نجاح تفريغ محتوى مسجل قمرة القيادة للطائرة الإندونيسية المحطمة

نجح محققون إندونيسيون في تفريغ محتوى مسجل الصوت بقمرة القيادة لطائرة ركاب تحطمت في البحر في يناير وعلى متنها 62 شخصا، حسبما قال مسؤول اليوم الثلاثاء.

وذكر سورجانتو تجاهجونو، رئيس اللجنة الوطنية لسلامة النقل، أنه تم العثور على مسجل صوت قمرة القيادة الشهر الماضي في قاع بحر جاوا، وتم تفريغ ساعتين من المحادثات داخل قمرة القيادة في أول أبريل الجاري.

وقال في بيان: "التسجيل أضاف معلومات مهمة للتحقيق، والتي سوف يتم عرضها في تقرير نهائي".

ومن المتوقع صدور التقرير النهائي في يناير من العام المقبل.

وتحطمت طائرة شركة سريويجايا اير، طراز بوينغ 737-500، بعد دقائق من إقلاعها من مطار سوكارنو هاتا بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا يوم 9 يناير.

وتم العثور على الصندوق الأسود الآخر - مسجل بيانات الرحلة - بعد أيام من وقوع الحادث الذي أسفر عن مقتل جميع الركاب، وعددهم 62.

وفي تقرير أولي عن الحادث، قال محققون إندونيسيون إن الطائرة واجهت مشكلات في حساس موضع الصمام الخانق.

وقالت اللجنة الوطنية لسلامة النقل إن ذراع الخانق الأيسر للطائرة تقلص، ما أدى إلى انخفاض قوة المحرك، بينما تعطل المحرك الأيمن قبل تحطم الطائرة مباشرة.

طباعة Email