حملة مداهمات كبيرة على مقار عصابة لتهريب المخدرات في برلين

شنت سلطات الجمارك البافارية والشرطة الجنائية، بمساعدة نحو 400 شرطي حملة مداهمات كبيرة، يومي أمس الثلاثاء واليوم الأربعاء، على العديد من مساكن ومكاتب عصابة محتملة لتجار المخدرات في العاصمة الألمانية برلين.

وصرح متحدث باسم الادعاء العام بأن الحملة أسفرت اليوم عن القبض على 12 مشتبها بهم في برلين، فيما تم القبض على أشخاص آخرين أمس.

وشارك في الحملة عدة فرق خاصة من شرطة برلين وسلطة الجمارك والشرطة الاتحادية، بينها فرقة (جي إس جي9).

وتحوم الشبهات حول عصابة فيتنامية يُعْتَقَد أنها هربت خلال السنوات الماضية مئات الكيلوغرامات من المخدرات والعقاقير الاصطناعية ومنتجات القنب مثل الماريغوانا من هولندا إلى ألمانيا وباعتها في كل من برلين وبافاريا. وتردد أن كمية المخدرات المهربة تتألف من ثلاثة أرقام متوسطة إلى كبيرة.

وقال المتحدث باسم سلطات الجمارك البافارية إن التحقيقات في هذه القضية تجري منذ عام 2018 وإن تتبع العصابة بدأ من مدينتي ارلانجن ونورنبرج في بافاريا مرورا بمدينة اخن ثم هولندا وعاد مرة أخرى إلى برلين، وهذا هو السبب في مشاركة الشرطة الجنائية البافارية في الحملة في برلين.

وكانت الشرطة تتبع 30 مسكنا ومكاتب أخرى.

كما شنت السلطات في هولندا في نفس الوقت حملات مداهمة أسفرت عن القبض على خمسة أشخاص.

طباعة Email