"جلاكسو سميث كلاين" توقف اختبارات فيروس "آر إس في" بين الحوامل

ت + ت - الحجم الطبيعي

 قالت شركة الادوية البريطانية "جلاكسو سميث كلاين"، بعد أيام من إعلانها عن توقف مؤقت للتجارب السريرية التي تجرى على لقاح مضاد لفيروس الجهاز التنفسي الخلوي (آر إس في) بين النساء الحوامل، إن الاختبارات ستتوقف، مما يشير إلى حدوث انتكاسة أكثر استدامة.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للانباء عن الشركة القول اليوم الاثنين، إنها تقوم حاليا بتحليل بيانات السلامة، وأنها قد أبلغت السلطات التنظيمية.

وأشار متحدث باسم الشركة إلى نسبة عمليات الولادة المبكرة التي تم تسجيلها بين مجموعة المرضى الذين حصلوا على اللقاح المضاد للفيروس الذي يصيب الجهاز التنفسي، ولم يحصلوا على علاج وهمي.

وتعد الخطوة بمثابة انتكاسة للشركة التي تستهدف فيروسا من الممكن أن يكون خطيرا بشكل خاص على الرضع وكبار السن، وتسعى إلى تحقيق فرصة سوقية محتملة تقدر قيمتها بمليارات الدولارات، جنبا إلى جنب مع المنافسين.

 

طباعة Email