محمد بن راشد: الهجرة رمز للبدء والحركة والتضحية والأمل والبذل

محمد بن زايد: نأمل بعام خير وسلام لبلادنا والمنطقة والعالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

بارك صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لشعب الإمارات والشعوب العربية والإسلامية، بمناسبة العام الهجري الجديد الذي يبدأ اليوم.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عبر منصة «إكس»: «أهنئ شعب الإمارات والشعوب الإسلامية كافة بمناسبة العام الهجري الجديد، داعياً الله تعالى أن يجعله عام خير وبركة وسلام في بلادنا والمنطقة والعالم أجمع». وفي تدوينة مماثلة عبر منصة «إكس» قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، «عام هجري جديد وسعيد، نبارك لشعب الإمارات وللأمة العربية والإسلامية العام الهجري الجديد، أعاده الله بالخير والسلام والاستقرار».

وأضاف «الهجرة النبوية الشريفة تمثل للمسلمين رمزاً للبدء، رمزاً للحركة وعدم التوقف، تمثل الهجرة رمزاً للتضحية والأمل والبذل، وفقنا الله جميعاً في هذا العام الهجري الجديد للعمل لمنفعة البلاد والعباد».

كما هنأ سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الأول لحاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الثاني لحاكم دبي رئيس مجلس دبي للإعلام، القيادة الرشيدة وشعب الإمارات والشعوب العربية والإسلامية بالعام الهجري.

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

محمد بن زايد ومحمد بن راشد: عام خير وبركة وسلام والهجرة النبوية رمز للتضحية والأمل والبذل

حمدان بن محمد: نبارك لقيادتنا الرشيدة وشعبنا الكريم حلول العام الهجري الجديد

مكتوم بن محمد:‏ عام هجري جديد نحتفي من خلاله بقيمنا وحضارتنا الإسلامية

أحمد بن محمد: نسأل الله أن يعيد ذكرى الهجرة النبوية على دولتنا وقيادتنا بالخير والبركات

منصور بن محمد: نسأل الله أن يجعله عام خير على قيادتنا ودولتنا والمسلمين والعالم

لطيفة بنت محمد: نسأل الله أن يجعله بداية تحمل السلام والأمان والمحبة والازدهار

Email