مع بدء تدفق الحجوزات

استعدادات مكثفة للقطاع السياحي على أبواب الحدث

بدأ العديد من الفنادق والشركات السياحية يستقبل الحجوزات والاستفسارات بخصوص زوار معرض إكسبو دبي 2020، في حين كثف العديد من المشاريع الفندقية جهوده للانتهاء من العمليات الإنشائية رسمياً قبل معرض إكسبو 2020 للاستفادة من التدفقات السياحية المتوقعة، إذ تشير التقديرات إلى أن نسب إشغال الفنادق ستتراوح بين 90 ـ 100% طوال فترة المعرض.

وقالت مصادر عاملة في القطاع السياحي ان العديد من شركات السياحة والسفر العاملة في دبي بدأت بتصميم برامج سياحية تتضمن زيارة معرض إكسبو التي أصبحت تتصدر مطلب الزوار قبل عام من انطلاق الحدث كما انها قامت باعداد برامج خاصة تتضمن حجوزات الطيران والفنادق والتنقلات وزيارات لأبرز المعالم السياحية في الدولة.

وتشير التوقعات إلى أن عدد زوار دبي خلال فترة الستة أشهر من المعرض سيصل إلى حوالي 25 مليون زائر، 70% منهم من خارج دولة الإمارات. كما سيقسم العدد الإجمالي لزوار المدينة إلى 7.5 ملايين زائر من المقيمين على أراضي الدولة، و2.2 مليون زائر من دول مجلس التعاون الخليجي و5 ملايين زائر ترانزيت. بحلول عام 2020، تهدف الحكومة إلى لجذب 20 مليون سائح سنوياً.

قال هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة): إنّ استضافة الإمارات لـــ «إكسبو 2020 دبي» هو إنجاز كبير لأنه حدث عالمي وتاريخي، ويوفّر منصّة مثالية وغير مسبوقة في المنطقة، وذلك للتعريف بإنجازات الدولة عموماً ودبي على وجه الخصوص. ولا شك أنّ الفترة المقبلة ستكون إيجابية جداً واستثنائية وستتطلّب المزيد من التنسيق وتكاتف الجهود بين مختلف الجهات من القطاعين العام والخاص.

وأوضح المري أنّ هذا الحدث الدولي سيساهم في الارتقاء بقطاع السياحة في دبي، وستنعكس آثاره على ازدهار عدد كبير من القطاعات مثل الضيافة والبيع بالتجزئة والتطوير العقاري والبناء والطيران والنقل وغيرها من مختلف القطاعات ما يعزّز من مكانة وقوة قطاعنا السياحي.

وأضاف المرّي «إننا في دبي للسياحة نحرص على التعاون مع شركائنا لتوفير البنية التحتية الملائمة والتجارب السياحية المميّزة في ظل توقّعات باستقبال 25 مليون زائر خلال فترة المعرض. وتركز حملاتنا التسويقية وجولاتنا التعريفية خلال الفترة الحالية على إبراز الاستعدادات الخاصة بتنظيم إكسبو 2020 دبي، وأيضاً الفرص المتنوعة التي يوفّرها، إلى جانب تسليط الضوء على أهمية أن تكون الإمارة على رأس قائمة الوجهات المفضلة للسفر خلال انعقاد هذا الحدث العالمي الذي يقام للمرة الأولى في المنطقة.

وأضاف إن الجهود التي نقوم بها بالتعاون مع شركائنا تتماشى مع استراتيجية السياحة 2022-2025 التي تستهدف استقطاب المزيد من الزوّار الدوليين، بما يعزّز من مكانة دبي وجهة رائدة عالمياً، وهذا ينسجم مع إرث المعرض، حيث وضعت دبي تصوراً واضحاً يعتمد على مبدأ الاستدامة لفترة ما بعد انعقاد الحدث».

قال الدكتور هيثم الحاج علي الرئيس التنفيذي لشركة دبي لينك للسفر والسياحة إن الشركات السياحية بدأت بالفعل الاستعداد الكامل لإكسبو 2020 دبي، كل في مجاله وفي نطاق الأسواق التي تتعامل معها، مشيراً إلى أن العديد من الشركات السياحية قامت بإعداد برامج خاصة لوفود وأعضاء المؤتمرات والفعاليات المصاحبة لمعرض إكسبو دبي 2020 تضمن زيارة مختلف المعالم السياحية في دبي بشكل خاص وفي دولة الإمارات بشكل عام بما فيها زيارة والمبيت في المخيمات الصحراوية.

وأشار الحاج علي، إلى أنه تم تجهيز وإعداد الخطط اللازمة لاستيعاب النمو المرتفع في الطلب على البرامج السياحية لاسيما تلك التي تتعلق بزيارة موقع الحدث بالإضافة إلى زيارة المعالم السياحية الأخرى مشيراً إلى أن التنوع السياحي الذي تزخر به دولة الإمارات يوفر للشركات السياحية تقديم خيارات برامج متنوعة للزوار من أنحاء العالم للاستمتاع بمعالم دولة الإمارات ومنتجاتها السياحية المنتشرة في أنحاء الدولة من سياحة ثقافية وتراثية وشاطئية ومغامرات صحراوية ومتنزهات ترفيه عالمية، وغيرها العديد من المنتجات السياحية الأخرى.

ومن جهته قال أيمن عاشور مدير عام فندقي البندر روتانا والبندر ارجان من روتانا إن القطاع الفندقي في دبي أكمل استعداداته لاستضافة زوار الحدث العالمي، مشيراً إلى أن الفندق وقع اتفاقاً مع إكسبو لتقديم حافلات مجانية لنقل نزلاء الفنادق ذهاباً وإياباً من وإلى أقرب محطة مترو من جنوب دبي.

وقال عاشور إنه على الرغم من تضاعف عدد الغرف الفندقية وتنوعها في دبي حالياً إلا أن التوقعات تؤكد أن نسب الإشغال ستصل إلى 100%، لذلك ننصح بالحجز المبكر لضمان إيجاد شواغر في الغرف، وهو ما تقوم بها حالياً بعض الشركات من الحجز لوفودها الزائرة للمعرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات