توافق سعودي- أمريكي على التصدي لأنشطة إيران الخبيثة

واشنطن تهاجم انقلاب الحوثي على اتفاق السويد

هاجمت واشنطن الانقلاب الحوثي على اتفاق السويد، الذي تم التوصل إليه في ديسمبر الماضي، حول الهدنة في ميناء الحُديدة الاستراتيجي، برعاية أممية.

واتهم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عقب إجرائه محادثات في الرياض مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، المتمردين الحوثيين بعدم احترام بنود اتفاق السويد. في وقت شددت فيه السعودية وأمريكا على الحاجة إلى استمرار التهدئة في اليمن.

وأن الحل السياسي الشامل السبيل الوحيد لإنهاء النزاع. ونشرت السفارة الأمريكية في الرياض تغريدة عقب اللقاء قالت فيها:

«تم الاتفاق على الحاجة إلى استمرار التهدئة والتقيد ببنود اتفاقيات السويد، خاصة وقف إطلاق النار وإعادة الانتشار في الحُديدة». فيما قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن اتفاقاً جرى مع المملكة للوقوف ضد أنشطة إيران الخبيثة، وإنه تم الاتفاق أيضاً على ضرورة دعم التقدم السياسي في ملف السلام باليمن.

اقرأ أيضاً:
 

أمريكا تتهم الحوثي بالتنصل من اتفاق السويد

قابوس يبحث العلاقات الثنائية مع بومبيو

تشييع مهيب لمدير الاستخبارات العسكرية في عدن

استمرار التعنت الحوثي يدخل اتفاق السويد في بيات شتوي

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات