سبانخ ملوثة تتسبب بمرض المئات في أستراليا

ت + ت - الحجم الطبيعي

حثت السلطات الصحية في أستراليا المواطنين على عدم تناول منتجات السبانخ بعد أن شعر أكثر من 200 شخص بالمرض.

وتم رفع عدد من منتجات السبانخ من على أرفف المتاجر في جميع أنحاء البلاد، في الوقت الذي حذرت فيه هيئةُ المعايير الغذائية في أستراليا ونيوزيلندا من أنها قد تكون ملوثة بمواد نباتية غير آمنة.

وقالت الهيئة إن أعراض تناول المنتجات تشمل الهذيان أو الارتباك والهلوسة واتساع حدقة العين وسرعة ضربات القلب واحمرار الوجه وتشوش الرؤية وجفاف الفم والجلد.

وذكرت السلطات الصحية في ولاية نيو ساوث ويلز، التي تضم سيدني، أكبر مدن البلاد، أن 164 شخصا أبلغوا عن الشعور بأعراض بعد تناولهم السبانخ، وطلب 42 شخصا على الأقل الحصول على رعاية طبية.

وتوجه ما لا يقل عن 20 شخصا إلى أقسام الطوارئ بالمستشفيات في ولاية فيكتوريا، في حين أنه كان هناك 10 حالات محتملة على الأقل في كوينزلاند. وقالت إدارة الصحة في منطقة العاصمة الأسترالية، موطن العاصمة كانبرا، إنها تحقق في "عدة" حالات تسمم محتملة.

وقالت هيئة صناعة الخضروات الأسترالية إن سحب المنتج كان مقصورا على السبانخ من مزرعة واحدة في ولاية فيكتوريا.

وقال الرئيس التنفيذي مايكل كوت إنه حث الناس على التخلص من المنتجات التي تم سحبها، وطلب الحصول على العناية الطبية إذا لزم الأمر.

وتابع أنه "نظرا لأن مصدر المنتجات المتأثرة يأتي من مزرعة واحدة، وتمت رفع جميع المنتجات المتأثرة من الأرفف، يمكن للمستهلكين الأستراليين أن يكونوا واثقين من منتجاتنا للسبانخ والسلطة الورقية الأخرى المتوفرة حاليا للبيع، والتي لم تتأثر بعملية السحب.".

وقالت شركة ريفييرا فارمز، الشركة التي تأثرت منتجاتها من السبانخ، في بيان إنها تعمل "بشكل استباقي وشفاف" مع العملاء والمنظمين.

وقال البيان إنه يبدو أن المنتجات كانت ملوثة بعشب ما.

وتم إرسال عينات إلى المعامل لفحصها.

طباعة Email