وفاة سيدة إثر حادث طعن بجامعة في ألمانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن الادعاء العام بمدينة دورتموند الألمانية اليوم الأحد وفاة سيدة كانت تعرضت لإصابات خطيرة إثر حادث طعن شهدته جامعة هام-ليبشتات بغرب ألمانيا.

وأوضح الادعاء أن السيدة /30 عاما/ توفت أمس السبت متأثرة بالإصابات الخطيرة التي لحقت بها جراء واقعة الطعن بسكين على يد شاب يشتبه أنه مريض نفسي.

وكانت شرطة مدينة دورتموند بولاية شمال الراين-فيستفاليا التي تقع بها الجامعة أعلنت أمس السبت أنه تم إيداع الشاب /34 عاما/ الذي يشتبه في ارتكابه حادث الطعن في مصحة نفسية.

وأسفر الحادث الذي وقع أول أمس الجمعة عن إصابة طالبتين وزميل ثالث لهما يبلغون جميعا 22 عاما. أما الضحية الرابعة وهي محاضرة / 30 عاما/ التي تم إعلان وفاتها اليوم، فقد كانت مصابة بجروح خطيرة، وتوقع الأطباء بالفعل وفاتها، بحسب الشرطة.
 

طباعة Email