أعضاء الهيئات الانتخابية الموجودين خارج الدولة في العملية الانتخابية.

 

جهوزية

من جهته أكد طارق لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، عضو اللجنة الوطنية للانتخابات، رئيس لجنة إدارة الانتخابات، جهوزية المراكز والمقار الانتخابية في الخارج لاستقبال أكبر عدد ممكن من الناخبين.

وقال لوتاه: إن اللجنة الوطنية للانتخابات حريصة على تنفيذ عملية انتخابية وفق أعلى معايير الدقة والشفافية وبما يضمن لجميع الناخبين المشاركة الفاعلة في إنجاح العملية الانتخابية سواء كانوا داخل الدولة أم خارجها.

وأشار لوتاه إلى أن هذا العام شهد من خلال التنسيق مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي زيادة في عدد المراكز الانتخابية خارج الدولة إلى 118 مركزاً، مؤكداً أن هذه الزيادة تأتي مواكبة لارتفاع أعداد أعضاء الهيئات الانتخابية مع كل استحقاق انتخابي. وأضاف أن اعتماد التصويت خارج الدولة يهدف إلى إفساح المجال أمام جميع أعضاء الهيئات الانتخابية لممارسة حقهم الانتخابي.

 

مشاركة

من جانبها فتحت سفارة الدولة لدى جمهورية مصر العربية الشقيقة أبوابها منذ صباح أمس أمام مواطني الدولة المتواجدين في الأراضي المصرية من أجل المشاركة في التصويت في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي، والتي تستمر يومين في مقار السفارة من 10 صباحاً وحتى 6 مساءً بالتوقيت المحلي للقاهرة.

وأكد جمعة مبارك الجنيبي، سفير الدولة لدى مصر ومندوبها الدائم في جامعة الدول العربية، أن «السفارة لن تألو جهداً في تقديم كل أنواع الدعم والمساندة لمشاركة أكبر عدد من مواطني الدولة المتواجدين في جمهورية مصر العربية الشقيقة في تلك الانتخابات المهمة للمساهمة الفعّالة في إنجاح هذه الانتخابات التي تعبر بحق عن توجيهات القيادة الرشيدة في دعم الوطن وأبناء الإمارات».

كما انطلقت انتخابات المجلس الوطني الاتحادي لعام 2019، صباح أمس. وشهدت سفارة الدولة في عمّان توافد المقيمين الإماراتيين في الأردن، للمشاركة في الانتخابات والإدلاء بأصواتهم بكل سهولة ويسر بفضل التجهيزات التي وفرتها السفارة لإتمام هذه العملية.

وقد عبّر عدد من المواطنين ممن شاركوا بالانتخابات، عن ارتياحهم لسهولة الإجراءات وعملية التصويت، بفضل الترتيبات والإمكانات التي وفرتها السفارة منذ وصول الناخب إلى مقر السفارة وحتى قيامه بأداء حقه الدستوري المتمثل في التصويت لمن يراه الأنسب من بين قائمة المرشحين. وقال المستشار في السفارة فيصل آل مالك لـ«البيان»: «إنّ هنالك إقبالاً من المواطنين المقيمين في الأردن على التصويت وممارسة حقهم الدستوري في الانتخاب واختيار الشخص الأفضل بالنسبة لهم. وقدمت السفارة كل التسهيلات بداية في دعوتهم وتوضيح مكان وتوقيت انعقاد الانتخابات، إضافة إلى شرح وتوضيح كيفية التصويت».

وتستمر عملية التصويت على مدار يومين من الساعة العاشرة صباحاً إلى السادسة مساءً. وتولى أحمد علي البلوشي سفير الدولة، مهام رئاسة المركز الانتخابي داخل السفارة، وعضوية كل من (المستشار فيصل أحمد آل مالك، وعائشة النقبي سكرتير ثانٍ، وفهد منير العتيبي سكرتير ثالث)، وتم اتخاذ كل الإجراءات الفنية والتنظيمية المناسبة في نظام التصويت والمعتمدة من قبل اللجنة الوطنية للانتخابات.

سهولة

بينما افتتحت لجنة التصويت لانتخابات الدورة الرابعة للمجلس الوطني الاتحادي للدولة بمقر بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة في جنيف، والتي يترأسها سفير الدولة عبيد سالم الزعابي، وجهزت اللجنة كل ما يلزم حتى يدلي المواطنون الإماراتيون المقيمون في جنيف والمناطق المحيطة بها بأصواتهم بيسر وسهولة.

افتتحت اللجنة أعمال الاقتراع في العاشرة من صباح أمس، وتستمر في استقبال مواطني الدولة للتصويت حتى اليوم. وأكد سفير الدولة في جنيف عبيد سالم الزعابى اتخاذ كل الترتيبات من أجل أن يسهم مواطنو الدولة بالخارج في هذه الانتخابات.

 

تفاعل

وتوجه عدد كبير من المواطنين الإماراتيين المقيمين في المملكة المتحدة، ومن الطلبة المبتعثين للمشاركة في انتخابات المجلس الوطني للعام 2019. وجرت عملية التصويت في المبنى القنصلي التابع لسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث بدأت عملية الاقتراع بمشاركة كادر وأعضاء السفارة في المملكة، وعدد كبير من المواطنين الإماراتيين والطلبة المبتعثين.

 

3 مراكز بألمانيا

انطلقت في العاصمة الألمانية برلين عملية انتخابات المجلس الوطني أمس، على أن تستمر ثلاثة أيام. وعملت سفارة الدولة في ألمانيا على فتح ثلاثة مراكز انتخابية، في مبنى السفارة في برلين وفي مبنى القنصلية العامة في ميونيخ إلى جانب مركز ثالث في القنصلية في مدينة بون. ومع انطلاق العملية الانتخابية حثّ رئيس اللجنة الانتخابية في ألمانيا، يوسف الحيايي، المواطنين على المشاركة بهذا العرس الانتخابي الكبير.

 

لمتابعة تفاصيل أخرى:

ـــ أنور قرقاش: الانتخابات تدعم دولة المؤسسات

ـــ اختبار كفاءة عمليات التصويت الإلكتروني

ـــ محمد الدرمكي يطرح تشريعات تدعم الخريجين والمتقاعدين

ـــ سهيل البستكي يتقدم بـ 10 مقترحات لدعم ملف التوطين

ـــ راشد الكيتوب يسعى لوضع آليات رقابية تفعّل برامج التوطين

ـــ تحديد 14 مركزاً انتخابياً في اليوم الرئيسي

ـــ تحذير

ـــانتخابات المجلس الوطني

طباعة Email
تعليقات

تعليقات