عروض حية في دبي تقدمها ماريا كاري وحسين الجسمي

الإمارات تحتفل اليوم بعام قبل انطلاق إكسبو 2020

يتصاعد التشويق مع استعدادات الإمارات اليوم للاحتفال بإطلاق العد التنازلي لعام واحد على فعاليات إكسبو 2020 دبي، إذ ستشهد مختلف الإمارات السبع احتفاليات وعروضاً تدعو الجميع للمشاركة في هذه اللحظة الفارقة.

وتشهد أنحاء الدولة فعاليات، بينها عروض حية في دبي تحييها نجمة الغناء العالمية مارايا كاري، والفنان الإماراتي حسين الجسمي، الذي اختير سفيراً لإكسبو 2020. وستتيح الفعاليات للزوار فرصة توقع ما يمكن حدوثه في عالم الغد حين يفتح الحدث الأروع في العالم أبوابه في 20 أكتوبر المقبل. وسيجمع إكسبو 2020 العالم، بمشاركة أكثر من 200 جهة عالمية وفي حضور ملايين الأشخاص، في أجواء من الاحتفال والتعاون والتفاؤل بمستقبل أكثر إشراقا. وعلى مدار 6 شهور كاملة ستكون دولة الإمارات محط أنظار العالم بينما نقدم دورة استثنائية من إكسبو الدولي مفعمة بالترفيه والمرح والاتحاد تمثل لحظة مهمة لنكون كلنا معاً.

إنجاز كبير

وقالت معالي ريم إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي «بينما نحتفل بتبقي سنة واحدة على ترحيب دولة الإمارات بالعالم في إكسبو 2020، فإن هذه الاحتفالات الاستثنائية ستمهد الطريق للمرحلة الأخيرة من مسيرة تاريخية وإنجاز كبير ليس لدبي وحدها ولكن لدولة الإمارات بأكملها.

وأضافت معالي ريم الهاشمي: حتى اللحظة، كان 2019 عام إنجاز وتسليم منشآت في موقع إكسبو 2020 الذي طرأ عليه تحول كلي بعد استكمال العمل في منشآت رئيسية مثل مناطق الموضوعات وتركيب قبة ساحة الوصل. والشهور الـ12 المتبقية ستشهد وضع اللمسات النهائية على الموقع لضمان أن يكون إكسبو استثنائياً.

وتابعت «احتفالات سنة لننطلق توفر نافذة على احتفال لا يأتي في العمر إلا مرة واحدة ويترقبه الجميع من 20 أكتوبر 2020. هذه الاحتفالات تمثل فرصة بالنسبة لنا للتطلع إلى هذه الفرصة الكبرى لأمة فتية بينما نستعد لنشاهد رؤية قيادتنا تتحول إلى واقع في إكسبو 2020 دبي».

وتترقب الدولة بأسرها هذه اللحظة، وخلال ساعتين فقط نفدت جميع تذاكر احتفالية «سنة لننطلق» المقرر إقامتها في حديقة البرج وسط مدينة دبي، حيث ستشمل الفعاليات كذلك ظهوراً خاصاً لنجمة السينما الهندية شرادها كابور وعداً تنازلياً يبدأ عند تمام الساعة الثامنة و20 دقيقة مساء على برج خليفة.

عالم واحد

من جهة اخرى أكدت ريم الهاشمي، أن معرض إكسبو دبي يعد بمثابة رؤية من أجل عالم واحد.

وفي مقال نشرته في مجلة «الأجواء المفتوحة» التي تصدرها طيران الإمارات ذكرت الهاشمي أن دبي عندما فازت عام 2013 بحق تنظيم هذا الحدث، كان الفوز يعد بمثابة علامة فارقة في مستقبل دبي وفي رؤية الإمارات. أما الآن، وبعد 6 سنوات، فقد صار الفوز علامة فارقة في حاضر الإمارات.

وقالت: «بعد 12 شهراً، سيجلب «إكسبو 2020 دبي» العالم أجمع، وصرنا الآن على بُعد خطوة فقط من أكبر معرض في العالم».

ووصفت معالي ريم الهاشمي خطوات العمل التحضيري لاستضافة الحدث بأنها رحلة رائعة، جرى خلالها العمل مع فريق ينتمي أعضاؤه إلى أكثر من 60 جنسية، حيث جاء كل عضو برؤيته، وخبرته ومساهمته في فريق العمل ككل.

