بسبب أزمة أوكرانيا.. قرية إسبانية تغيّر اسمها

ت + ت - الحجم الطبيعي

غيّرت قرية هادئة بمبانيها ذات الجدران البيضاء في جنوب إسبانيا اسمها إلى أوكرانيا بسبب الصراع الذي يدور على بعد أكثر من 4000 كيلومتر منها.

وعلى لافتة عند تقاطع طرق عند مدخل القرية، حلَّت أوكرانيا محل فوينتيس دي الأندلس، وتم رسم علم البلاد باللونين الأزرق والأصفر بجانبها.

وتم تغيير اسم الشوارع إلى مدينة كييف وأوديسا وماريوبول في القرية التي يقطنها أكثر من 7100 نسمة شرق إشبيلية.

وقال شخص يدعى فرانسيسكو مارتينيز بينما كان يقف في شارع مدينة كييف: "الهدف الرئيس هو زيادة الوعي بشأن الصراع في أوكرانيا".

وأضاف مارتينيز أن تغيير الاسم أكثر من مجرد لفتة، وأن القرويين جمعوا أيضاً 3500 يورو (3780 دولاراً) في غضون يومين من أجل مركز مزمع للاجئين.

وتريد القرية توفير منازل لما يصل إلى 25 لاجئاً في المركز أو مع عائلات.

طباعة Email