الديمقراطيون يرفضون الاجتماع مع ترامب لإنهاء "الإغلاق"

التقت مجموعة من نواب الكونغرس الجمهوريين الثلاثاء مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض لإجراء محادثات بشأن إنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة، وسط رفض من جانب الديمقراطيين لدعوات حضور الاجتماع.

وكان الاجتماع بمثابة فشل آخر في إجراء مفاوضات لإنهاء الإغلاق الحكومي الجزئي الذي دخل الآن أسبوعه الرابع.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إنه تم تأكيد حضور تسعة أعضاء جمهوريين في مجلس النواب، مؤكدة عدم حضور أي من أعضاء المجلس الديمقراطيين.

ويعني رفض المعارضة الديمقراطية حضور الاجتماع، استمرار الإغلاق الحكومي الجزئي، الذي أصبح الأطول مدة في تاريخ الولايات المتحدة، مع تمسك ترامب بمطالبته بمبلغ 5.7 مليار دولار لتمويل بناء جدار على حدود البلاد مع المكسيك، وهو ما يرفضه الديمقراطيون قائلين إن التكلفة مرتفعة وإن الجدار لن يكون فعالا في حل المشاكل على طول الحدود.

بدوره، يؤكد ترامب على أن الوضع على الحدود تسبب في أزمة إنسانية لا يمكن إصلاحها إلا عن طريق جدار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات