مقتل 16 شخصاً في قصف إسرائيلي لمدرسة تؤوي نازحين

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت وزارة الصحة في قطاع غزة ووكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) اليوم السبت أن 16 شخصا على الأقل قتلوا في قصف إسرائيلي لمدرسة تؤوي نازحين فلسطينيين في مدينة النصيرات وسط قطاع غزة.

وذكرت الوزارة أن الهجوم على المدرسة أدى إلى مقتل 16 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من 50.

وقال المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة محمود بصل إن عدد القتلى مرشح للزيادة في ظل وجود الكثير من الجرحى في حالات خطيرة.

وأضاف في بيان أن الهجوم على المدرسة يعني أنه لا يوجد مكان آمن في القطاع.

وتعرض مخيم النصيرات، أحد مخيمات اللاجئين الثمانية التاريخية في قطاع غزة، لقصف إسرائيلي مكثف اليوم السبت. وأدت غارة جوية في وقت سابق على منزل في المخيم إلى مقتل عشرة أشخاص على الأقل وإصابة كثيرين آخرين، وفقا لما قاله مسعفون.

وفي تحديثها اليومي لقتلى الحرب المستمرة منذ قرابة تسعة أشهر، قالت وزارة الصحة في غزة إن الهجمات العسكرية الإسرائيلية في أنحاء القطاع أودت بحياة 29 فلسطينيا على الأقل في الساعات الأربع والعشرين الماضية وأصابت 100 آخرين.

ومن بين القتلى الذين سقطوا في غارات جوية منفصلة خمسة صحفيين محليين، مما يرفع عدد القتلى من الصحفيين منذ السابع من أكتوبر إلى 158، وفقا لمكتب الإعلام الحكومي في غزة الذي تقوده حركة (حماس).

وتقول السلطات الصحية في غزة إن أكثر من 38 ألف فلسطيني قتلوا منذ بدء الهجوم الإسرائيلي على القطاع. وكانت إسرائيل أطلقت عمليتها في غزة ردا على هجوم قادته حركة حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر والذي أدى إلى مقتل 1200 شخص واحتجاز أكثر من 250 آخرين رهائن، وفقا لإحصاءات إسرائيلية.

من جانبه، أكد الجيش الإسرائيلي اليوم السبت أنه نفذ غارة جوية قرب مدرسة في وسط قطاع غزة استهدفت مسلحين ينشطون بالمنطقة.

وقال الجيش في بيان إن "سلاح الجو الإسرائيلي استهدف عددا من الإرهابيين الذين يعملون في مبان تقع في منطقة مدرسة الجاعوني التابعة للأونروا في وسط قطاع غزة"، مضيفا أنه حاول تقليل الأضرار التي تلحق بالمدنيين.

 

 

Email