مقتل 17 شخصا من أسرة واحدة في احتراق حافلة جنوبي باكستان

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال مسؤولون اليوم الخميس إن النيران اندلعت على متن حافلة ركاب، بعد حدوث عطل كهربائي في وحدة التكييف، مما أسفر عن مقتل 17 شخصا من أسرة واحدة، من بينهم 12 طفلا.

وقال وزير الاعلام بإقليم السند شارجيل ميمون إن الحافلة كانت تقل نحو 50 شخصا، بينهم صلة قرابة، من مدينة كراتشي بجنوب البلاد إلى مسقط رأسهم في إقليم السند.

وكانت الأسرة قد انتقلت إلى كراتشي في أغسطس الماضي، عندما غمرت بلدتهم مياه الفيضانات، التي أودت بحياة أكثر من ألفي شخص.

وقال أحد أفراد الأسرة لشبكة جيو الباكستانية إن أفراد الأسرة كانوا عائدين إلى خايربور ناثان شاه بعد انحسار معظم المياه.

وقال جاويد بالوش أحد رجال الشرطة المحلية إن الحريق أتى على الحافة بأكملها، وتشوهت بعض الجثث بحيث يتعذر التعرف عليها.

طباعة Email