الإمارات تعزّز الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد «كورونا»

عززت دولة الإمارات إجراءاتها الاحترازية والوقائية الصحية والاستباقية ضد فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد 19»، لمنع الفيروس من الانتشار في الدولة، إذ علّقت جميع الرحلات الجوية القادمة والمغادرة إلى كل من لبنان وتركيا وسوريا والعراق اعتباراً من بعد غد الثلاثاء، وحتى إشعار آخر، إلى جانب الإيقاف المؤقت لإصدار كل التأشيرات باستثناء حملة الجوازات الدبلوماسية.

الرحلات الجوية

وتفصيلاً، أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني عن تعليق جميع الرحلات الجوية القادمة والمغادرة إلى كل من لبنان وتركيا وسوريا والعراق اعتباراً من 17 مارس 2020، وحتى إشعار آخر، وذلك استجابة للإجراءات الاحترازية والوقائية الصحية والاستباقية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد في الدولة.

وقالت الهيئة، في بيان أصدرته أمس: «إن قرار تعليق الرحلات جاء بعد دراسة وتقييم الوضع العالمي وانتشاره على معظم دول العالم، ومن ضمنها إيطاليا، حيث إن هناك تنسيقاً وتعاوناً مستمراً مع كل الجهات المعنية داخل وخارج الدولة لمراقبة تطورات الأوضاع للمحافظة على أمن وسلامة الطيران المدني».

وتقوم الجهات المعنية تحت مظلة الهيئة الوطنية للطوارئ والأزمات بمتابعة الأوضاع العالمية لاتخاذ أفضل القرارات المناسبة، التي تضمن استمرارية منظومة العمل داخل الدولة وتقلل من نسبة المخاطر في انتشار المرض.

وأهابت هيئة الطيران المدني بجميع المسافرين المتأثرين بالقرار ضرورة المتابعة والتواصل مع شركات الطيران المرتبطين معها، لتعديل جدولة رحلاتهم وضمان عودتهم سالمين إلى وجهاتهم النهائية دون أي تأخير أو التزامات أخرى.

وقف التأشيرات

وقررت دولة الإمارات «وقفاً مؤقتاً» لإصدار كل التأشيرات ابتداء من 17 مارس الجاري باستثناء حملة الجوازات الدبلوماسية. وأوضحت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، في بيان لها أمس، أن ذلك يأتي في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية التي تتخذها الدولة تجاوباً مع رفع مستوى فيروس كورونا المستجد من قبل منظمة الصحة العالمية واعتباره «وباءً»، ما يجعل السفر في هذه المرحلة على درجة عالية من الخطورة. والجدير بالذكر أن القرار لا يسري على الأشخاص الذين صدرت لهم تأشيرات قبل تاريخ سريان نفاذ هذا القرار. وأشارت إلى أن قرار الوقف المؤقت للتأشيرات يأتي حتى يتم تفعيل آلية للفحص الطبي في بلدان المغادرة كإجراء إضافي.

وأكدت «الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية»، في ختام بيانها، أن هذا القرار ينبع من روح المسؤولية التي تتحلى بها دولة الإمارات وضمن جهودها لمكافحة هذا الفيروس حول العالم وتضامناً منها مع دول العالم لعبور هذه الأزمة بسلام.

السفن السياحية

وأعلنت موانئ أبوظبي، أمس، وقف خدمات السفن السياحية القادمة من موانئ محلية وأجنبية إلى ميناء زايد، ومحطة شاطئ صير بني ياس للسفن السياحية، حتى إشعار آخر.

وقالت موانئ أبوظبي إن ذلك يأتي ذلك ضمن سلسلة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لضمان صحة وسلامة مستخدمي مرافقها.

وأوضحت موانئ أبوظبي أن ميناء زايد سيستمر في استقبال السفن السياحية التي تحمل طاقم تشغيلها فقط، مع اتخاذ جميع التدابير الصحية والوقائية تجاه أفراد الطاقم للتأكد من سلامتهم وصحتهم، كما ستقدم موانئ أبوظبي خدمات التموين وكل الخدمات المطلوبة لتلك السفن.