وقالت: «كان لي الحظ أن أشهد موقع «إكسبو 2020 دبي» وهو يتحول من صحراء قاحلة إلى مركز عالمي للابتكار، الإلهام والتفاؤل. والآن، ومع تبقي سنة واحدة فقط عن أول إكسبو في المنطقة، فإن المشاعر الرائعة تتصاعد إلى آفاق جديدة وبعيدة».

وذكرت معاليها أن الحدث المُنتَظر سيشهد مشاركة 200 دولة وجهة وحضور ملايين الزوار من كافة أرجاء العالم على مدار 6 أشهر مُلهِمَة، فيما يعد فرصة غير مسبوقة لإيجاد حلول مُبتَكَرة لأكبر التحديات التي يواجهها العالم.

رحلة إلهام

وأضافت: «ستتيح لحظة «التواجد هناك» في «إكسبو 2020 دبي» للزوار التمتع برحلة اكتشاف ستلهم كل واحد منا اتخاذ خطوات عملية وصنع الفارق بوعي وإدراك»، موضحةً أن ثمة أهدافاً طموحة وراء تنظيم «إكسبو 2020 دبي»، فالأمر لا يقتصر على مجرد إنشاء مكان استثنائي يلائم الاحتفالات العالمية المشهودة، وإنما يتجاوز طموح دبي ذلك ليصل إلى ترسيخ قاعدة تلهمنا جميعاً بناء غدٍ أفضل.

وتابعت: «إنها مهمة سنواصل الاضطلاع بأدائها في «إكسبو 2020 دبي» بفخر واعتزاز، ذلك أن الحدث يعد تاريخياً حقاً، ليس لدبي وللإمارات فحسب، خاصة مع اقتراب الاحتفال باليوبيل الذهبي لتأسيس دولتنا، وإنما للعالم أجمع».واختتمت قائلة: «ندعوكم جميعاً للانضمام إلينا، ونتطلع إلى الترحيب بكم بكلمة «حيّاكم» الإماراتية في تجربة لا تُنسَى».

فعاليات مجانية

وتتاح الفرصة للجميع للمشاركة في الاحتفال من خلال فعاليات مجانية تقام بالتزامن في الإمارات الست الأخرى بين الساعة الخامسة والعاشرة مساء في متحف اللوفر أبوظبي، وواجهة مجاز المائية في الشارقة، ومتحف عجمان، وكورنيش أم القيوين، وكورنيش القواسم في رأس الخيمة، وفي قلعة الفجيرة.

وسيؤدي 100 فنان عالمي من 26 جنسية عروضاً استثنائية مع تسليط الضوء علي اللغة العالمية للفن تمهيداً للحدث الدولي الأروع في العالم.

وستشهد كل فعالية تنوعاً ثرياً من الأطعمة التي تناسب مختلف الأذواق، ومنطقة خاصة للأطفال وستتاح لهم الفرصة أيضاً لمقابلة شخصيات إكسبو 2020، بالإضافة لتفاصيل عما يمكن توقعه في إكسبو 2020. وسيجري توفير بث مباشر في مختلف الإمارات الست الأخرى للفقرات الرئيسية، التي تقدم في دبي وكذا للعد التنازلي على برج خليفة.

وستشهد فعاليات الإمارات الست الأخرى، بثاً مباشراً للعروض الرئيسية المقدمة في حديقة البرج والعد التنازلي المقرر عرضه على واجهة برج خليفة 8:20 مساء.

واتساقاً مع موضوع الاستدامة، وهو أحد الموضوعات الرئيسية في إكسبو 2020، لن يتم بيع قوارير المياه البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة في أي من الفعاليات المختلفة، وبدلاً من ذلك، سيقدم إكسبو 2020 لجميع الزوار مياه شرب نقية وآمنة وقوارير مياه ورقية مكوناتها قابلة للتحلل بنسبة 98 %.

وبخلاف الفقرات الرئيسية، فإن حضور فعالية دبي سيحظون أيضاً بفرصة الاستمتاع بفنون كل من دي.جي بليس وعبري وذا فانك راديوس وخليفة ناصر وشما حمدان، بالإضافة إلى متابعة عروض الألعاب النارية والعد التنازلي على برج خليفة الذي سينطلق في تمام الساعة 20:20 (الثامنة والثلث مساء).

وفي أجواء تعاونية، سيتشارك 5 من الفنانين المقيمين في الإمارات، يمثلون خليطاً من أنواع الفنون الموسيقية – من عازفي القانون إلى الآلات الإيقاعية – في أداء أغنية خاصة لاحتفالية سنة لننطلق. وستؤدي المجموعة الأغنية مباشرة لجمهور حديقة البرج وسينُشر عقب انتهاء فعاليات الاحتفالية فيلم وثائقي قصير عنوانه «مواجهات موسيقية»، يعرض تفاصيل مسيرة إعداد هذه الأغنية.

مشاركة من المنزل

وبالنسبة لمن لن يحالفهم الحظ لحضور أي من الاحتفالات السبعة، فسيظل بمقدورهم المشاركة في احتفالية سنة لننطلق من المنزل. كل ما عليهم هو متابعة تلفزيون دبي لمشاهدة البث الحي لفعاليات احتفالية دبي بدءاً من الساعة السابعة مساء.

مواقع احتفالية العد التنازلي

متحف اللوفر - أبوظبي

ستُحيي الاحتفالية المغنية ساندرا ساهي، التي حصدت أغنياتها «جوزة الهند» و«هلا بريحة هلي» أكثر من ستة ملايين مشاهدة على يوتيوب، بالإضافة إلى كل من ستيفون لامار، وليلى كردان، والثلاثي الإماراتي.

واجهة المجاز المائية - الشارقة

ستشهد الاحتفالية مشاركة الفرقة الغنائية الهندية روه، والمغنية وعازفة البيانو كلاريتا دي كيروش، وفريق الثنائي الموسيقي بينّا دو، وعازف العود المصري رامي زكي، والشاعرة الباكستانية نامال صدّيقي، والفنانة والمصممة عهد هاني.

متحف عجمان

سيسعد الجمهور في احتفالية عجمان بمشاركة فرقة موسيقى عربية، بالإضافة إلى مغنية الروك هايدي، والمغنى الإماراتي شاكرام، والشاعر ستورم فرنانديز، والفنانة حميرة حسين، ومقدم الحفل محمد عنبة.

كورنيش أم القيوين

سيشارك في إحياء الاحتفالات آز بر كاسبر، والمغني وعازف العود محمد حسني، والشاعر صهيب أليسيس، والفنانة دينا سامي، وفرقة صوتيات، ويقدم الحفل إبراهيم أستاذي.

كورنيش القواسم - رأس الخيمة

ستقام على كورنيش القواسم مجموعة من الفقرات الاستعراضية الغنائية والموسيقية، إحداها ستقدمها فرقة نوتيلا رايوت. ويشارك أيضا في إحياء هذا الحفل سولجير ذا ارتيست، وعازف القانون أحمد جارور، والفنان الفلسطيني الأمريكي ياز ماخ، والفنان الإماراتي جابر الحداد، ويقدم الحفل عبد الله المهيري.

قلعة الفجيرة

سيستمتع الزوار بموسيقى المغنية وكاتبة الأغاني السورية غالية، التي أصدرت أولى أغانيها الفردية عام 2018 مثل «لماذا»و«أصلي»و«كل العالم»، وكذلك مغني الروك الإماراتي بافوري، والفنان الهندي أمان شريف. وسيشارك في الحفل كذلك مؤدي الكلمات عادل عوض وفنان الجداريات سيجين جوبيناثان ومقدمة الحفل رانيا يونس.

اقرأ أيضاً:

دبي هي إكسبو٫٫ وثقة العـالـم بـها بـلا حدود

إكسبو العالم من لندن 1851 إلى دبي 2020

25 مشروعاً عقارياً حول إكسبو بـ 10 مليارات درهم

دوائر ومؤسسات دبي تعلـن جاهزيتهـا لاستضافة «إكسبو» وفق أعلى المعايير

استعدادات مكثفة للقطاع السياحي على أبواب الحدث

«إكسبو» يمهّد طريق القطاع البحري للريادة العالمية

لمشاهدة الملف ...PDF اضغط هنا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات