00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جريمة تهز فرنسا: رجل يضرم النار في امرأة بعد أن سكب عليها سائلا قابلا للاشتعال

ت + ت - الحجم الطبيعي

تلقت الشرطة الفرنسية والنظام القانوني انتقادات واسعة النطاق اليوم الخميس، بعد مقتل امرأة على يد شريكها السابق.

ولقت المرأة حتفها بعد أن أطلق عليها رجل النار قبل أن يسكب عليها سائل قابل للاشتعال ويضرم النار فيها في جريمة صدمت الأمة.

وكان المشتبه به /41 عاما/ قد أدين بالفعل بارتكاب أعمال عنف أسري.

ونقلت إذاعة فرانس إنفو عن آن سيسيل ميلفيرت، رئيسة منظمة "فونداسيون دي فام" لحقوق المرأة قولها إن جريمة القتل تظهر المشاكل في مراقبة مرتكبي جرائم العنف المدانين ومحاكمتهم. وتساءلت عن كيفية تمكن المشتبه به من الحصول على مسدس نظرا إلى سجله السابق.

وذكر تحالف "نو توت" / (نحن جميعا)، وهو تحالف لمنظمات المرأة، إنه كان من الممكن منع الجريمة.

وتم اعتقال الرجل بعد الحادث الذي وقع أمس الأول الثلاثاء في بلدية ميرينياك قرب بوردو.

وقال المحققون إن الرجل أطلق النار على المرأة ثم أضرم فيها النار. وماتت المرأة جراء الاختناق والحروق.

وأراد المشتبه به معاقبة المرأة، وهي أم لثلاثة أطفال، لأن لديها عشيقا. وذكر المحققون إنه لم يكن يريد قتلها.

وكان الرجل قد تم سجنه بتهمة العنف الأسري العام الماضي. ووجهت إليه المرأة اتهامات مرة أخرى في مارس الماضي.

كلمات دالة:
  • فرنسا،
  • الشرطة الفرنسية،
  • النظام القانوني،
  • انتقادات واسعة،
  • سائل قابل للاشتعال
طباعة Email