كما تقرر إغلاق المناطق السياحية الرئيسية والمدن الترفيهية والوجهات الثقافية في الإمارة اعتباراً من اليوم، وحتى نهاية الشهر كإجراء احترازي للحد من التجمعات الكبيرة، وحماية الصحة العامة ضد انتشار فيروس «كوفيد 19»، ويشمل الإغلاق المؤقت كلاً من قصر الوطن ومتحف اللوفر أبوظبي وعالم وارنر براذرز أبوظبي وياس ووتروورلد وعالم فيراري أبوظبي، وستحدّث وجهات الزوار عبر الإمارة الإشعارات بصورة منتظمة.

كما وجهت الدائرة الاقتصادية في أبوظبي بوقف مؤقت لأنشطة السينما وصالات ألعاب التسلية والترفيه والألعاب الإلكترونية تماشياً مع التدابير الوقائية الخاصة بإجراءات الصحة والسلامة العامة للمجتمع ومنع انتشار فيروس كورونا. وضمن التدابير الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، توجه دائرة التنمية الاقتصادية ودائرة التنمية السياحية في عجمان اعتباراً من الغد بإغلاق مؤقت لصالات السينما وصالات ألعاب التسلية والترفيه والألعاب الإلكترونية حتى نهاية مارس الجاري.

إغلاق مؤقت

إلى ذلك، أعلنت «دي إكس بي إنترتيمنتس» عن إغلاق المنتزهات الترفيهية بشكل مؤقت، وذلك حتى نهاية مارس 2020، لحين الانتهاء من تقييم الوضع العالمي الراهن.

ونشر المكتب الإعلامي لحكومة دبي عبر «تويتر» «أنه اتباعاً لتوجيهات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي وفي إطار حرص «دبي باركس آند ريزورتس» على صحة وسلامة جميع الزوار والموظفين، فإنها تعلن عن إغلاق مؤقت للمتنزهات الترفيهية في «موشنجيت دبي»، و«ليجولاند دبي» و«حديقة الألعاب المائية ليجولاند ووتر بارك دبي»، و«بوليوود باركس دبي»، حتى نهاية مارس، لحين الانتهاء من تقييم الوضع العالمي الراهن.

كما أعلن مركز جامع الشيخ زايد الكبير عن إغلاق أبواب الجامع مؤقتاً للمصلين والزوار ابتداء من اليوم لأغراض تعقيم الجامع ومرفقاته، ويأتي ذلك في إطار الحرص على اتباع الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الجهات والمؤسسات في الإمارة.

تأجيل فعاليات مارس في دبي

وجهت دائرة السياحة والترويج التجاري في دبي، أمس، بتأجيل جميع الفعاليات المقررة لشهر مارس الجاري في دبي حتى نهاية الشهر، بما في ذلك كل أنشطة الوجهات الترفيهية، ومنع المنشآت الفندقية وقاعات الأفراح من إقامة حفلات الأعراس اعتباراً من الأحد 15 مارس حتى نهاية الشهر، وسيتم تفتيش جميع المرافق للتحقق من الالتزام الكامل. (دبي - البيان)

اقرأ أيضاً:

23 حالة شفاء لمصابين بفيروس كورونا المستجد في الدولة

إغلاق أبواب المعارض الفنية في «السركال أفنيو»

«طرق دبي»: تعقيم يومي لوسائل النقل الجماعي

25 ألفاً من الكوادر التعليمية يبدؤون التدريب عن بعد اليوم

هيئة الشارقة للتعليم الخاص تقيم أسبوع التنمية المهنية عن بعد

«طبيب لكل مواطن» في دبي توفر استشارات مجانية حول «كورونا»

رش الجسم بالكحول أو الكلور

«صحة دبي» لـ« البيان»: طلب العناية الطبية فقط عند الشعور بالحمى والسعال وصعوبة التنفس

طباعة Email
تعليقات

تعليقات