الفاتيكان: الإمارات شريك استراتيجي لترسيخ السلام في العالم

أكدت الفاتيكان أن دولة الإمارات تعد شريكاً استراتيجياً لترسيخ السلام في العالم. وقال بروليو رودريغيز، رئيس أساقفة طليطلة وإسبانيا مستشار بابا الكنيسة الكاثوليكية، إن الزيارة التي يبدأها قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، للإمارات غداً من شأنها الإسهام في ترسيخ قيم السلام والتسامح والتعايش وحوار الأديان والحضارات.

موضحاً أن الكنيسة الكاثوليكية تعتبر الإمارات شريكاً استراتيجياً ونموذجاً يُحتذى في المنطقة. وقال رودريغيز بمناسبة الزيارة: «إن دولة الإمارات تعد اليوم مثالاً للتعايش والتسامح، وساهمت بشكل ملحوظ في تعزيز ونشر مفهومه حول العالم بفضل سياستها القائمة على قيم التسامح والوسطية والاعتدال واحترام الآخر».

اقرأ أيضاً:

مثقفون: الإمارات واحة تعزيز ثقافة التسامح العالمي

رئيسة تحرير «فلبينو تايمز»: الإمارات واحة التسامح

مارادونا: الإمارات نموذج للتسامح والحوار بين الأديان

هزاع بن زايد: نتطلع للقاء البابا فرنسيس وشيخ الأزهر في دار زاي

مستشار بابا الكنيسة الكاثوليكية: الإمارات شريك استراتيجي لترسيخ السلام في العالم

زيارة قداسة البابا وشيخ الأزهر تعبّر عن رؤيتهما لدور الإمارات بنشر السلام

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات