صاحب أشهر «شارب ..» من المجهول إلى التألق

طبول الحرب

أُسدل الستار على مباريات رُبع نهائي منافسات كأس العالم المقامة حاليا بروسيا، والتي أسفرت عن مربع ذهبي بعبق «أوروبي»، بعدما أقصيت منتخبات البرازيل والأوروغواي، آخر ممثلي قارة أميركا الجنوبية في المونديال الروسي.

وشهد الدور ربع النهائي مواجهات حارقة، إذ ضمنت منتخبات فرنسا، بلجيكا، إنجلترا وروسيا مكانها في المربع الذهبي بعد مباريات قوية.

وبعد سيل من الانتقادات التي وصلت إلى حد الاستهزاء بشاربه من قبل الصحافة الروسية قبل نهائيات كأس العالم في كرة القدم، اكتسب مدرب المنتخب الروسي ستانيسلاف تشيرتشيسوف احترام الروس ومحبتهم بعدما قاد المنتخب المضيف إلى الدور ربع النهائي، قبل أن يخرج على يد كرواتيا بركلات الترجيح.

بصبر، قام المدرب الذي كان أبرز إنجاز في مسيرته التدريبية حتى الآن الثنائية (الدوري والكأس المحليان) مع ليغيا وارسو البولندي عام 2016، ببناء فريق قوي ذي إرادة ظهرت جلياً على سبيل المثال عند ماريو فرنانديش لدى إدراكه التعادل 2-2 في مرمى كرواتيا في الدقيقة 115 ليمنح المنتخب الروسي حق خوض ركلات الترجيح التي ابتسمت لـ «برازيل أوروبا» 4-3 وأوقفت المشوار الروسي في ربع النهائي.

 

لمشاهدة ملحق "مونديال روسيا 2018" بصيغة الــ pdf اضغط هنا

 

اقرأ أيضاً:

ـــ المجد الكرواتي.. البداية 98

ـــ لوريس وكورتوا تـحدي العملاقين

ـــ بيكفورد.. صمام أمان «الأسود الثلاثة»

ـــ بيكهام يطالب إبراهيموفيتش بالوفاء بوعده

ـــ مودريتش: كُتبت علينا الدراما

ـــ هنري.. العميل المزدوج

ـــ رونالدو يرفض عرضاً «خيالياً»

ـــ «بطل القلوب» كاد يحقق الحلم المستحيل

تعليقات

تعليقات