احتفالاً ببلوغه الستين.. «الرجل العنكبوت» يحقق وعده

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حقَّق آلان روبرت، المتسلق الحر الملقب بـ«الرجل العنكبوت الفرنسي»، وعده بتسلَّق ناطحة سحاب مؤلفة من 48 طابقاً في باريس اليوم، وهو الهدف الذي حدده لنفسه بمجرد بلوغه سن الستين.

وبملابس حمراء، رفع روبرت ذراعيه عالياً عندما وصل إلى قمة مبنى تور توتال إنرجيز الذي يبلغ ارتفاعه 187 متراً في حي الأعمال لا ديفونس بالعاصمة الفرنسية.

وقال روبير، الذي كان عيد ميلاده الستين الشهر الماضي: «أريد أن أرسل للناس رسالة مفادها أن كونك في الستين من العمر لا يعد شيئاً. لا يزال بإمكانك ممارسة الرياضة والنشاط والقيام بأشياء رائعة».

وأضاف: «وعدت نفسي منذ عدة سنوات أنه عندما أبلغ الستين من عمري سأصعد هذا البرج مرة أخرى، لأن الستين ترمز إلى سن التقاعد في فرنسا، واعتقدت أن هذه لمسة لطيفة».

كان روبير، الذي أراد أيضاً استخدام التسلق لزيادة الوعي حول الحاجة إلى اتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ، قد تسلق بالفعل برج توتال إنرجيز في مناسبات عديدة.

وبدأ روبير التسلق في عام 1975 حين تدرب على منحدرات بالقرب من مسقط رأسه في فالينس بجنوب فرنسا، وبدأ التسلق بمفرده في عام 1977، وسرعان ما أصبح من كبار المتسلقين.

ومنذ ذلك الحين، تسلق أكثر من 150 مبنى شاهق الارتفاع حول العالم بما في ذلك برج خليفة في دبي، المبنى الأطول في العالم، وبرج إيفل وجسر البوابة الذهبية (غولدن جيت) في سان فرانسيسكو.

وغالباً ما كان يتسلق روبرت دون تصريح من السلطات المعنية، وقد تم اعتقاله مراراً. ويتسلق روبرت بدون حزام، مستخدماً يديه فقط، وزوجاً من أحذية التسلق، وكيساً من مسحوق الطباشير لإزالة العرق.

طباعة Email