استطلاع: الفقر والوحدة أكثر ما يخشاه الألمان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعرب ثلثا الألمان في استطلاع للرأي عن مخاوفهم من عدم القدرة على الإيفاء بالتزاماتهم المادية في ضوء ارتفاع الأسعار.

وأظهر الاستطلاع، الذي أجراه معهد "يوجوف" لقياس مؤشرات الرأي ونُشرت نتائجه اليوم الثلاثاء، أن 48% من الألمان يخشون أيضا من نقص الإمدادات الضرورية للحياة اليومية.

وأشار الاستطلاع إلى أن 86% من الألمان يخشون من تزايد الفقر في مجتمعهم نتيجة للأزمات، كما ذكر 75% أنهم يعتقدون أن الشعور بالوحدة يتزايد في المجتمع، وأشار 63% من بين هؤلاء أن الأفراد يشعرون بالخزي عندما يكونون فقراء وبالتالي ينعزلون عن المجتمع. ورأت نسبة مماثلة تقريبا أن الانعزال عن المجتمع يكون نتاج الشعور بالخوف وغياب الشعور بالأمن الاجتماعي.

وقال 30٪ ممن شملهم الاستطلاع أيضا إنهم يشعرون شخصيا بالوحدة أكثر مما كانوا عليه قبل جائحة كورونا. ولم تتغير درجة الشعور بالوحدة لدى أكثر من نصف سكان ألمانيا. وأشار 60% ممن شملهم الاستطلاع إلى أنه لا يُجرى الحديث بشكل صريح عن موضوع الشعور بالوحدة في بيئتهم المباشرة. وبالنسبة لـ 37% لا يتم في الأغلب التطرق لهذا الموضوع، بينما لا يتطرق له مطلقا 23% من الذين شملهم الاستطلاع. وكان هذا هو الحال بالنسبة للرجال (63%) أكثر من النساء (57%).

طباعة Email